رياض الترك في أول حديث منذ تخفيه عن الأنظار ودعوة للمراجعة النقدية

رياض الترك في أول حديث منذ تخفيه عن الأنظار ودعوة للمراجعة النقدية

في أول حديث له بعد خروجه متسللا من سوريا… رياض الترك: الخلل الرئيسي لم يعد بقاء “مجرم الحرب” بشار الأسد… الحلقة المفصلية هي إنهاء الاحتلال الأجنبي دور إسرائيل خطير جدا وقد تكون المزيد

مسؤول أميركي : سنرد على أي هجوم كيمياوي

مسؤول أميركي : سنرد على أي هجوم كيمياوي

يبدأ ممثل الولايات المتحدة الخاص الجديد بشأن سوريا، جيمس جيفري، اليوم السبت، جولة على دول الجوار السوري تشمل كلاً من إسرائيل والأردن وتركيا. وأكدت الخارجية الأميركية في بيان أن جيفري سيؤكد على المزيد

حكاية إدلب.. تفاصيل “ضرب الجنون” المتوقع شمال سوريا

حكاية إدلب.. تفاصيل “ضرب الجنون” المتوقع شمال سوريا

أهالي ريف إدلب غاضبون وغير مهتمين بمنشورات نظام الأسد منذ فترة والأنظار تتجه إلى المحافظة السورية القابعة شمال البلاد”إدلب”، والسبب أن النظام السوري يتوعدها بعملية عسكرية. بدأت القصة عندما وجه نظام بشار المزيد

إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

بين موتين تعيش الثورة السورية الذبيح علاماتها الأخيرة: موت في سجون النظام، فقد أعلن في الأيام القليلة الماضية عن مقتل أكثر من سبعة آلاف سجين في زنازين النظام، من بينهم ألف شهيد المزيد

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

بعد أسابيع من استعادة النظام السوري -بدعم قوي من حلفائه الروس والإيرانيين- الجزء الأكبر من محافظة درعا مهد الثورة السورية ومنطلقها الأول جاءت هجمات السويداء الدامية لتعيد المشهد إلى نقطة أخرى وتساهم المزيد

 

خولة حسن الحديد : خاتم الزواج

1456563_10200432707654747_35320045_nبقيت أمي لأيام تسألني عن خاتم الزواج الفضي الذي كان بيد أبي رحمه الله .و الذي يحمل اسمها مخطوطا بداخله. و كنت أقسم لها أني لم أجده . دون أن أخبرها أن جثة أبي كانت أشلاء، و ربما بقيت أجزاء كثيرة من جسده موزعة على رصيف الشارع الذي استهدفت فيه سيارته سؤالها عن الخاتم خلق لدي هاجس بأن أشلاء من جثة أبي ما زالت غير مدفونة ، فأصبحت كل يوم استغل خلو المكان من الناس و أبحث بين الحشائش و الأعشاب الكثيفة تحت الأشجار التي تتدلى على طرفي الشارع .

و كان ذهولي كبير عندما وجدت جزء من كف أبي و عالق فيه إصبعه و خاتم الزواج !! …..أسرعت إلى الشيخ الذي ذهب معي للمقبرة و دفنته في القبر .و مرّت أيام حتى استطعت أن أخبر أمي أن أحد أطفال الحارة وجدوا خاتم الزواج .

وكانت فرحتها كبيرة و لا يمكن وصف اللمعة التي ظهرت في عينيها و هي تتأمل الخاتم الفضي البسيط في كفها و كأنها وجدت كنزاً. …. هدأ بالي أمي قليلا ، و اشتعلت برأسي الظنون و أصبحت كل يوم أبحث عن بقايا ما لجسد أبي في ذلك الشارع .

أبي الذي كان خوفي عليه هو همي الوحيد خلال تسعة شهور من اعتقالي و تنقلاتي بين كل فروع المخابرات الجوية في البلد ، و الذي لم أقل له كل شيء بعد خروجي من السجن منتظرا الفرصة المناسبة، و قد اغتاله صاروخ غادر قبل أن تأتي تلك الفرصة ..أبي الذي غاب تاركا في قلبي نار مشتعلة و هاجس لا يغيب أن أجزاء من جسده لم تُدفن بعد ..فماذا أفعل لأرتاح يا خالة ؟

إعلامية وباحثة

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: