أسماء الفيصل، بنت العم وداعا… محمد علي الأتاسي

أسماء الفيصل، بنت العم وداعا… محمد علي الأتاسي

رحلت الدكتورة أسماء الفيصل، زوجة المناضل رياض الترك “ابن العم”، في كندا بعد صراع طويل مع المرض، بعيدا عن زوجها ومدينتها حمص وبلدها سورية. درست الدكتورة أسماء الطب في جامعة دمشق وتخرجت المزيد

بيان رقم (1) قيادة المظاهرات في إيران تعلن تضامنها مع الشعب السوري

بيان رقم (1) قيادة المظاهرات في إيران تعلن تضامنها مع الشعب السوري

منذ بداية الثورة الإيرانية يأتينا رسائل وتنبيهات معظمها يقول أننا مثل الثورة السورية مدعومون من اسرائيل وأمريكا أو داعش والقاعدة ولابد أن نوضح أمور وخصوصاً للمتلقي العربي أولاً : الثورة السورية ثورة المزيد

نجم الدين سمان : بين قنّاصَين

نجم الدين سمان : بين قنّاصَين

فتحتُ ديوانَهُ الشعريّ بلا تعيين؛ ربّما مِن مُنتصَفِه؛ وبدأتُ أقرأ بينما سيّارة الأجرة الصفراء تعودُ بي من بيروت إلى دمشق. حين وصلنا نقطةَ الحدود؛ كنتُ قد أنهيتُ قراءةَ النصفِ الأخير من قصائدِه؛ المزيد

حزب تودة الإيراني يدعم الإنتفاضة الشعبية ، ويشكل إحراجا لمواقف أحزاب اليسار الرسمي في سوريا ولبنان

حزب تودة الإيراني يدعم الإنتفاضة الشعبية ، ويشكل إحراجا لمواقف أحزاب اليسار الرسمي في سوريا ولبنان

يخرج حزب تودة في خطاب معاصر وداعم لإنتفاضه الشعب الإيراني . يشير الخطاب الى نضال الشعب الإيراني ” المُحبط من الاضطهاد والطغيان والغلاء والاستبداد ” ويطالب المتابعة ضد الدكتاتورية التي يهيمن عليها المزيد

أحمد سليمان : هكذا أختم عام 2017 ، كتب ثلاثة والمجد لسوريتنا

أحمد سليمان : هكذا أختم عام 2017 ، كتب ثلاثة والمجد لسوريتنا

أعترف مُسبقاً أنني احتجت إلى دقيقة واحدة كي اختار بضعَ كلمات ، ثم انصرفت لإمعان النظر فيها لأكثر من مليوني لحظة ، كنت منحازاً لما ينقص المشهد من خبطة عاطفية ، تقلب المزيد

 

بيروت : إعتصام يطالب بتحرير المعتقلين في السجون السورية

Print pagePDF pageEmail page

نشطاء الرأي : يعمل في عدد من دول العالم بوسائل تعبيرية مختلفة نشطاء من أجل شرح قضية المعتقلين في السجون السورية ، وعلى خط مواز حصلت اعتصامات بدأت في دمشق وانتقلت الى بريطانيا وامريكا وصولا غازي عنتاب التركية ثم في بيروت أمام ساحة الصحافي سمير قصير .
وما زالت حملة ” إنقذوا البقية ” تطمح بالتوسع للتخاطب مع العالم . في محاولة لتحريك رأي عام محلي و دولي الى معاناة آلاف العوائل التي تاهت في اتون الحرب والتشرد والخطف والتغييب الذي يطال السوريين .

هذا وقام عدد من النشطاء بتجسيد مشاهد حية عن أوضاع التعذيب للمعتقلين، وتم تصوير الحدث من قبل أقنية فضائية أبرزها LBC والآن والأناضول اورينت والجديد ، ولوحظ غياب أقنية مثل العربية والجزيرة و MTV والمستقبل . 
في ذات الوقت ضجت الشبكات الإجتماعية أبرزها توتير وفيس بوك بصفحات قدرت بسبعون صفحة متخصصة بالمعتقلين ، الى جانب حسابات شخصية بالآلاف تتحدث عن أولويات الحل في سوريا وقف القصف والقتل وإطلاق سراح المعتقلين .

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: