أحمد سليمان : ابحث عن لوحة ناطقة

أحمد سليمان : ابحث عن لوحة ناطقة

فيما أنا في زحمة الكتابة والمراجعة لعدد من كتب استعد لإصدارها ، دخلت إلى عدد من المواقع العالمية التي تعرض لوحات تشكيلية وصور ضوئية بهدف شراء ما يناسب محتوى عملي . وقع المزيد

سويسرا : يجب فتح تحقيق في قضية الكاتبة منى العاصي وطفلتها

سويسرا : يجب فتح تحقيق في قضية الكاتبة منى العاصي وطفلتها

تناقلت وسائل إعلام وشبكات اجتماعية مختلفة قضية الكاتبة الفلسطينية منى العاصي وإشكالية الصيحات العنصرية المتصاعدة في أوروبا ، نحن أمام واقع غير مقبول ، وواجب مواجهته بأدوات نقدية . المكان سويسرا : المزيد

Anwalt al-Bunni – Dieser Berliner will syrische Folterer vor Gericht bringen

Anwalt al-Bunni – Dieser Berliner will syrische Folterer vor Gericht bringen

Der Anwalt al-Bunni will von Berlin aus das ungestrafte Morden in Syrien beenden und Kriegsverbrecher vor deutsche Gerichte stellen Von Martin Nejezchleba 215, 227 und 235. Drei Zahlen ohne Bedeutung. Zumindest für die المزيد

ملكة العائد: يوميات النزوح من الرقة: أربعة أيام في حراسة سيارة مفخخة

ملكة العائد: يوميات النزوح من الرقة: أربعة أيام في حراسة سيارة مفخخة

قلت: لا بدَّ أنه قصف الطيران. كانت بعض أجزاء الدرج مكسورةً، وأمام باب البيت، تهدمت جدران بيت الدرج تماماً. على اليمين، بعض قشور البرتقال اليابسة، وفي منتصف الفسحة أطلت النظر في زهرة المزيد

المطعونة بوردة حمراء ، كتبت عن العتمة المُبهرة ورحلت . شكراً لرقتكِ فدوى سليمان

المطعونة بوردة حمراء ، كتبت عن العتمة المُبهرة ورحلت . شكراً لرقتكِ فدوى سليمان

أكاد أختنق … حين قرأت خبر يفيد بأن ( المطعونة بوردة حمراء ، كتبت عن العتمة المُبهرة رحلت ) . شكراً لرقتكِ فدوى سليمان ، عرفتك مناضلة وثائرة وإنسانة جمعت سوريتنا برهافتها المزيد

 

احتجاز تعسفي : احتجاز مدوّنة شابة في السر

تتولى أجهزة الاستخبارات استجواب المدوّنة الشابة والطالبة السورية طل الملوحي منذ 27 كانون الأول/ديسمبر 2009. وهي محتجزة في مكان لم يكشف عنه من دون أن توجه أي تهمة إليها رسمياً.

تدعو مراسلون بلا حدود إلى وضع حد فوري لهذا الاحتجاز التعسفي. فلا بدّ من إخضاع هذه المدوّنة لمحاكمة شفافة إذا ما ارتكبت جنحة فعلاً أو الإفراج عنها فوراً.

تدير طل الملوحي ثلاث مدوّنات تبث من خلالها انتقادات للسياسة العربية والسورية والاتحاد من أجل المتوسط. وقد توجهت والدتها برسالة إلى الرئيس بشار الأسد تطالبه فيها بإطلاق سراحها بحجة أن ابنتها لم تكن تعلم شيئاً عن السياسة. ولم تكن أسرة المدوّنة ترغب في إحداث أي بلبلة حول القضية على أمل أن تتمكن من إيجاد حل عن طريق التفاوض مع السلطات.

ما زال خمسة صحافيين ومواطنين إلكترونيين على الأقل معتقلين في سوريا التي تعتبرها منظمة مراسلون بلا حدود من “أعداء الإنترنت” بسبب الرقابة المتزايدة على الشبكة ومطاردة المواطنين الإلكترونيين الذين يعبرون عن آرائهم بحرية ( http://arabia.reporters-sans-frontieres.org/article.php3?id_article=31693).

لا يزال الصحافي علي العبد الله معتقلاً منذ 16 حزيران/يونيو 2010 على خلفية اتهامات جديدة وجهت إليه عقب نشره على شبكة الإنترنت في أواخر العام 2009 مقالة انتقد فيها النظام الديني الإيراني والعلاقات بين سوريا وجمهورية إيران الإسلامية علماً بأنه انتهى من مضي عقوبة في السجن من سنتين ونصف السنة.

كذلك، لا يزال المخالفان الإلكترونيان فراس سعد وحبيب صالح محتجزين تماماً كما كمال شيخو بن حسين الموقوف منذ 25 حزيران/يونيو 2010. أما طارق بياسي فقد أفرج عنه في 16 آب/أغسطس الماضي في نهاية مدة عقوبته بعد أن تعرّض للتوقيف في تموز/يوليو 2007 وحكم عليه بالسجن لمدة ست سنوات في 11 أيار/مايو 2008، وهو حكم ما لبث أن خفف إلى ثلاث سنوات على خلفية اتهامه بـ”تكدير نفسية الأمة” و”إضعاف الشعور القومي” لنشره مقالة انتقد فيها الأجهزة الأمنية السورية على منتدى إلكتروني.
مراسلون بلا حدود

%d مدونون معجبون بهذه: