فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

من غير رصد أو تتبُّع تراكمَتْ لدي، خلال سنوات وجودي في السويد، وقائع كثيرة تتحدث عن رؤساء نقابات ومؤسسات وأحزاب ووزراء وحتى رؤساء حكومات، استقالوا أو أقيلوا أو انتهت دورتهم الانتخابية، وأحياناً المزيد

محاولات للعبث بملف محاكمة مجرمي الحرب في سورية

محاولات للعبث بملف محاكمة مجرمي الحرب في سورية

على اعتبار أن باب “المحكمة الجنائية الدولية” مازال موصداً بوجه السوريين، للوصول إلى العدالة، اتجهت منظمات وشخصيات حقوقية سورية نحو الشراكة مع منظمات حقوقية ومراكز قانونية غربية، لمحاكمة مجرمي الحرب في سوريا المزيد

إرهابي ثم عميل للموساد .. أما التفاصيل لا توجد قضية سوى أنه معارض 

إرهابي ثم عميل للموساد .. أما التفاصيل لا توجد قضية سوى أنه معارض 

كتب أحمد سليمان: وصلتني مشاركة من زملاء لمشاهدة فيديو يتحدث فيه المناضل السياسي رامز نجيب السيد، وفي ساعة متأخرة أجريت بحثا موسعا للتعرف على جزئيات اوضح .  ثم عدت الى الفيديو ، المزيد

هروب فادي الهاشم … والقضاء اللبناني على المحك / أحمد سليمان

هروب فادي الهاشم … والقضاء اللبناني على المحك / أحمد سليمان

في خطوة استباقية يهرب فادي الهاشم الى قبرص .. ربما سينتظر لبعض الوقت ريثما يصدر قرار المحكمة إذا تضمن على اعتماد ما شيع وثبت بالدليل القاطع تهمة القتل العمد لأسباب مختلفة عن المزيد

الطريق إلى الحرية مُعبد بالدماء

الطريق إلى الحرية مُعبد بالدماء

“ان فاتورة الدماء على طريق الحرية وفق معايير الداخل أقل بكثير من التدخل الخارجي الذي غالباً ما يكون محمولاً مطامع اقتصادية وسياسية” ” النظام السوري بالفعل يسير على خطى العراق كونه لا المزيد

 

سوريا:المحامي خليل معتوق ينسحب من المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان

بعد مرور أكثر من شهرين على تأسيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان، وبعد تجربني في العمل المؤسساتي في هذه المنظمة، توصلت إلى قناعة بأن نشاطي كمحام مستقل ومدافع عن حقوق الإنسان كان أكثر جدوى وفائدة من عملي في المنظمة.
وبناء على اللغط الذي أثارته موجة الاتهامات والاتهامات المضادة التي هيمنت مؤخرا على مجال العمل الحقوقي والدفاع عن حقوق الإنسان عبر البيانات والتصريحات، فقد آثرت أن أنسحب من مهمتي في المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان

 مع تعهدي الكامل بالاستمرار بمهمتي ورسالتي كمحام مستقل للدفاع عن كل معتقلي الرأي والضمير، وناشط ملتزم بالدفاع عن حق كل الأفراد والجماعات في ممارسة حقوقهم الأساسية المنصوص عليها في الإعلان العالمي وكافة الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان والدستور السوري.
وإنني لمدين بالاعتذار إلى جميع من كنت سببا في إقناعهم بالانضمام إلى المنظمة، فلهم مني كل اعتذار، علما بأنني لا أزال أكن كل اعتبار لكل الناشطين فيها، خاصة في هذه الظروف القاسية التي أضحى فيها العمل الحقوقي محفوفا بالمخاطر من كل حدب وصوب.
                         
دمشق في 7/6/2006 المحامي خليل معتوق

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: