فرج بيرقدار على أمازون – كتاباته المهربة من داخل السجن السياسي

فرج بيرقدار على أمازون – كتاباته المهربة من داخل السجن السياسي

صدر عن مركز ” الآن Now Culture ” كتاب ” خيانات اللغــة والصمـت – تغريبتي في سجون المخابرات السورية” للشاعر والصحافي السوري فرج بيرقدار . نستل بعض مقاطع من أجواء الكتاب ، المزيد

أحمد سليمان : آلهة الحرب المقدسة

أحمد سليمان : آلهة الحرب المقدسة

في هذه المعبودة ” السورية ” الجمهورية المغتصبة ، سأقص عليكم منشورات كتبتها بمنامي ، اصبعي المتيبس على الحاسوب ، وهاتفي الموصول بنبضات آخر سوري قتلوه في الأمس . كما أعلم ، المزيد

صبحي حديدي يكتب عن الساروت

صبحي حديدي يكتب عن الساروت

في آذار (مارس) 2011، حين كتب أطفال درعا «إجاك الدور يا دكتور» على ألواح مدارسهم وعلى جدران المدينة، كان عبد الباسط ممدوح الساروت (1992 ــ 2019) لا يحمل من أثقال سوريا المعاصرة، المزيد

حوار قديم مع المفكر طيب تيزيني : علينا أن لا نغيّب سؤال الثورة بل نؤجله.

حوار قديم مع المفكر طيب تيزيني : علينا أن لا نغيّب سؤال الثورة بل نؤجله.

 الذي طرح حول الثورة في السبعينات لم يكن يستند إلى حامل اجتماعي يؤسس لهذا السؤال ملفات الفساد الذي التهم سوريا وحرم 95 % من ثرواتهم الطبيعية وأدخلهم الفقر والذل. النظام السياسي الذي المزيد

مي إسكاف وفدوى سليمان وناجي الجرف في وثائقي “صرخة في وجه الرصاص”

مي إسكاف وفدوى سليمان وناجي الجرف في وثائقي “صرخة في وجه الرصاص”

“صرخة في وجه الرصاص” وثائقي يروي قصص نضالات ثلاثة شخصيات سورية وهي الفنانة مي إسكاف والفنانة فدوى سليمان والصحفي ناجي الجرف، ضد نظام الدكتاتور بشار الأسد داخل سوريا وخارجها إلى غاية وفاتهم المزيد

 

شوهد أحدهم يراقص فتاة وبحوزته قنبلة فكان إنفجار الموكامبو

علم مركز حلب الإعلامي من مصدر موثوق أن الإنفجار الذي وقع مساء اليوم في أحد المطاعم في حي الموكامبو، والذي اتهم التلفزيون الرسمي للنظام ( إرهابيين ) بالوقوف وراءه نتج عن انفجار قنبلة يدوية كانت بيد أحد الشبيحة خلال حفل داخل المطعم.


ونقل عاملون في ( منشأة الباسل ) التي تضم المطعم الذي وقع فيه الإنفجار لمركز حلب الإعلامي ” أن أحد الشبيحة، كان يراقص فتاة في الحفل الذي أقيم بمناسبة نجاح إحدى الطالبات بالثانوية العامة، وهو يحمل قنبلة يدوية يتباهى بها، انفجرت بطريق الخطا ما أدى لمقتل عدد من الأشخاص بينهم حامل القنبلة الذي فقد على الفور الجزء الأسفل من جسده بشكل كامل.
وكان إعلام النظام قد ادعى أن انتحارياً من حي جبل بدرو تسلل إلى الحفل وفجر نفسه بحزام ناسف.
(الصورة :للطالبة ماريا الربيع اللي صار التفجير بحفلة نجاحها ) وقد قتل مباشرة الطالبة صاحبة الحفل وحسن مهنا مراسل قناة “الإخبارية” السورية

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: