مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

صدر عن ” مركز الآن / Now Culture ” كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي والمناضل السوري فرج بيرقدار . ضمَّ الكتاب مقالات منتقاة من سلسلة كتبها المؤلف المزيد

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

حث مدير منظمة الصحة العالمية،تيدروس أدهانوم، على الوحدة، غداة هجوم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على المنظمة. وفي حديث الأربعاء، دافع أدهانوم عن عمل منظمة الصحة العالمية، ودعا الى وقف تسييس فيروس كورونا. المزيد

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

  كتب أحمد سليمان : صرح فريق دولي من المحققين في تقريره الأول “فقط الجيش السوري هو الذي يمكن أن يقف وراء استخدم غاز الكلور أو السارين في ثلاث غارات جوية في المزيد

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

أذكر من قراءاتي منذ أواخر السبعينات، في المنشورات الحزبية أو الجرائد اليسارية العروبية، تلك المقالات الكثيرة عن “المجتمع الصهيوني” واقتصاده وأحزابه وحكوماته وجيشه. وكل مقالة منها كانت تجزم أن إسرائيل تنهار وتتفكك، المزيد

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

من غير رصد أو تتبُّع تراكمَتْ لدي، خلال سنوات وجودي في السويد، وقائع كثيرة تتحدث عن رؤساء نقابات ومؤسسات وأحزاب ووزراء وحتى رؤساء حكومات، استقالوا أو أقيلوا أو انتهت دورتهم الانتخابية، وأحياناً المزيد

 

ألغيت ” الطوارئ ” لكننا نحتاج لحكومة إنقاذ وانتخابات مُبكرة للرئاسة

 

تم إلغاء” الطوارئ “لكننا أمام مواجهة مع خطوات جديدة .. فاليوم الأحد الواقع في27مارس 2011 وبعد مظاهرات شعبية في كافة انحاء البلاد بدأت من أمام وزارة الداخلية في دمشق يوم 15مارس . واستمرت في درعا حيث ذهب ضحية هذا الحراك الشعبي  قرابة 200 شهيد وأكثر من 300 جريح وامتدت لتشمل المظاهرات المستنكرة في كافة المدن السورية لليوم حيث اعلنت السلطات السورية قرارا برفع “قانون الطوارئ ” الساري في البلاد منذ 1963. على الرغم من صدور القرار إلا انه لم يدخل حيز التنفيذ في الوقت الحالي ، ما أثار حفيظة منظمات حقوق الإنسان من بينها منظمتنا ، إذ نعتبر هذه الخطوة نوع من المناورة لمضيعة الوقت .

هذا ومن المنتظر ان يلقي الرئيس السوري كلمة يوضح فيها موقفه من الأحداث والمظاهرات التي تعم سوريا منذ 14 عشر يوم ، هنا بعض نقاط نعلنها قبل إطلالته كي يجنب البلاد حالة الإحتقان الأليمة .

أولاً: إلغاء قانون الطوارئ فوراً وعدم المماطلة بتنفيذ القرار واستبداله بالحريات الديمقراطية ،
ثانيا:إطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين وسجناء الرأي والتعويض للجميع والسماح لهم بممارسة حياتهم المدنية بلاقيود أو حرمان من أي حقوق
ثالتاً : محاسبة كل من أوعز لإطلاق الرصاص على المتظاهرين و من تورط بجرائم قتل
رابعا: تحديد صلاحيةالأجهزة الأمنية واختصار دورها بما يحدد واجبات كل جهاز
خامسا: السماح لإنشاء الأحزاب والتشكيلات المدنية والحقوقية والنقابية وإلغاء الفقرة المتعلقة بحزب البعث الذي يعتبره النظام بأنه القائد للمجتمع والدولة
سادسا: عدم اجازة حبس الصحفيين وضمان حرية التعبير بكل الوسائل المطبوعة والمرئية والنشرالإلكتروني
سابعا: السماح بعودة المنفيين وفق شروط ومعايير تضمن سلامة أمنهم بعدم تعرضهم لملاحقات قضائية
ثامنا: تشكيل حكومة إنقاذ وطني يشارك فيها كل مكونات الشعب السوري وتأخذ على عاتقها فتح ملفات الفساد وفق برنامج محدد وصريح
تاسعا: إعلان موعد لإنتخابات الرئاسة خلالة فترة قصيرة
عاشرا: تعديل الدستور وفقاً لمتطلبات البلاد وأبرز فقرات فيه تحديد العمرالرئاسي بأربع سنوات وعدم السماح لأقرباء الرئيس بالترشح لرئاسة الجمهورية

مع الأخذ بالإعتبار تجربة تعديل الدستور المصري كونه الأقرب إلى الأزمات الحياتية والسياسية التي تعيشها سوريا والسوريين .
أحمدسليمان : منظمة ائتلاف السلم والحرية

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: