اغتيال الدكتورة عروبة بركات وابنتها الصحفية حلا في منزلهما

اغتيال الدكتورة عروبة بركات وابنتها الصحفية حلا في منزلهما

عثرت الشرطة التركية في ساعة متأخرة من مساء الخميس على جثة المعارضة السورية عروبة بركات وابنتها الإعلامية حلا بركات في شقتهما في منزلهما بحي أسكودار في الشطر الآسيوي لمدينة إسطنبول، وبحسب ما المزيد

أحمد سليمان : ابحث عن لوحة ناطقة

أحمد سليمان : ابحث عن لوحة ناطقة

فيما أنا في زحمة الكتابة والمراجعة لعدد من كتب استعد لإصدارها ، دخلت إلى عدد من المواقع العالمية التي تعرض لوحات تشكيلية وصور ضوئية بهدف شراء ما يناسب محتوى عملي . وقع المزيد

سويسرا : يجب فتح تحقيق في قضية الكاتبة منى العاصي وطفلتها

سويسرا : يجب فتح تحقيق في قضية الكاتبة منى العاصي وطفلتها

تناقلت وسائل إعلام وشبكات اجتماعية مختلفة قضية الكاتبة الفلسطينية منى العاصي وإشكالية الصيحات العنصرية المتصاعدة في أوروبا ، نحن أمام واقع غير مقبول ، وواجب مواجهته بأدوات نقدية . المكان سويسرا : المزيد

Anwalt al-Bunni – Dieser Berliner will syrische Folterer vor Gericht bringen

Anwalt al-Bunni – Dieser Berliner will syrische Folterer vor Gericht bringen

Der Anwalt al-Bunni will von Berlin aus das ungestrafte Morden in Syrien beenden und Kriegsverbrecher vor deutsche Gerichte stellen Von Martin Nejezchleba 215, 227 und 235. Drei Zahlen ohne Bedeutung. Zumindest für die المزيد

ملكة العائد: يوميات النزوح من الرقة: أربعة أيام في حراسة سيارة مفخخة

ملكة العائد: يوميات النزوح من الرقة: أربعة أيام في حراسة سيارة مفخخة

قلت: لا بدَّ أنه قصف الطيران. كانت بعض أجزاء الدرج مكسورةً، وأمام باب البيت، تهدمت جدران بيت الدرج تماماً. على اليمين، بعض قشور البرتقال اليابسة، وفي منتصف الفسحة أطلت النظر في زهرة المزيد

 

محمد البوعزيزي يتظاهر في مصرواسمه وائل غنيم

ونحن نتابع أجزاء الحوار مع مؤسس صفحة ” كُلنا خالد سعيد ” خال الينا هاجس مصدره الشاب التونسي محمد البوعزيزي المنتحر حرقاً واحتجاجاً على سوء احواله المعيشية ذلك الإنتحار اسس فيما بعد لما سمي بثورة الياسمين ،
وهنا نحن أمام حوار يحيلك الى اعتقاد وان كان قاسياً وهو إن محمد البوعزيز على قيد الحياة ، لابل انه يتظاهر في مصرو اسمه وائل غنيم

بكى وائل غنيم على الضحايا الذين ماتوا سواء برصاص قوات الأمن المصرية أو عبرحافلاتهم التي رأيناها تدهس المتظاهرين ، فيما كانت المذيعة تحاوره كنا نتشارك معه البكاء واعتقدنا اننا نتطهر من صمت جيل الشباب في العالم العربي ، وهاهو ابلغ منا تعبيراً بلمحة بصر واحدة  جمع حوله ثورة عبر كبيورد وعدد من صفحات الكترونية . تحية لوائل غنيم و الى دموعه البليغة

نأمل من الشباب العربي متابعة كافة اجزاء الحوار مع وائل غنيم ، مؤسس صفحة “كُلنا خالدسعيد” هذه الصفحة التي لعبت دوراً دينميكياً لتوجيه الشباب المصري المتطلع للحريات الديمقراطية والعدالة الإجتماعية .

وُلـِد 23 ديسمبر 1980في القاهرة
-بكالوريوس في هندسة الحاسبات من كلية الهندسة بجامعة القاهرة، ماجستير ادارة أعمال من الجامعة الأمريكية بالقاهرة
– ناشط إلكتروني مصري، وخبير تسويق مواقع إلكترونية عربية ومدير تسويق غوغل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

أحمدسليمان
www.opl-now.org

اختفى وائل غنيم، يوم الخميس الساعة الواحدة  ليلاً ، قبل يوم واحد من جمعة الغضب، 27 يناير 2011 الساعة السادسة صباحاً بعد أن كان قد أعلن في حسابه على تويتر عن مشاركته في مظاهرة 25 يناير. ونشر على تويتر صورة له وهو يشارك في المظاهرات.

وفي اليوم التالي لاندلاع الاحتجاجات تم اعتقاله أو اختطافه من قبل أشخاص يرتدون زياً مدنياً وساقوه خلف مجموعة من عساكر الأمن المركزي. ولم تعترف السلطات بأنها قامت باعتقاله رغم الجهود التي بذلتها أسرته إضافة إلى شركة غوغل، ثم بدا أن النظام لم يقو على مقاومة الضغوط الشعبية الشبابية في هذا الشأن فخرج رئيس الوزراء الجديد أحمد شفيق ليعد بسرعة الإفراج عنه. وحتى يثبت مصداقية الحكومة في فتح باب الحريات و عدم القبض على من يعبر عن رأيه. وفعلاً تم الإفراج عنه يوم الاثنين 7 فبراير 2011 م بعد أن قضى 12 يوماً في السجن وهو معصوب العينين.

وفي 31 يناير، أكد أخوه، د. حازم، الاختفاء وأنه (حازم) على تواصل مع غوغل.
وفي 7 فبراير 2011] تم أفرجت السلطات المصرية عن وائل غنيم بعد إعتقاله لمدة 12 يوم في مقر مباحث أمن الدولة، وجاء قرار الإفراج بعد الضغوط الشعبية والحملة التي بدأتها مجموعة غوغل العالمية، وشارك فيها الشباب المصري والمؤسسات الإعلامية المستقلة وبعض المؤسسات الحقوقية.

ولدى خروجه من السجن أدلى بتصريح قال فيه: “أولاً أعزّي كل المصريين بالذين توفوا, وأنا أعتذر لهم وأقول لهم لم يكن أحد بيننا يكسّر. نحن كلنا كنا في مظاهرات سلمية وكان شعارنا (لا تكسّر). أريد أن أقول أيضاً أرجوكم لا تجعلوا مني بطلاً أنا مجرد شخص كان نائماً اثني عشر يوماً والأبطال الحقيقيون هم الموجودون في الشارع وأتمنى أن تلقوا الضوء عليهم. أنا الحمد لله بخير وإن شاء الله سنغيّر بلدنا, وكلنا بيد واحدة لتنظيف بلدنا”.


%d مدونون معجبون بهذه: