الشاعر اللبناني سامي نيّال يكتب ” ظلالُ المنفى ”

الشاعر اللبناني سامي نيّال يكتب ” ظلالُ المنفى ”

صدرت عن (مركز الآن) في ألمانيا المجموعة الشعرية بنسختيها ”العربية،وترجمتها الإنكليزية للشّاعر سامي نيّال بعنوان” ظلالُ المنفى ” . عوّدنا الشّاعر سامي نيّال في التقاطه لمشاهد الحياة اليومية بعنايةٍ مُفرطة،ومن ثمّ توظيفها المزيد

أحمد سليمان : دعوة للمكاشفة والبحث عن مخرج في رابطة الكتاب

أحمد سليمان : دعوة للمكاشفة والبحث عن مخرج في رابطة الكتاب

آثرت ألا أنجر إلى سجال مباشر بيني وبين زملاء أقدرهم . خصوصا في هذه الأيام ، حرصا مني على التهدئة ، ومراجعة التفاصيل التي غابت عنا في زحمة المجازر التي تطاول السوريين المزيد

دعم أمريكي للمتظاهرين في إيران

دعم أمريكي للمتظاهرين في إيران

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن إيران تشهد أعمال شغب منذ أن انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الموقع بين طهران والدول العظمى، مشدداً على أن الولايات المتحدة تدعم المتظاهرين. وقال ترامب، في المزيد

حرب متوقعة في القنيطرة

حرب متوقعة في القنيطرة

انطلقت ظهر اليوم الأحد من درعا جنوبي سوريا أول قافلة من مقاتلي المعارضة وعائلاتهم باتجاه شمال البلاد، بينما قصفت قوات النظام بلدات بمحافظة القنيطرة المجاورة، وسقط قتلى من الطرفين في المعارك. وأفاد المزيد

نحو حل عقلاني للنزاع داخل رابطة الكتاب السوريين

نحو حل عقلاني للنزاع داخل رابطة الكتاب السوريين

لا يمكن لأحد طرفين متنازعين تعيين مقربين له (ثلاثة منهم مستشارون للزميل الجراح في مجلة يرأسها) للبت في نزاع مع طرف آخر  سيطرح ملف هذا الخلاف على القسم القانوني لجهة ثقافية أو المزيد

 

أحمد سليمان : تابعية الدين والطائفة


إلحاق الدين او الطائفة بالسياسة يجعل اﻻسئلة واﻷجوبة عصية على الاقناع . مثلا حين يضع انصار ” السنة ” انفسهم متحدثين بإسم كل ” السنة ” ويتناسو بأنه يوجد بكل دين من ليس متدينا مثلا .

هنا المشهد غير متوافق من حيث الاحصاء كنسبة اكثرية او اقلية الخ . وكذا اﻻمر حين يطلق اﻹعلام مفهوم ” العلوية السياسية ” علينا فهم المصطلح وفق التحديد المعلن ، بمعنى ان حافظ اﻻسد عندما ألحق العلوين به واحتكر الطائفة وجعلها كما لو انها جزءا من املاك عائلته … وحسب علمي اواسط الثمانينات من القرن المنصرم تم سجن مجموعة اشخاص من بينهم نساء لمجرد طرحوا فكرة ” المجمع الملي العلوي ” كي يكون مرجعا كما ” اﻻوقاف ” عند السنة .

اضافة حين ألتحق كثيرون من الطوائف والاديان اﻻخرى واندمجوا بفكرة ” العلونة ” وراحوا يتحدثون بنفس اللكنة كما لو انهم يستخدمونها جواز سفر لتمرير مصالحهم اﻻقتصادية ومكاسبهم السياسية . هنا إلتقى الدين السياسي مع اﻻقتصاد الانتهازي مرورا باﻻمني العسكري بأبشع اشكاله .

ولدت في بيئة مختلطة ، بين كل الطوائف و الملل واﻻعراق ، لم تستوقفني يوما اي اشارة دينية او قومية .. لم ارفع راية السنة يوما ولست اشجع من يستخدمنا وقودا .. كما ارجو فك اﻻجوبة المعقدة التي اغلقها وحوش وتجار الدين من كل الطوائف . فقد انسكب دم كثير تحت مسميات متضاربة .
لست مع اهدار المزيد من الوقت لتفسير ما حصل ، فالواقع اقسى من كتابته اﻵن او غدا . والخصومة تأججت بين الجميع .. ذلك وحده وضع شعبنا للعيش ضمن شقاء مفكك ، بلا مستقبل واضح ، فباتت البلاد بيد المجهول وانصرف المسبب للجريمة فالتا من المسائلة او العقاب .

يسقط تجار الدم السوري وليحيا الانسان فينا ، بعيدا عن العصبيات ، فالتذهب جميعها الى الجحيم .

 

  • يرجى اخذ العلم انه تحصل بعض الاخطاء الطباعية ﻻنني اكتب من جهاز خلوي .. اقتضى التنويه
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: