مجموعة دول السبع الصناعية «G7» تتصدى لسلوك روسيا «الشرير»!

مجموعة دول السبع الصناعية «G7» تتصدى لسلوك روسيا «الشرير»!

 سوليفان “يجب أن تكون روسيا شريكا بناء في سوريا وإلا فسوف تتم محاسبتها”. إعداد هيلدا المعدراني : خرج وزراء خارجية الدول الصناعية السبع الكبرى“G7”، بعد اجتماعهم امس في تورنتو الكندية، بتوصيات اهمها المزيد

مباحثات ماكرون مع ترامب أبرزها الاتفاق النووي والملف السوري

مباحثات ماكرون مع ترامب أبرزها الاتفاق النووي والملف السوري

ماكرون : أن انسحاب الغربيين من سوريا بشكل سريع سيساعد إيران على ملء الفراغ، كما قد يشجع الجهاديين على العودة. نحن نحضر اليوم لحل سياسي في سوريا يكون هدفه النهائي مرحلة انتقالية المزيد

يوسف بزي :المجتمع المدني في لبنان ليس هو نفسه «المجتمع المدني»

يوسف بزي :المجتمع المدني في لبنان ليس هو نفسه «المجتمع المدني»

شعار «إسقاط النظام الطائفي» يستدعي في لبنان ترجمة عملية واحدة: الإطاحة بالتوازن بين المسلمين والمسيحيين. وهو ما ينكره المسلمون ويرفضه المسيحيون. اللبنانيين ينقسمون إلى تيارين رئيسيين، حركة 14 آذار، المتولدة من انتفاضة المزيد

عقل العويط : رسالة مفتوحة إلى علي الأمين

عقل العويط : رسالة مفتوحة إلى علي الأمين

عقل العويط ؛ لا “دولة” تحميكَ، وتدافع عنكَ، وتصون كرامتكَ، في وجود القوى التي تصادر الدولة، وتحلّ محلّها. أخي العزيز علي، أهنئكَ على السلامة، على الرغم من كلّ شيء. وبعد، يجب أن المزيد

عميد منشق: روسيا وحزب الله يخزنان كيميائي الأسد

عميد منشق: روسيا وحزب الله يخزنان كيميائي الأسد

الشركات البلجيكية الثلاث التي كشف مؤخرا عن تورطها في بيع عناصر كيميائية تستخدم في تصنيع غاز السارين “قامت بذلك عن طريق لبنان” ولا يوجد طرف متورط في الحرب مع نظام الأسد لديه المزيد

 

كيري يلمح إلى التقسيم ومجلس الأمن يدعو لإستئناف المفاوضات

Print pagePDF pageEmail page

“سيتعين على الأسد اتخاذ بعض القرارات الحقيقية بشأن تشكيل عملية حكم انتقالي حقيقية، وإذا لم يحدث هذا فهناك بالتأكيد خيارات لخطة بديلة قيد الدراسة”.

قالت مصادر متطابقة إن مشاورات تدعو لاستئناف المفاوضات في ما بين الثاني والعاشر من الشهر المقبل.هذا ونقل مراسل الجزيرة في نيويورك رائد فقيه عن دبلوماسي في نيويورك أن هناك مشاورات بشأن إمكانية إرسال دعوات لجولة مفاوضات جديدة في الثاني أو الثالث من الشهر المقبل، وأن هناك آراء تفضل التريث إلى العاشر من الشهر نفسه لمراقبة مدى التقيد باتفاق وقف إطلاق النار المقرر دخوله حيز التنفيذ السبت القادم.
وأوضح مراسل الجزيرة أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قال اليوم إن قوافل المساعدات الإنسانية في طريقها إلى ست مدن وقرى محاصرة، منها كفربطنا في ريف دمشق التي لم تصلها المساعدات في القافلة السابقة.

وفي سياق آخرقال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إنه ربما يكون من الصعب إبقاء سوريا موحدة إذا استغرق إنهاء القتال هناك مدة أطول، محذرا من أن بلاده تدرس خطة بديلة للتعامل مع الوضع في حال لم تكن دمشق وموسكو جادتين في التفاوض على الانتقال السياسي.

كيري تحدث عن إمكانية تقسيم سوريا إذا فشلت محاولات إنهاء القتال (الأوروبية-أرشيف)
وأضاف كيري خلال جلسة استماع أمام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي “ربما يفوت الأوان لإبقاء سوريا موحدة إذا انتظرنا فترة أطول”، وهي المرة الأولى التي يتحدث فيها عن خيار تقسيم سوريا، حيث دأبت واشنطن على تأكيد ضرورة المحافظة على سوريا ديمقراطية علمانية موحدة.
وقال كيري إنه أبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن واشنطن لن تنتظر أكثر من أشهر قليلة لترى ما إذا كانت موسكو جادة بشأن المحادثات.

وحذر الوزير الأميركي من أن “أي شخص يعتقد أن هناك حصانة من العقاب على انتهاك هذا (الاتفاق).. يرتكب خطأ فادحا”، في رد على ما يبدو على تصريح للسناتور بوب كوركر قال فيه إنه لا يعتقد أنه ستكون هناك أي عواقب في ظل إدارة الرئيس باراك أوباما.
خطة بديلة

سبق و قال  كيري أمام مجلس الشيوخ الأميركي إنه سيتم التحقق من نجاح اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا خلال أيام، كما سيتحقق من جدية الانتقال السياسي فيها خلال شهر أو شهرين.

وأضاف “سيتعين على الأسد اتخاذ بعض القرارات الحقيقية بشأن تشكيل عملية حكم انتقالي حقيقية، وإذا لم يحدث هذا فهناك بالتأكيد خيارات لخطة بديلة قيد الدراسة”.

ولم يكشف كيري عن تفاصيل الخطة البديلة في حال فشلت جهود التوصل إلى اتفاق سياسي في سوريا، غير أنه أشار إلى أنها قد تنطوي على زيادة الدعم للمعارضة السورية المسلحة، لكن مصادر دبلوماسية والصحافة الأميركية ألمحت إلى أن الخطة قد تشتمل على تدخل عسكري للولايات المتحدة والتحالف الدولي.
وتحدث أوباما مع نظيره الروسي الاثنين للاتفاق على بدء تنفيذ خطة “وقف الأعمال العدائية” في سوريا ابتداء من السبت المقبل.
ويطلب الاتفاق من الفصائل المسلحة الموافَقة على وقف إطلاق النار مع حلول ظهر يوم 26 فبراير/شباط الجاري، ويؤكد أن الولايات المتحدة وروسيا ستعملان على تبادل المعلومات والتنسيق لضمان تطبيق فعّال لهذا الاتفاق.
كما ينص الاتفاق على تشكيل مجموعة عمل لتحديد المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة وجبهة النصرة اللذان نُصّ على استمرار الضربات ضدهما رغم الهدنة. وينص الاتفاق كذلك على امتناع الطيران السوري والروسي عن قصف قوات المعارضة السورية.
وفي حال نجاح وقف إطلاق النار، فإن كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف سيدفعان الرئيس السوري بشار الأسد والمسلحين إلى التفاوض على عملية انتقال سياسي بانتخابات ودستور جديد.

  • إعداد : نشطاء الرأي
    ـ يستفيد هذا الموضوع من وكالات والجزيرة
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: