استنكار حول تسمية جادة الملك سلمان في بيروت

استنكار حول تسمية جادة الملك سلمان في بيروت

يبدو تدشين جادة الملك سلمان في بيروت هو مجرد ذر الرماد في أعين اللبنانيين,وتغيير هويتهم الثقافية,والنضالية,والفكرية.في يؤكد الجانب الفاسد في الحكم اللبناني هو بمثابة توكيد متانة العلاقة بين المملكة العربية السعودية,ولبنان.إزاء ذلك المزيد

إلى مؤتمر باريس الخاص بضرب كيماوي المجرم بشار اسد

إلى مؤتمر باريس الخاص بضرب كيماوي المجرم بشار اسد

  قبل قليل نفذت قوات التحالف ( الفرنسي البريطاني الأمريكي ) هجوما على عدد من المقرات الكيميائية التابعة لنظام أسد، وفق المعلومات ان الهجوم استهدف  عدة مواقع أبرزها مقر الأسلحة التي يُعتقد ان المزيد

ترمب يقول : بوتين وإيران مسؤولان عن دعم الحيوان الأسد

ترمب يقول : بوتين وإيران مسؤولان عن دعم الحيوان الأسد

 ترمب صرح في تغريدة على حسابه على تويتر إن الرئيس السوري “سيدفع ثمنا غاليا” على استخدام السلاح الكيميائي، وأضاف أن العديد من السوريين قتلوا في الهجوم منهم نساء وأطفال. ترمب يهدد “الحيوان” المزيد

هجوم كيميائي (أسدي روسي) يطال 1300 مدني في دوما

هجوم كيميائي (أسدي روسي) يطال 1300 مدني في دوما

سجلت الساعات الأخيرة، حتى لحظة اعداد هذا الملف، حصيلة الهجوم الكيميائي على مدينة دوما (ريف دمشق) 117 قتيل والعشرات من الحالات المستعصية و1300 إصابات مختلفة بين المدنيين، هذا واشار مراقبون إلى ان المزيد

برهان غليون : سورية على طريق الجلجلة

برهان غليون : سورية على طريق الجلجلة

ما من شك في أن المعارضة السورية المسلحة، أو ما تبقى منها، قد تعرّضت لضربةٍ قوية في غوطة دمشق الشرقية، وأن الروس، ومن ورائهم الإيرانيون، ونكتة دولة الأسد، قد حققوا سبقا مهما المزيد

 

إيران.. محامي يصافح موكلته فيعتقلوه بتهمة “الزنا”

Print pagePDF pageEmail page

دبي – إيليا جزائري : مصافحة محامي إيراني لموكلته أدت إلى اعتقاله بتهمة “الزنا”. هذا ما حدث لمحمد مقيمي محامي الناشطة الإيرانية آتنا فرقداني في سجن إيفين في طهران.
وفي التفاصيل، حسب موقع “تقاطع” الإيراني، نقلاً عن مصدر قريب من محمد مقيمي فإن المحامي اعتقل يوم السبت 13 يونيو بعد أن صافح موكلته آتنا فرقداني خلال لقائها في سجن إيفين بطهران.

ووفقاً للمصدر فإن التهمة التي نسبت لمحمد مقيمي في المحضر الذي كُتب في السجن لاعتقاله هي “الزنا”. ونقل المحامي إلى سجن رجائي شهر في مدينة كَرَج بعد الاعتقال.
جاء اعتقال محمد مقيمي بعد أسبوعين من إصدار الحكم المشدد لحبس الناشطة الإيرانية آتنا فرقداني 12 عاما و9 أشهر.
وكانت قد أصدرت الشعبة 15 في محكمة الثورة الإيرانية في طهران حكما بالسجن 12 سنة و9 شهور بحق الرسامة والناشطة في حقوق الأطفال الشابة الإيرانية “آتنا فرقداني” (29 سنة)، بعد إدانتها بتهم تتعلق بالدعاية ضد النظام والتجمع والمؤامرة لزعزعة الأمن القومي، وكذلك إهانة المرشد الأعلى وأعضاء البرلمان وضباط الأمن في سجن إيفين.
وكان أول ظهور لفرقداني عندما تم اعتقالها في أغسطس عام 2014، على خلفية إقامتها معرضا حول انتهاك حقوق الأطفال، وكذلك بسبب لقاءاتها مع أسر المعتقلين السياسيين وقتلى الانتفاضة الخضراء عام 2009.
وبقيت محتجزة لمدة شهرين وأثناء تواجدها في سجن إيفين استطاعت هذه الناشطة رصد وتوثيق حالات الإساءة والتعذيب التي تتعرض لها النساء في سجون ومعتقلات النظام الإيراني، وبعد الإفراج عنها بكفالة مالية بعد تدهور حالتها الصحية بسبب إضرابها عن الطعام كشفت عن ما يجري في السجون في مقطع فيديو نشرته في مواقع التواصل الاجتماعي.
وبعد ذلك اعتقلت مرة أخرى من قبل قوات الحرس الثوري مطلع هذا العام (2015) بعدما نشرت رسما كاريكاتيريا على موقع “الفيسبوك” يسخر من نواب في البرلمان الإيراني.

العربية

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: