فرج بيرقدار على أمازون – كتاباته المهربة من داخل السجن السياسي

فرج بيرقدار على أمازون – كتاباته المهربة من داخل السجن السياسي

صدر عن مركز ” الآن Now Culture ” كتاب ” خيانات اللغــة والصمـت – تغريبتي في سجون المخابرات السورية” للشاعر والصحافي السوري فرج بيرقدار . نستل بعض مقاطع من أجواء الكتاب ، المزيد

أحمد سليمان : آلهة الحرب المقدسة

أحمد سليمان : آلهة الحرب المقدسة

في هذه المعبودة ” السورية ” الجمهورية المغتصبة ، سأقص عليكم منشورات كتبتها بمنامي ، اصبعي المتيبس على الحاسوب ، وهاتفي الموصول بنبضات آخر سوري قتلوه في الأمس . كما أعلم ، المزيد

صبحي حديدي يكتب عن الساروت

صبحي حديدي يكتب عن الساروت

في آذار (مارس) 2011، حين كتب أطفال درعا «إجاك الدور يا دكتور» على ألواح مدارسهم وعلى جدران المدينة، كان عبد الباسط ممدوح الساروت (1992 ــ 2019) لا يحمل من أثقال سوريا المعاصرة، المزيد

حوار قديم مع المفكر طيب تيزيني : علينا أن لا نغيّب سؤال الثورة بل نؤجله.

حوار قديم مع المفكر طيب تيزيني : علينا أن لا نغيّب سؤال الثورة بل نؤجله.

 الذي طرح حول الثورة في السبعينات لم يكن يستند إلى حامل اجتماعي يؤسس لهذا السؤال ملفات الفساد الذي التهم سوريا وحرم 95 % من ثرواتهم الطبيعية وأدخلهم الفقر والذل. النظام السياسي الذي المزيد

مي إسكاف وفدوى سليمان وناجي الجرف في وثائقي “صرخة في وجه الرصاص”

مي إسكاف وفدوى سليمان وناجي الجرف في وثائقي “صرخة في وجه الرصاص”

“صرخة في وجه الرصاص” وثائقي يروي قصص نضالات ثلاثة شخصيات سورية وهي الفنانة مي إسكاف والفنانة فدوى سليمان والصحفي ناجي الجرف، ضد نظام الدكتاتور بشار الأسد داخل سوريا وخارجها إلى غاية وفاتهم المزيد

 

تضامن مع الهيئة الفلسطينية لحقوق الإنسان

يعبر مركز “شمس” عن تضامنه الكامل مع الزملاء في الهيئة الفلسطينية لحقوق الإنسان ووقوفه إلى جانبهم ،وعلى رفضه لكل المحاولات للنيل من الهيئة ،وفي ذات الوقت دعوة كافة مؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني لأوسع حملة تضامن مع الهيئة.
يذّكر مركز “شمس” أن الهيئة الفلسطينية لحقوق الإنسان من حقها وواجبها في آن واحد كمؤسسة وطنية أن تعمل في الضفة الغربية وقطاع غزة بحرية ودون تدخل من أي جهة كانت،بل من واجب الجميع تسهيل مهامها وعملها دون تأخير أو إبطاء. فالهيئة معروفة بمصداقيتها ومهنيتها وحياديتها وموضوعيتها،وإن إنتاجها الحقوقي يعتبر مرجعاً مهماً ليس لنشطاء حقوق الإنسان فحسب،بل للدارسين والباحثين.
يطالب مركز “شمس” جميع فصائل العمل الوطني ،وفي مقدمتهم حركة “حماس” بعدم زج المؤسسات الفلسطينية والحقوقية في الصراع العبثي بين الأطراف،مطالباً ايها بتحييد تلك المؤسسات حفاظاً على النسيج المجتمعي.كما أن الاستمرار في هذا النهج يندرج في إطار تعميق الانقسام،وتعريض وحدة وأراض فلسطين للخطر.
يرى مركز “شمس” أن محاولات نواب كتلة التغيير والإصلاح تندرج في إطار مسلسل من التعديات على القانون الأساسي والنظام الداخلي للمجلس التشريعي،وإنكار لدور الكتل البرلمانية الأخرى،واعتداء صارخ على الحق في حرية الرأي والتعبير جراء حالة التفرد والإقصاء.وفي هذا الإطار يذكر المركز أن أعضاء المجلس التشريعي نواب للشعب وليس لفصيل أو جهة أو منطقة.
ينتظر مركز “شمس” ومعه كل المؤسسات وأبناء الشعب الفلسطيني قرارات جريئة من جميع الأطراف،لطي صفحة الماضي،والبدء في مرحلة جديدة من شأنها أن تعيد الاعتبار للقضية الفلسطينية،وتؤسس لمرحلة جديدة،تضع حدٍ لحالة التيه والتخبط التي تمر بها الحركة الوطنية الفلسطينية.
يطالب مركز”شمس” نواب كتلة التغيير والإصلاح بالعدول الفوري عن قرارهم،وعدم المضي قدماً بإقرار أي مشروع قانون من شأنه أن يحدث توتراً في الساحة الفلسطينية .بل ينتظر منهم مبادرة بحجم مسؤولياتهم التاريخية،وأن يبحثوا عن نقاط الالتقاء،للتقريب بين جميع الأطراف،إن ذلك سيعيد الأمل لنا أن هناك بارقة أمل في نهاية النفق.

صادر عن مركز حقوق الإنسان والديمقراطية “شمس”

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: