رياض الترك في أول حديث منذ تخفيه عن الأنظار ودعوة للمراجعة النقدية

رياض الترك في أول حديث منذ تخفيه عن الأنظار ودعوة للمراجعة النقدية

في أول حديث له بعد خروجه متسللا من سوريا… رياض الترك: الخلل الرئيسي لم يعد بقاء “مجرم الحرب” بشار الأسد… الحلقة المفصلية هي إنهاء الاحتلال الأجنبي دور إسرائيل خطير جدا وقد تكون المزيد

مسؤول أميركي : سنرد على أي هجوم كيمياوي

مسؤول أميركي : سنرد على أي هجوم كيمياوي

يبدأ ممثل الولايات المتحدة الخاص الجديد بشأن سوريا، جيمس جيفري، اليوم السبت، جولة على دول الجوار السوري تشمل كلاً من إسرائيل والأردن وتركيا. وأكدت الخارجية الأميركية في بيان أن جيفري سيؤكد على المزيد

حكاية إدلب.. تفاصيل “ضرب الجنون” المتوقع شمال سوريا

حكاية إدلب.. تفاصيل “ضرب الجنون” المتوقع شمال سوريا

أهالي ريف إدلب غاضبون وغير مهتمين بمنشورات نظام الأسد منذ فترة والأنظار تتجه إلى المحافظة السورية القابعة شمال البلاد”إدلب”، والسبب أن النظام السوري يتوعدها بعملية عسكرية. بدأت القصة عندما وجه نظام بشار المزيد

إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

بين موتين تعيش الثورة السورية الذبيح علاماتها الأخيرة: موت في سجون النظام، فقد أعلن في الأيام القليلة الماضية عن مقتل أكثر من سبعة آلاف سجين في زنازين النظام، من بينهم ألف شهيد المزيد

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

بعد أسابيع من استعادة النظام السوري -بدعم قوي من حلفائه الروس والإيرانيين- الجزء الأكبر من محافظة درعا مهد الثورة السورية ومنطلقها الأول جاءت هجمات السويداء الدامية لتعيد المشهد إلى نقطة أخرى وتساهم المزيد

 

إيثار عبدالحق : حمص.. موالون يستعيرون هتافات الثوار الأولى، ويتبعون خطى التنسيقيات !

حمص.. موالون يستعيرون هتافات الثوار الأولى، ويتبعون خطى التنسيقيات!
بعد 3 سنوات ونصف تقريبا من ثورة السوريين، وثورة “الحماصنة” بالذات، خرج مؤيدو قامع الثورة ليرددوا واحدا من أوائل الشعارات التي بح بها حناجر الثوار يومها، معلنين –أي المؤيدون-: “الشعب يريد إسقاط المحافظ”.
ولأن في سوريا “شعبين” على الأقل، ورئيسا وأجهزة أمنية تتولى شعبا دون الآخر، فلم تواجه انتفاضة المؤيدين ولا شعاراتهم بأي شكل من الأشكال، ولاحتى بخراطيم المياه المنزلية، حتى لا نقول خراطيم الإطفاء!
كل ما واجهه هؤلاء المطالبون بإسقاط المحافظ، هو ميكرفونات إعلام النظام، التي وصلت مع مراسلين ومراسلات لينقلوا “وجع” المؤيدين، بعد حادثة تفجيري “عكرمة”.
لكن إعلام النظام لم يستطع الخروج من جلده، أو التخلص من لجامه الموجود بأيد أمنية –أمنية وليست أمينة- فحذف ما حذف من التعليقات، و”منتج” ما استطاع إليه مونتاجا، لتخرج تقاريره أشبه بنقل احتفالية يشكر به المؤيدون “قيادتهم”، كما خرج من قبل أهالي “الميدان” الدمشقي الثائرون شكراً لنعمة المطر، حسب الرواية التلفزيونية التي طبقت شهرتها الآفاق لفرط سذاجتها.

ولكن الموالين لم ييأسوا، والتفوا على إعلامهم عبر تنسيقياتهم –آسف صفحاتهم- ليعرضوا ما لم ولن يُعرض.
بين 2011 و2014 شعبان، لونان، مجتمعان.. سموهما ما شئتم، هتفا بهتاف واحد، عوملا معاملة مختلفة جذريا، لكنهما اتحدا في التغييب الإعلامي ؛ كرمى لعيون “القائد” الذي لاينبغي أن تخدش صورته إطلاقا.
من كان يصدق.. “الشعب يريد إسقاط المحافظ” تتردد على لسان المؤيدين.. من كان يصدق أن يصبح لمناصري “سيادته” صفحات تخطو على خطى تنسيقيات الثورة!

إيثار عبدالحق – من أسرة “زمان الوصل”

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: