بيان تضامن ودعم للانتفاضة الشعبية في السودان

بيان تضامن ودعم للانتفاضة الشعبية في السودان

منذ ثماني سنوات، وبعد أن فوجئت القوى المعادية للنهوض والتقدم العربي، في الداخل والخارج، بانتفاضات شعبية عديدة باهرة، سلمية مطالبة بالحرية والكرامة والديمقراطية، سارعت هذه القوى لتعديل خططها. ورغم ان الانتفاضات نجحت المزيد

حسام الدين درويش :في “امتحان اللجوء” يندمج اللاجئ أو يُهان

حسام الدين درويش :في “امتحان اللجوء” يندمج اللاجئ أو يُهان

ينتقد الكاتب والباحث السوري حسام الدين درويش تركيز وسائل الإعلام على قصص النجاحات الكبيرة أو الاستثنائية لبعض اللاجئين في حياتهم المهنية أو الدراسية في ألمانيا، مذكراً أنه لا ينبغي تصوير اللجوء أو المزيد

أحمد سليمان : فالنتاين سوري وحب ممرغ بالدم

أحمد سليمان : فالنتاين سوري وحب ممرغ بالدم

فالنتاين سوري و حب ممرغ بالدم … قتلوه وهو يردد ” مرتي تاج راسي “ كتب أحمد سليمان : إزدحمت الحدائق والساحات بأغلب دول العالم ، ورود حمراء ودببة وشوكلاتة ، ثمة المزيد

مجلة ” اوراق ” تصدر في ذكرى صادق العظم و ملف خاص به

مجلة ” اوراق ” تصدر في ذكرى صادق العظم و ملف خاص به

المفترقات الكبرى التي تعصف المنطقة والعالم جعلت من صادق العظم حاضر بيننا . غيبه الموت في مثل هذه الأيام ، إلا ان كتاباته وفكره يستدعيان النقاش المفتوح والتأسيس لأرضية ثقافية شاملة . المزيد

تنحي ميركل وفوز آنغريت

تنحي ميركل وفوز آنغريت

ميركل سيدة نساء ورجال اوروبا والأكثر تأثيرا في العالم . سيدة مجتمع نخبوي ، سيدة سياسة أوروبا ، سيدة المصانع والمعامل والشركات التي تعد أقوى إقتصاد حتى الآن . تغادر ميركل رئاسة المزيد

 

عزيزي اللاجئ(ة) لا قلق من الترحيل وإليكم الحل

  • و يمكن للاجئ المكوث في الكنيسة لمدة تتراوح من 6 أشهر وحتى 18 شهرا، حتى تنقضي مدة البحث القانونية عن ذلك اللاجئ وايضا تسقط مدة اتفاقية دبلن عنه , حيث يحق للشخص التقدم بطلبب لجوء جديد إذا تمكن من التخفي لمدة 18 شهر في أي دولة من دول الدبلن.

أرشيفية

عانى اللاجئوون من مشاق كثيرة من اجل الوصول الى بر الامان في اوروبا،هربا من الحروب و الدمار،تاركين كل شيء وراءهم..
فمنهم من يصل، ومنهم من يموت غرقا في عرض البحر، أو من شدة البرد على اليابسة!
اللاجئون المتواجدون في ألمانيا حالهم كحال أي لاجئ ترك بلده في ظروف صعبة هددت حياته، يقومون بتقديم طلبات اللجوء لكن شبح (اتفاقية دبلن) قد تطاله وتدخله في دوامة لا يحمد عقباها، إذ لا تسمح هذه الاتفاقية لأى شخص بالتقديم في أكثر من دولة من دول الموقعة على الاتفاقية، وإلا سيتم إعادته إلى الدولة الأولى.
عند الدخولك الى الكامب وعمل المقابلات القانونية اللازمة وسؤالهم لكَ إن كنت قد بصمت في أي دولة ما قبل المانياـ تأخذ هوية التعريف المؤقتة والتي تسمى بالالمانية (الاوزفايس) وتكون مدتها ثلاثة شهور. بعد ذلك تنتظر قرار المحكمة بشأن قبول أو رفض طلب لجوئك لدى الحكومة الألمانية.

بعض القضايا لا تنفع في إلغاء اتفاقية دبلن بالطعن، مما ينتج عنها تسفيراللاجئ إلى الدولة التي بصم بها لأول مرة.

الحل في هذه الحالة هو اللجوء الكنسي.

حيث ان الكنيسة لا ترفض أي محتاج، مهما يكون غرضه.. فيطلب اللاجئ من القس المكوث في الكنيسة وعدم الخروج أبداً.. وهو يقدم لهم اللباس والطعام كل يوم! و يقوم بتأمين الاتصال بالانترنت من داخل الكنيسة على مدار الساعة، لكي يتسنى للاجئين الاتصال بذويهم وطمأنتهم عليهم.
اذن اللاجئ يبقي تحت حماية الكنيسة فلا يتجرأ أحد على إلحاق الأذى به.
و يمكن للاجئ المكوث في الكنيسة لمدة تتراوح من 6 أشهر وحتى 18 شهرا، حتى تنقضي مدة البحث القانونية عن ذلك اللاجئ وايضا تسقط مدة اتفاقية دبلن عنه , حيث يحق للشخص التقدم بطلب لجوء جديد إذا تمكن من التخفي لمدة 18 شهر في أي دولة من دول الدبلن.
الكنيسة تساعد اللاجئ ايضا بتوكيلها له محام يقوم بدوره بإعادة تقديم طلب اللجوء مرة أخرى وحينها، لا يتثنَّ للحكومة الألمانية سوى القبول، لأنه حق للاجئ أساسا، وخصوصا أن في بلدهم حرب.. كما أُسقطت عنهم جميع الاتفاقيات، بما ذلك قانون البحث، بحكم مكوثهم في الكنيسة.
كما تقوم بتامين مساكن و دورات اللغة، و عدة مساعدات اخرى.

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: