إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

بين موتين تعيش الثورة السورية الذبيح علاماتها الأخيرة: موت في سجون النظام، فقد أعلن في الأيام القليلة الماضية عن مقتل أكثر من سبعة آلاف سجين في زنازين النظام، من بينهم ألف شهيد المزيد

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

بعد أسابيع من استعادة النظام السوري -بدعم قوي من حلفائه الروس والإيرانيين- الجزء الأكبر من محافظة درعا مهد الثورة السورية ومنطلقها الأول جاءت هجمات السويداء الدامية لتعيد المشهد إلى نقطة أخرى وتساهم المزيد

غموض في حالتي وفاة فدوى سليمان ومي سكاف

غموض في حالتي وفاة فدوى سليمان ومي سكاف

“لن أفقد الأمل … لن أفقد الأمل .. إنها سوريا العظيمة وليست سوريا الأسد”. مي سكاف قبل أقل من عام على رحيل الفنانة السورية والثائرة فدوى سليمان (47 عاما )، يصفعنا خبر المزيد

الشاعر اللبناني سامي نيّال يكتب ” ظلالُ المنفى ”

الشاعر اللبناني سامي نيّال يكتب ” ظلالُ المنفى ”

عن (مركز الآن) في ألمانيا صدرت مجموعة شعرية بعنوان” ظلالُ المنفى ” للشّاعر سامي نيّال، الكتاب ثنائي اللغة عربي وإنكليزية . عوّدنا الشّاعر سامي نيّال في التقاطه لمشاهد الحياة اليومية بعنايةٍ مُفرطة،ومن المزيد

أحمد سليمان : دعوة للمكاشفة والبحث عن مخرج في رابطة الكتاب

أحمد سليمان : دعوة للمكاشفة والبحث عن مخرج في رابطة الكتاب

آثرت ألا أنجر إلى سجال مباشر بيني وبين زملاء أقدرهم . خصوصا في هذه الأيام ، حرصا مني على التهدئة ، ومراجعة التفاصيل التي غابت عنا في زحمة المجازر التي تطاول السوريين المزيد

 

أحمدسليمان : تقويض السلم بجهاد أمريكي

أحمدسليمان رئيس منظمة ائتلاف السلم والحريةبعد افلاس النظام الأمريكي من انتاج التعمية الفكرية لأقناع العالم بمظلومية برج التجارة العالمي ( وهو منتجها كما يبدو لي بعد سنوات من النحر الذاتي ) وقع بحيرة في مستنقع  ينتج تيارات جهادية تتقاتل بمسميات مختلفة ، تتابع مسيرة ما نتج من مكتسبات سياسية ساعدت التوغل السياسي في عدد من الدول الغادقة بالثروات والنفط .

يرتكز انتاج هؤلاء الجهاديين و مساعدتهم بأحايين كثيرة في تعزيز برامجهم، من ثم في لحظة خانقة يتم سحب البساط من تحتهم ، فيبدو الأمر كما لو انه نحر طوعي أو ضرب من الهباء .
أمامنا تجربة مرسي وجماعاته في مصر ، والدور الحالي تم بلورته بمشروعين متقاربين متخاصمين بآن معا ، اعني ” جبهة النصرة ” و “داعش ” اللتين تساعدان أجهزة استخبارات محلية ودولية وبشكل واضح على استبدال مشروع انتاج الإرهابيين ، الفالتين من رقابة أمريكية وتقويضهم بآخرين أكثر ليونة على غرار حزب الله ،  إلا انه في هذه المرة بإشراف الظواهري مستثمر  القاعدة بن لادن بموازة عقل متطابق مع وعي امريكي لكن بدون برج تجارة .

 http://opl-now.org  أحمدسليمان

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: