الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

شنت إسرائيل عدة ضربات جوية على أهداف سورية وإيرانية داخل الأراضي السورية، وذلك بعد إسقاط الدفاعات السورية مقاتلة إسرائيلية من طراز إف 16، وإثر اعتراض إسرائيل ما قالت إنها طائرة إيرانية مسيرة في أجوائها بعد المزيد

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

“الانتفاع بحق الثقافة شرط لتنمية متكاملة للإنسان” تشارك منظمة العفو الدولية – المغرب في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة البيضاء في الفترة من 08 إلى 18 فبراير2018، للاحتفاء بالكتاب والمبدعين المزيد

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتّاب السوريين تعلن وقوفها مع كل المدن السورية من درعا إلى القامشلي  أسّ الاستبداد والفساد والتوحّش والارهاب المنظّم هو نظام الأسد وحاشيته وحلفاؤه  رفض وإدانة كل اشكال توظيف واستثمار قيم واسم المزيد

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

سحرت الشابة السورية الفرنسية، منال، قلوب أعضاء لجنة التحكيم الـ 4، بصوتها الأخاذ، ليستديروا لها جميعًا، في حلقة يوم السبت، من برنامج “ذا فويس”، بنسخته الفرنسية. وكانت منال أول فتاة محجبة، تشارك في المزيد

حديث الحرب القائمة في سوريا وأسئلة المستقبل والكتابة في الوعي و الحرية / حوار مع أحمد سليمان

حديث الحرب القائمة في سوريا وأسئلة المستقبل والكتابة في الوعي و الحرية / حوار مع أحمد سليمان

الحل كما اراه، خروج جميع القوات والمليشيات الأجنبية المتقاتلة فوق الأرض السورية، ونشر قوات دوليَّة مُشتَرَكة لحفظ السلام روسيا وايران تديران المقتلة السورية، و تدفعان الى مؤتمرات خلبية بهدف تفريغ استحقاقات مؤتمر المزيد

 

دمشق تواصل تجميع أسلحتها الكيميائية

Print pagePDF pageEmail page

قالت رئيسة البعثة المشتركة للأمم المتحدةومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية أمس إن دمشق جمعت قرابة 40% من ترسانتها من الأسلحة الكيمائية في 72 حاوية في ثلاثة مواقع مختلفة من أجل نقلها خارج البلاد وتدميرها، وأضافت سيغريد كاغ أنه إذا تم شحن هذه الكمية فإن 90% من مخزون سوريا من الأسلحة الكيميائية يكون قد نقل إلى الخارج بغرض تدميره.

دمشق لم تستبعد تأجيل نقل الأسلحة الكيميائية بسبب الوضع الأمني بمحافظة اللاذقية (الفرنسية-أرشيف)

وكان مبعوث سوريا بالأمم المتحدة بشار الجعفري حذر من أن حكومته قد تضطر لتأجيل النقل بسبب الوضع الأمني، وقد لا تفي بمهلة أخرى لنقل مكونات برنامجها للغازات السامة خارج البلاد.

وأشارت الأمم المتحدة أمس إلى أنه لم يتم منذ 20 مارس/آذار الماضي نقل أي مواد كيمائية إلىمدينة اللاذقية لشحنها إلى خارج البلاد، وقد تم التخلص حتى الآن من قرابة 54% من الأسلحة الكيمائية المعلنة.

وقال دبلوماسيون إن كاغ أخبرت مجلس الأمن الدولي بأن السلطات السورية كلفت قوات بتوفير الأمن للقوافل في منطقة اللاذقية التي تشهد قتالا بين المعارضة المسلحة والجيش السوري النظامي بعد تحقيق الأولى تقدما في المنطقة.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة للصحافيين إن السلطات السورية أبلغت البعثة المشتركة بأنه نتيجة تدهور الوضع الأمني بمحافظة اللاذقية فإنها ستؤجل مؤقتا النقل المقرر للمواد الكيمائية، وأضاف أن البعثة ألحت على السلطات السورية بضرورة استئناف نقل تلك المواد في أسرع وقت ممكن حتى يتم الوفاء بالجدول الزمني لإتمام تفكيك برنامج الأسلحة الكيميائية وتدميره.

الجدول الزمني
ويقضي الجدول الزمني المذكور بالانتهاء من نقل الأسلحة الكيميائية بنهاية الشهر الجاري وتدميرها قبل الثلاثين من يونيو/حزيران المقبل، ولكن احترام هذا الجدول يواجه تحديات وفق ما تذكره دمشق.

وكانت سوريا قد فشلت في الالتزام بمهلة انتهت في 5 فبراير/شباط الماضي لنقل جميع موادها الكيميائية المعلنة، والتي تزن قرابة 1300 طن، ووافقت بعد ذلك على مهلة جديدة.

وقد وافق النظام السوري على تدمير أسلحته الكيمائية في أعقاب التنديد العالمي الواسع بالهجوم الكبير الذي وقع بغاز السارين في منطقة الغوطة في أغسطس/آب الماضي، وقتل فيه المئات وعلى إثره هددت واشنطن بتوجيه ضربات عسكرية لسوريا للتخلص من الأسلحة الكيميائية، ولكنها تراجعت بعد موافقة نظام الأسد على إزالة تلك الأسلحة.

وفي سياق متصل، اتهم نشطاء في المعارضة السورية أمس الخميس القوات النظامية باستخدام غاز سام في حي جوبر بالعاصمة دمشق، وذلك بعد يوم من الإعلان عن توجيه سوريا رسالة إلى الأمم المتحدة تتهم فيها المعارضة المسلحة بالتخطيط لشن هجوم بالغاز السام في منطقة خاضعة لسيطرة المعارضين قرب دمشق كي يتسنى لهم بعد ذلك إلقاء اللوم على القوات السورية.

تحذير من هجوم
وأوضح مبعوث سوريا بالأمم المتحدة -في رسالة يعود تاريخها إلى 25 مارس/آذار الماضي- أن دمشق رصدت اتصالات بين من وصفتهم بالإرهابيين توضح أن رجلا يدعى أبو نادر يوزع سرا أقنعة واقية للغاز في منطقة جوبر الخاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة، مضيفا أن شخصا آخر يدعي أبو جهاد قال في اتصال إن الغاز السام سيستخدم، وطلب ممن يعملون معه توفير أقنعة واقية.

ومن جهته، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أمس إن موسكو تأخذ على محمل الجد المعلومات التي ساقتها سوريا عن تخطيط مسلحين لهجمات بالسلاح الكيميائي تهدف لإحباط عملية إتلاف الكيميائي السوري.

وكالات + الجزيرة + نشطــــــاء الــرأي

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: