سيف يرسل رسالة إلى منظمات دولية و26 دولة للتصدي لحملة الأسد على درعا

سيف يرسل رسالة إلى منظمات دولية و26 دولة للتصدي لحملة الأسد على درعا

أرسل رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية رياض سيف رسالة إلى كل من الأمم المتحدة ومجلس الأمن والجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي ومجلس التعاون لدول الخليج العربية و26 دولة شقيقة وصديقة المزيد

معاناة نازحي الرقة تتفاقم

معاناة نازحي الرقة تتفاقم

قالت منظمة أطباء بلاد حدود إن النازحين من الرقة وريفها يعانون من ظروف إنسانية غاية في الصعوبة. وأضافت أن أغلب النازحين يعيشون في العراء، في ظل نقص حاد بالمياه الصالحة للشرب، وغياب المزيد

ضد إرهاب الـ PYD

ضد إرهاب الـ PYD

تقوم ميليشيات تنظيم pyd الإرهابي بقمع الشباب الكرد ومحاربة تطلعهم إلى الحرية، وقد قامت هذه الميليشيات بأنواع من القمع والاعتقال والقتل والتجنيد الإجباري بحق الكرد نيابة عن نظام الأسد الإرهابي. مرتبط المزيد

ديلن كوننرن الثائر الأمريكي يغني لسوريا : إنها ليست حربا أهلية لكن  هي ثورة

ديلن كوننرن الثائر الأمريكي يغني لسوريا : إنها ليست حربا أهلية لكن هي ثورة

ديلن كوننرن الثائر الأمريكي يغني لسوريا : إنها ليست حربا أهلية لكن هي ثورة ديلن كوننرن الثائر الأمريكي : دكتاتور دمشق يقتل شعبه مرتبط المزيد

إنزال أميركي على مواقع داعش في الرقة

إنزال أميركي على مواقع داعش في الرقة

قالت مصادر متطابقة إن مروحيات أميركية نفذت إنزالا جويا على موقع داعش في قرية شنينه شرقي مدينة الرقة التي يسيطر عليها التنظيم. وحسب احد المصادر من بينها الجزيرة ، قال أن ثمانية المزيد

 

إخطار وثناء من موقع سوريون لكل من وقف معه في محنته

 
 تعرض موقع سوريون الصوت الوطني الديمقراطي الحر والمستقل الى عدوان قذر ، وغير أخلاقي ، وأي  كان الذي قام بالعمل القذر ( سواء كان فر دا مريضا ، أو منظمة تدعي الحرية ، او سلطة حاكمة ، أو حزبا شوفينيا ، أو ، أو ، الخ ) .فإن العدوان الحاقد على موقع سوريون ، هو محاولة قذرة وبشعة وغير مبررة ، إن المعتدي لم يكتف بضرب الموقع ، بل قام بمحوه، ومحو النسخة الأحتياطية ، وتدمير قواعد البيانات للموقع .

 
لقد تم العدوان ليل  5 /1 /2006 م ، والغريب أنه من كتاب الموقع الكثر لم يتضامن معنا الا القلة جدا منهم ، وهم من نحسبهم أحبة وأهل أصدقاء .
وفي هذه العجالة لن نقف أمام تدمير موقع وهناك من يساعد على تدمير أوطان وشعوب ، بل أن هناك من يبيع شرفه وعرضه ووطنه بدون خجل ، لأن المخجل والمعيب هو أن تكون شريفا ووطنيا ، وليس العار في زمن الغدر البعثي السوري من القائد المؤسس الى خدام  ( وما بينهما من قادة ورفاق وحكومات ووزراء ومدراء ….) عنوانهم الفساد والدعارة ، والعار هنا هو دعارة ايدلوجية إلغائية للشعب ، والقانون ، والدولة بصفتها عقد اجتماعي بين مكوناتها الثقافية والقومية والدينية والطائفية .
ومن بين أنياب الظلام ، تخرج الأصوات النظيفة ، والأيدي الطيبة للسوريين وغير السوريين الذين أبدو كل رغبة ومعونة ، من بين هؤلاء القلة يشكر موقع سوريون الإليكتروني كلا من الأخوة السادة الأفاضل :
 1 – الأستاذ ابراهيم اليوسف الكاتب والشاعر والمثقف الكوردي السوري ( مسؤول منظمة ماف لحقوق الأنسان الكردي في سوريا .
 2 – الأستاذالباحث هشام محمد الحرك صاحب الموقع الرصين والمتميز ( مصياف )
 3 -الأستاذ عامر هلال الكاتب المقيم في المملكة السعودية ، نتوجه له بخالص الشكر والتقدير
 4 – الاستاذ محمد سعيد الألوجي على تعاطفه مع الموقع ومحنته ، ونشكره على عرضه تقديم المساعدة المطلوبة .
 5- الاستاذ والاخ والصديق آوات من المانيا
6 – الاستاذ والاخ والصديق الكاتب مروان علي الذي اتحفنا بسماع صوته من بلاد اوربا الحرة .
7 – الاستاذ أحمد محمد سليمان الكاتب والشاعر التركماني السوري ورئيس منظمة ائتلاف السلم والحرية في أوربا
8 – الأستاذ المناضل أكثم نعيسة رئيس مركز دمشق للدراسات الديمقراطية
9 – سماحة الشيخ ابو سجاد الواسطي امام مسجد وحسينية ديترويت ، والاخ والصديق  العراقي المتضامن مع سوريون من الولايات المتحدة الأمريكية .
10-الأستاذ الكاتب داود حمو مدير تحرير موقع أصداء على شبكة الأنترنت
11 – الأستاذ سلام الجهني ، صاحب موقع سلام على الأنترنت .
وفي الختام نشكر مرة ثانية الأخوين الباحث هشام الحرك ، والكاتب عامر هلال للدعم الفني والمساعدة في ارجاع الموقع فنيا .ونعتذر إن نسينا أحد من أخوتنا المتعاطفين مع موقع سوريون ، ونشكر القراء ، وكتاب الموقع .
وسنبقى ( سوريون ) الصوت الوطني الديمقراطي الحر والمستقل ، في الخندق الأول دفاعا عن سوريا الوطن والشعب في مواجهة الفساد والإستبداد .
ونتوجه بالتهنئة للأخوة المحرريين من سجون الفساد والاستبداد ،الاستاذ رياض سيف ورفاقه ، ونطالب فورا بالإفراج عن الدكتور عارف دليلة ، والدكتور محمود صارم وبقية معتقلي الرأي والقول .
عشتم ، وعاشت سوريا
%d مدونون معجبون بهذه: