مجازر الغوطة وسط جحود العالم والمنظمة الأممية

مجازر الغوطة وسط جحود العالم والمنظمة الأممية

أعزائي في الأمم المتحدة .. نحن السوريين ، فهمنا بأن “الغوطة الشرقية ” بل سوريا برمتها .. وفقا لصمتكم ،اصبحت كما لو انها مستعمرة مستباحة ، سكانها غير مسجلين لديكم ، كما المزيد

الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

شنت إسرائيل عدة ضربات جوية على أهداف سورية وإيرانية داخل الأراضي السورية، وذلك بعد إسقاط الدفاعات السورية مقاتلة إسرائيلية من طراز إف 16، وإثر اعتراض إسرائيل ما قالت إنها طائرة إيرانية مسيرة في أجوائها بعد المزيد

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

“الانتفاع بحق الثقافة شرط لتنمية متكاملة للإنسان” تشارك منظمة العفو الدولية – المغرب في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة البيضاء في الفترة من 08 إلى 18 فبراير2018، للاحتفاء بالكتاب والمبدعين المزيد

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتّاب السوريين تعلن وقوفها مع كل المدن السورية من درعا إلى القامشلي  أسّ الاستبداد والفساد والتوحّش والارهاب المنظّم هو نظام الأسد وحاشيته وحلفاؤه  رفض وإدانة كل اشكال توظيف واستثمار قيم واسم المزيد

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

سحرت الشابة السورية الفرنسية، منال، قلوب أعضاء لجنة التحكيم الـ 4، بصوتها الأخاذ، ليستديروا لها جميعًا، في حلقة يوم السبت، من برنامج “ذا فويس”، بنسخته الفرنسية. وكانت منال أول فتاة محجبة، تشارك في المزيد

 

جهات امنية تروج لاعتراف طل الملوحي بالتخابر مع جهات أجنبية

Print pagePDF pageEmail page

سرّبت بعض (المصادر الأمنية) اليوم خبراً للمواقع الإلكترونية السورية عن محاكمة الشابة السورية المعتقلة طلّ الملوحي أمام محكمة أمن الدولة. وحاولت الترويج لاعترافات أدلت بها الملوحي أمام القضاء فيما نسبت هذا الخبر إلى (مصدر حقوقي).

ورغم كون الخبر يتحدث عن اعترافات تتناسب وجاسوس محترف تصلح قصته للسينما ؟ ، ورغم محاولة تشويه متعمدة لعائلة طل الملوحي، فضلا عن التضخيم الواضح. إلا أن (كلنا شركاء) أرادت نشر الخبر حرفياً كما سربته تلك المصادر مع تحفظها على دقة وصحة ما ورد فيه.
وفيما يلي نص الخبر الذي ارسل لوسائل الإعلام :

البدء بمحاكمة طل الملوحي

كشف مصدر حقوقي في تصريح خاص “أنّه جرت الجلسة الأولى لمحاكمة المدونّة السورية طل الملوحي يوم الأربعاء بتاريخ 15 \12\ 2010 أمام محكمة أمن الدولة بدمشق”، وأشار إلى حضور والدتها الجلسة بالإضافة إلى محاميها وعناصر من الامن السوري .
ولفت المصدر ، الذي فضل عدم ذكر اسمه ، إلى” أنّ طل اعترفت أمام القضاء بالتخابر مع جهات أجنبية إلاّ أنّها أنكرت أنّها قدّمت لهم أيّة معلومات حقيقية ، وقالت إنّها أعطت فتاة أمريكية تعمل في السفارة الأمريكية بالقاهرة, تدعى “جيسيكا” أسماء وهمية وأرقام مزيفة للعديد من الضباط “.
وقال المصدر الحقوقي أنّه أبلغ منظمته ألا تتعاطى مع موضوع طل لا من قريب و لا من بعيد لأن الموضوع كما رأى له علاقة بحقوق الإنسان . وقال : “رغم ما لمسه من تعاطف القضاة مع طل لصغر سنها, إلا أنّه شعر بالقلق , فالفتاة على ما يبدو من تصرفاتها ومنطقها وقصتها التي روتها أنّها حصلت على تدريب عال المستوى وهي تعرف ما تقول وما تفعل واستدرك قائلا إنّه “يتنازعه الشعور السابق مع شعور آخر, لأنّه قد تمّ التغرير بها على نحو بشع وأنّها ضحية لعائلة مفككة ، و تّم استغلالها بشكل مأساوي ابتداءً من أسرتها وانتهاءً بالجهات الامريكية التي تخابرت معها وجندتها لصالحها”.
وأضاف المصدر “أنّه من الواضح أنّ طل كانت تعين أسرتها وتصرف عليها و كانت مصدراً اقتصادياً أساسياً دون السؤال عن مصدر المال, لذلك سكتت الأسرة عن تصرفاتها، وأعطتها حرية واسعة دون رقابة “.
وكشف المصدر أنّه في رأي بعضهم أنّه لابد أن ينظر إلى تهمة طل بالتخابر مع جهات أجنبية على أنها جنحة لصغر سن طل في بداية اتصالها معهم, إلاّ أن هناك رأياً يقول : إنها استمرت في اتصالاتها وتخابرها إلى ما بعد بلوغها سن 18 عاماّ الأمر الذي يرتب أن تكون جريمتها جناية.

( كلنا شركاء) : سألت خبيرا أمنيا حول النص الذي عممه الامن السوري لوسائل الإعلام
فأجاب باقتضاب انه يبدو ان استراتيجية المحققين الحالية تقوم على اظهار الشابة بأنها تعمل لصالح ثلاث جهات مختلفة بوقت واحد ( الامن السوري -السفارة الامريكية بالقاهرة – جبهة خدام ) وهو امر يتطلب ان يكون لدى هذه الشابة مهارات كبيرة جدا لتتمكن من خداعهم جميعاً ؟ وهو ما يدفع باتجاه ان القصة برمتها محملة بأكثر مما تحتمل .
اضافة لذلك تطرح هذه الاستراتيجية اسئلة من قبيل من اين تعرف هذه الصبية المقيمة في القاهرة اسماء وعناوين ضباط امنيين في سوريا ؟ …..ولو كانت جاسوسة أو مسؤولة عن الاعتداء الذي لم تؤكده السلطات المصرية على هذا المدعو سامر ربوع أفلم يكن من باب أولى اعتقالها عند عودتها لسوريا في مايو/ ايار 2009 بدل الانتظار لاكتوبر / تشرين اول من العام نفسه ؟ .

جهات امنية تروج لاعتراف طل الملوحي بالتخابر مع جهات أجنبية

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: