بيان تضامن ودعم للانتفاضة الشعبية في السودان

بيان تضامن ودعم للانتفاضة الشعبية في السودان

منذ ثماني سنوات، وبعد أن فوجئت القوى المعادية للنهوض والتقدم العربي، في الداخل والخارج، بانتفاضات شعبية عديدة باهرة، سلمية مطالبة بالحرية والكرامة والديمقراطية، سارعت هذه القوى لتعديل خططها. ورغم ان الانتفاضات نجحت المزيد

حسام الدين درويش :في “امتحان اللجوء” يندمج اللاجئ أو يُهان

حسام الدين درويش :في “امتحان اللجوء” يندمج اللاجئ أو يُهان

ينتقد الكاتب والباحث السوري حسام الدين درويش تركيز وسائل الإعلام على قصص النجاحات الكبيرة أو الاستثنائية لبعض اللاجئين في حياتهم المهنية أو الدراسية في ألمانيا، مذكراً أنه لا ينبغي تصوير اللجوء أو المزيد

أحمد سليمان : فالنتاين سوري وحب ممرغ بالدم

أحمد سليمان : فالنتاين سوري وحب ممرغ بالدم

فالنتاين سوري و حب ممرغ بالدم … قتلوه وهو يردد ” مرتي تاج راسي “ كتب أحمد سليمان : إزدحمت الحدائق والساحات بأغلب دول العالم ، ورود حمراء ودببة وشوكلاتة ، ثمة المزيد

مجلة ” اوراق ” تصدر في ذكرى صادق العظم و ملف خاص به

مجلة ” اوراق ” تصدر في ذكرى صادق العظم و ملف خاص به

المفترقات الكبرى التي تعصف المنطقة والعالم جعلت من صادق العظم حاضر بيننا . غيبه الموت في مثل هذه الأيام ، إلا ان كتاباته وفكره يستدعيان النقاش المفتوح والتأسيس لأرضية ثقافية شاملة . المزيد

تنحي ميركل وفوز آنغريت

تنحي ميركل وفوز آنغريت

ميركل سيدة نساء ورجال اوروبا والأكثر تأثيرا في العالم . سيدة مجتمع نخبوي ، سيدة سياسة أوروبا ، سيدة المصانع والمعامل والشركات التي تعد أقوى إقتصاد حتى الآن . تغادر ميركل رئاسة المزيد

 

أحمد سليمان : منتخب الـدم

لم أمت من طلقة قنّاص، كذلك لم تقصفني طائرة، لكنني أتوارى في محيط هادئ.
رأيتكِ كمثل ورد مجفّف، ثم رأيتُ دميةً بيدٍ مقطوعة على طريق.
ثمّ، إنني تأخرتُ في وقت مبكر.

أتيتكِ ذات مرّات بطوق ياسمين وقرنفل. يا له من طريق محفوف بليل، ولغم هبط من سماء غاشمة.
بتّ كحبّة فاليوم، أو طلقة تتدلى من جسدي.

يحدث كما لو أن ليلة عرجاء أكون فيها عابراً الى باب الجحيم.
ثمّ أنبأني صحبٌ أن مدناً وقرى وشعباً قد وقعوا. هذي بلادي جاثية كإلهٍ منهك. أجزم أنها عالية.
يا حطّابي اللغة الميتة، لم تسقط مدننا لكنها تسير بفعل دم، بفعل نهر طويل. ﻻ تغفري لنا البتة، يا سوريا، وإن حفظناكِ مثل كتاب مقدّس.

نحن لسنا سوى وحل. شوارعك المدماة، ساعاتك القتيلة، أبوابك الكثيرة كما أعلم، باب سروجي، الحميدية وباب توما، بابا عمرو وباب فرج. غوطتان وشام، ساعة معطلة، وكنيسة أرمن.

ثمة رقة، وقصر بنات، ودير وفرات، وباب وتادف. أسواق خضر وجسر معلّق، حدائق ياسمين، وكرم عنب وشجر مديد. قبل ذلك كلّه، ساحة أوّل بشري غرق في اﻷسيد؛ أوّل طفل ذُبح بإسم الدين؛ أوّل بلد يُهمَل من شعوب صديقة؛ أوّل عدّاد تُسجَّل فيه مجازر ﻻ توقفها هيئة أمم؛ أوّل ثورة لشعب يُقصف بنابالم، وطائرات تحمل كيمياء ومستوعبات موت معلن.
ﻻ تسامحينا اذا رمشت عيوننا قرب فوز منتخب الدم. وعدناكِ بتاج قيصر وصولجان، لكننا ذبحناكِ مرات، وأنتِ مبتسمة. نحن ذئابك الشاردة، في مدن لم نعرفها. ﻻ توجد هنا مستنقعات وطمي، لكننا مناوئو قمامة الخراب “الوطني”. 

اسمحي لنا كي نسقط في وحل وخطيئة، نحن العشاق التافهين أبناء الحب والأبالسة، على أرصفتك المتكسرة.
أكتب من هذه القمامة المرفهة التي يسمّونها غرب العالم. أعلم أنكِ باقية، وإن رحلنا في وقت بلا وقت أو زمن أو حتى تذكرة.

دمكِ علينا، هذا مؤكد، نحن أبناء اليقين.

مشفى شفابينغ 2014

  • نقلا عن صحيفة ” الملحق ” لبنان

 

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: