الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

شنت إسرائيل عدة ضربات جوية على أهداف سورية وإيرانية داخل الأراضي السورية، وذلك بعد إسقاط الدفاعات السورية مقاتلة إسرائيلية من طراز إف 16، وإثر اعتراض إسرائيل ما قالت إنها طائرة إيرانية مسيرة في أجوائها بعد المزيد

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

“الانتفاع بحق الثقافة شرط لتنمية متكاملة للإنسان” تشارك منظمة العفو الدولية – المغرب في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة البيضاء في الفترة من 08 إلى 18 فبراير2018، للاحتفاء بالكتاب والمبدعين المزيد

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتّاب السوريين تعلن وقوفها مع كل المدن السورية من درعا إلى القامشلي  أسّ الاستبداد والفساد والتوحّش والارهاب المنظّم هو نظام الأسد وحاشيته وحلفاؤه  رفض وإدانة كل اشكال توظيف واستثمار قيم واسم المزيد

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

سحرت الشابة السورية الفرنسية، منال، قلوب أعضاء لجنة التحكيم الـ 4، بصوتها الأخاذ، ليستديروا لها جميعًا، في حلقة يوم السبت، من برنامج “ذا فويس”، بنسخته الفرنسية. وكانت منال أول فتاة محجبة، تشارك في المزيد

حديث الحرب القائمة في سوريا وأسئلة المستقبل والكتابة في الوعي و الحرية / حوار مع أحمد سليمان

حديث الحرب القائمة في سوريا وأسئلة المستقبل والكتابة في الوعي و الحرية / حوار مع أحمد سليمان

الحل كما اراه، خروج جميع القوات والمليشيات الأجنبية المتقاتلة فوق الأرض السورية، ونشر قوات دوليَّة مُشتَرَكة لحفظ السلام روسيا وايران تديران المقتلة السورية، و تدفعان الى مؤتمرات خلبية بهدف تفريغ استحقاقات مؤتمر المزيد

 

منطقة عازلة بسوريا ، أسباب الرفض والبدائل المطرحة

Print pagePDF pageEmail page

في تأكيد على موقف واشنطن، قال توني بلينكن نائب مستشارة الأمن القومي الأميركي الجمعة إن الاقتراح التركي بإقامة منطقة عازلة في سوريا لم يأت بفكرة جديدة وليس في دائرة الاهتمام.

حلقة الجمعة (10/10/2014) من برنامج (ما وراء الخبر) ناقشت هذا التطور، وتساءلت عن أسباب رفض الولايات المتحدة المقترح التركي، وهل من حلول بديلة في ضوء التداعيات المحتملة لموقف واشنطن؟

ويأتي الرفض الأميركي فيما تشهد مدينة عين العرب (كوباني) في شمال سوريا اشتباكات عنيفة على الأرض، تزامنا مع غارات ينفذها التحالف الدولي على مواقع وتجمعات تنظيم الدولة الإسلامية داخل المدينة وفي محيطها.

تركيا، التي تقع هذه النقطة الساخنة على حدودها، تقترح إقامة منطقة عازلة ومنطقة للحظر الجوي في شمال سوريا، لكن لا يزال هذا الاقتراح محل سجال دولي، غير أن الموقف الأميركي لا يزال حتى اللحظة غير متحمس للأفكار التركية.

اختلاف الأولويات
يرى المتحدث السابق باسم وزارة الخارجية الأميركية بي جي كراولي أن إقامة منطقة عازلة شمال سوريا يمثل أسلوبا تكتيكيا، لكن الخلاف بين تركيا وأميركا إستراتيجي.

وأوضح أن تركيا ترى النزاع والتحالف الدولي باعتباره يجب أن يهدف في المقام الأول لإخراج بشار الأسد من السلطة، وتنظر لتنظيم الدولة الإسلامية بصفته عاملا يشكل خطرا جسيما، بينما تنظر واشنطن للتنظيم كهدف أولي يجب القضاء عليه.

ويشرح كراولي صعوبة تنفيذ المقترح التركي، بأنه لكي يتحقق يجب ضرب القوات الجوية للأسد ونظامه حتى لا تمثل تهديدا للطائرات الأميركية، فضلا عن ضرورة إسقاط كل أنظمة الدفاع الجوي السوري، وهو أمر صعب، فالطائرات الأميركية تجول في سماء سوريا لضرب معاقل تنظيم الدولة.

ويضيف أن الولايات المتحدة لا تخطط لنشر قواتها على الأرض، فآخر مرة فعلت فيها ذلك كانت في العراق عام 2003، أضف إلى ذلك أن القوات المعنية بمواجهة تنظيم الدولة على الأرض ليست الولايات المتحدة، وإنما القوات العراقية وقوات المعارضة السورية المعتدلة، كما أن واشنطن غير معنية بإرسال جنودها في خضم الحرب الأهلية التي تشهدها المنطقة.

وبشأن بدائل المقترح التركي يرى كراولي أن تركيا والولايات المتحدة لديهم أهداف على المدى الطويل في المنطقة، وهي أهداف متطابقة ومتشابهة كإسقاط النظام في سوريا، وتحقيق الاستقرار في العراق، لكن الاختلاف في أولويات وطريقة التنفيذ.

وفسر ما تقوم به الولايات المتحدة وحلفاؤها بأنه استخدام القوة الجوية في محاولة لخلق الوقت المناسب للقوات العراقية وقوات البشمركة الكردية لتعيد بناء نفسها، وتكون قادرة على مواجهة التنظيم.

إستراتيجيات المصالح
في المقابل، قال الدكتور عبد الوهاب الأفندي، أستاذ العلوم السياسية في جامعة وست مانستر، إن الموقف الأميركي يؤكد أنها لا تحفل بالشعب السوري ولا بالمنطقة ولا يهمها مقترحات تركيا.

وأضاف أن دول التحالف تريد من تركيا أن تقوم نيابة عنهم بالقتال بريا، ومن جانبها تريد تركيا الدفاع عن مصالحها الحيوية، وتشترط لكي تتدخل أن يكون إسقاط الأسد أول الأهداف.

وشرح الأفندي المخاوف التركية من التدخل، مؤكدا أن أي محاولة لزيادة وتيرة الحرب ضد تنظيم الدولة تعني المزيد من تدفق اللاجئين السوريين إلى تركيا.

وحذر من أن عدم التدخل في الوقت المناسب سيزيد الأمور سوءا، لأن هناك جهات أخرى كإيران وروسيا تتدخل بالفعل.

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: