صبحي حديدي :«تحرير» الرقة: لقاء السبهان الوهابي مع أوجلان اللينيني!

صبحي حديدي :«تحرير» الرقة: لقاء السبهان الوهابي مع أوجلان اللينيني!

لكي لا يكون مشهد «تحرير» مدينة الرقة، من توحش «داعش» وإرهاب «الخلافة» الزائفة، خالياً من عناصر التشويش والتشويق، ثمّ السوريالية أيضاً؛ سارع ثامر السبهان، وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج، إلى زيارة الرقة، المزيد

مهرجان فرشيلي يكرم الشاعر فرج بيرقدار ومغنية الأوبرا “إيفون”تستعد لغناء قصائده بالإنكليزية

مهرجان فرشيلي يكرم الشاعر فرج بيرقدار ومغنية الأوبرا “إيفون”تستعد لغناء قصائده بالإنكليزية

مهرجان فرشيلي للشعر ( إيطاليا) في دورته الثالثة عشرة يمنح الشاعر والمناضل السوري فرج بيرقدار جائزته السنوية . حسب إدارة المهرجان (يتم تكريم بيرقدار من خلال أنشطة تنوعت بين الأمسيات الشعرية واللقاءات المفتوحة المزيد

أوروبا تشهد أولى المحاكمات على الفظائع في سوريا

أوروبا تشهد أولى المحاكمات على الفظائع في سوريا

السويد وألمانيا تأخذان زمام المبادرة بشأن العدالة للسوريين (نيويورك) – قالت “هيومن رايتس ووتش” في تقرير صدر اليوم إن الجهود المبذولة لمثول المسؤولين عن الفظائع في سوريا أمام المحاكم الأوروبية بدأت تؤتي ثمارها، خاصة في المزيد

علي العائد : ‘كردستان العراق’ سُرَّة ثانية في آسيا

علي العائد : ‘كردستان العراق’ سُرَّة ثانية في آسيا

احتمالات الحرب مستبعدة كثيرا مع وجود المايسترو الأميركي في المنطقة، بل بوجود داعش، وهو إحدى أهم حجج بغداد في تبرير رفضها لإجراء الاستفتاء أثناء دوران عجلة الحرب ضده في غرب العراق. في المزيد

مازن درويش:اي سلام بدون عدالة هو تحضير إلى حرب جديدة

مازن درويش:اي سلام بدون عدالة هو تحضير إلى حرب جديدة

السيدة القاضية كاترين مارشي اويل رئيسة الآلية الدولية المحايدة والمستقلة السيدات والسادة وزراء الخارجية، السفراء والحضور كنت أتمنى بصدق أن يكون السيد ستافان دي ميستورا مبعوث السلام إلى سوريا أو أي أحد المزيد

 

747 منظمة مجتمع مدني من 15 دولة عربية تحيي الشعب المصري وتدين المجازر

747 منظمة مجتمع مدني من 15 دولة عربية تحيي الشعب المصري وتدين المجازر والاستخدام المفرط للقوة والرصاص الحي وتجييش “البلطجية” و”المرتزقة”ضد الاحتجاجات الشعبية السلمية في البحرين وليبيا واليمن والأردن والجزائر والسودان

“تدين المنظمات الموقعة مسلسل الاستخدام المفرط للقوة و الرصاص الحي وتجييش “البلطجية” و”الانكشارية” و “المأجورين” الذي تمارسة الحكومات في البحرين وليبيا واليمن والأردن والجزائر و السودان ضد المسيرات والاعتصامات الشعبية السلمية في مختلف المدن والمحافظات، وتدين بشكل خاص المجازر الرهيبة ضد المعتصمين و المتظاهرين العزل في دوار الؤلؤه وقربه (البحرين يومي 17 و 18 شباط الجاري)، وفي عدن وتعز (اليمن يوم 18 شباط)، وفي بنغازي والبيضا والزنتان وغيرها (ليبيا منذ 17 شباط وحتى الآن)، “

تعرب منظمات المجتمع المدني العربية الموقعة (99 شبكة وتحالف ومنظمة تضم 747 منظمة من 15 دولة عربية) (عن اعتزازها بانتصار ثوره الشعب التونسي الرائده والتي فتحت الطريق امام انتفاضة الجماهير العربية بدءاً بثورة الشعب المصري، ثورة 25 يناير/كانون ثان 2011، باعتبارها ثورة سياسية واجتماعية واقتصادية ضد الظلم والطغيان، وتسعى لاحقاق الحرية والكرامة والديمقراطية والعدالة الاجتماعية لشعب مصر، وسيظهر تأثير انتصارالثورتين ايجاباً على عموم العالم العربي، ويضع حداً للاستخفاف بحقوق شعوب المنطقة التي حرمت من حقوق المواطنة والحرية والديمقراطية، كما يضع حدا للاستخفاف الدولى بمصالح شعوبنا من خلال تحالفه مع الأنظمة القمعية الاستبدادية على مدى العقود الماضية.

وتحيي المنظمات الموقعة أدناه عظمة الشعب المصري وثورته الرائدة في اسقاط الرمز الأول للنظام السياسي البوليسي الفاسد، على الرغم من كل أشكال التعذيب والارهاب والقمع والتعتيم الاعلامي و تزوير ارادة الشعب و نهب مقدراته الذي مارسه ضد الشعب المصري على امتداد ثلاثة عقود من الزمن، و الذي تتوج سياسياً بمسرحية انتخابية، قبل بضعة شهور، اوصلت إلى مجلس الشعب 95% من أعضاء الحزب الحاكم، وأظهرت أمنياً حقيقة عقليته وطبيعة ادواته عندما قام بالثورة المضادة يوم 28 من يناير/ كانون ثان والتي اصطلح على تسميتها ب “واقعة الجمل” .

وتثمن المنظمات الموقعة مجددأً ثورة الشعب التونسي العظيم التى تصدرت بجدارة قائمة الثورات الديمقراطية السلمية العربية التي بادرت باسقاط أقوى نظام بوليسي في المنطقة العربية، والذي لعب دور المرشد الروحي للنظام البوليسي العربي.

ويؤكد الموقعون ان هذه الثورات الشعبية التي انتصرت في تونس و مصر، لم تكن وليدة حادث فردي هنا أو هناك ، انما جاءت تتويجا لعدد كبير من الاحتجاجات والاعتصامات والمسيرات والمطالبات قام بها كثير من القوى السياسية والنقابية والعمالية والاعلامية والاكاديمية والثقافية و منظمات المجتمع المدني خلال العقد الاخير، واستخدمت فيها مختلف وسائل الاتصالات الحديثة بما فيها الفيس بوك.

و تدين المنظمات الموقعة مسلسل الاستخدام المفرط للقوة و الرصاص الحي وتجييش “البلطجية” و”الانكشارية” و “المأجورين” الذي تمارسة الحكومات في البحرين وليبيا واليمن والأردن والجزائر و السودان ضد المسيرات والاعتصامات الشعبية السلمية في مختلف المدن والمحافظات، وتدين بشكل خاص المجازر الرهيبة ضد المعتصمين و المتظاهرين العزل في دوار الؤلؤه وقربه (البحرين يومي 17 و 18 شباط الجاري)، وفي عدن وتعز (اليمن يوم 18 شباط)، وفي بنغازي والبيضا والزنتان وغيرها (ليبيا منذ 17 شباط وحتى الآن)، وتنبه المنظمات الموقع من خطورة ان تجر بعض الدول الدموية العربية شعوبها إلى حرب أهلية من خلال تجييش المرتزقة وتسليحهم واطلاق أبدبهم و تسعر النعرات الدينية والمذهبية والعرقية.

وخلصت المنظمات الموقعة ادناه إلى أن الاصلاح والتغيير في الدول العربية ممكناً سلمياً، و دون تدخل خارجي من أي كان، بل وأكثر من ذلك إن كف الدول الغربية، وخاصة الولايات المتحدة الامريكية، صانعة المعايير المزدوجة، عن اسداء النصائح و الارشادات من شأنه أن يعجل في انتصار الثورات الوطنية في الدول العربية.

وتطالب المنظمات الموقعة أدناه النظم العربية كافة لإعادة النظر في سياساتها الداخلية والخارجية لتعبر عن إرادة شعوبها في التحرر الوطني والتقدم الاجتماعي واحترام حقوق الإنسان و إشاعة الحريات العامة التي تضمن للمواطنين حرية الرأي والتعبير والتنظيم والمشاركة في إدارة الشؤون العامة والتداول السلمي للسلطة و الانتقال من النظم القمعية المستبدة الحالية إلى نظم ديمقراطية عبر انتخابات حرة ونزيهة والمساواة في الحقوق بين المواطنين دون تمييز، ومكافحة الفاسدين والمفسدين.

وترى المنظمات الموقعة ان بعض الإعلانات و الاجراءات التي اقدمت عليها بعض الانظمة العربية منذ مطلع العام الجاري بالترافق مع تطور الثورتين التونسية والمصرية ليس غير كافية فحسب، وانما بدت كما لو انها اجراءات تستهدف امتصاص عدم رضى المواطنين فيها على السياسات العامة لهذه النظم ، فلا الوعد بعدم “التجديد أو التوريث أو تصفير العداد” و”انشاء صندوق لتوظيف الشباب ” (اليمن) ، ولا التصريح بان “الوقت حان للإصلاح” (سورية)، ولا منح كل اسرة 4 آلاف دينار (الكويت) ولا منح ألف دينار (البحرين)، ولا توزيع الماء والمرطبات على المتظاهرين وتغيير الحكومة (الأردن)، ولا التصريح بضرورة “الغاء الاحكام العرفية قريبا ” ( الجزائر)، ولا “رصد عشرات المليارات لتوفير السكن” و”الدعوة لعدم استخدام الفيسبوك” (ليبيا)، ولا تخصيص جزء من الموازنة لحل مشكلة العاطلين عن العمل(المغرب)،ولا التصريحات بأن” مصر غير تونس” أو “هذا البلد غير مصر”، و غيرها وغيرها يمكن ان يجنب الانظمة العربية مصير ما آل اليه النظامان البوليسيان في تونس ومصر، بل إن الاسراع في تلبية المطالب الواردة أدناه هو الطريق الآمن للإصلاح والتغيير الديمقراطي السلمي الذي ينشده المواطن في عالمنا العربي نحو بناء دول عربية ديقراطية يسودها القانون والعدالة الاجتماعية والحكم الرشيد، ويكون فيها تقدم وازدهار وحرية المواطن شرطاً ضرورياً لتقدم وازدهار وحرية المجتمع والدولة .

توكد المنظمات الموقعه على المطالب الوارده في البيان الأول الصادر عن 696 منظمة مجتمع مدني في العالم العربي بتاريخ 12 شباط الجاري، و تطالب أيضا بالتالي:

1- إلغاء قوانين الطوارئ المعمول بها في الدول العربية.

2- الإفراج عن جميع معتقلي الرأي والمعتقلين السياسيين. و إصدار عفو عام عن كافة السجناء السياسيين ومعتقلي الرأي والضمير في سجون البلدان العربية.

3- تعديل مضمون القوانين والتشريعات الوطنية بما يتلاءم والمواثيق الاتفاقيات الدولية المعنية بحقوق الإنسان. وتنفيذ التوصيات المقررة ضمن الهيئات التابعة لمعاهدات حقوق الإنسان الدولية والإقليمية.

4- وضع دساتير ديمقراطية في الدول التي لم تقر دساتير عصرية.

5- تحويل الممالك والأمارات والدول التي تحكمها أسر حاكمة إلى ممالك دستورية على غرار الممالك الأوروبية.

6- وضع التشريعات المناسبة التي تمنع الاستمرار في السلطة التنفيذية لأكثر من دورتين وتضمن مبدأ تداول السلطة.

7- إحقاق العدالة الاجتماعية، وسيادة القانون، واستقلال القضاء، والحكم الرشيد، والفصل بين الثروة والسلطة من جهة، والفصل الحقيقي لا الشكلي بين السلطات الثلاث من جهة ثانية.

8- اطلاق مشاريع تنموية حقيقية واستثمارات في الصناعة والزراعة تساهم في تخفيف ارقام البطالة المتزايدة، ومحاربة الفقر، وتثبِّت الفلاحين في أراضيهم وحقولهم كي يستمروا منتجين. إن بلداننا العربية بحاجة إلى تنمية مستدامة تقوم على العدالة الاجتماعية في كل أرجائها العامرة بالخيرات.

9- احترام المعايير الدولية للانتخابات الحرة والنزيهة، والإشراف عليها من خلال لجان انتخابات مستقلة، فعلياً لا اسمياً، والسماح بالمراقبة على هذه الانتخابات محلياً و دولياً، وحصر الطعن في الانتخابات بالسلطة القضائية فقط.

10- تعديل القوانين والتشريعات المدنية والجزائية والأحوال الشخصية، وقانون الجنسية، بما يضمن المساواة بين المواطنين، وحقوق المرأة ودورها في المجتمع، وإصدار قانون للأسرة يضمن حقوق جميع أعضائها وخاصة الأطفال.

11- احترام الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية.

12- احترام الحريات الاعلامية والحق في الوصول للمعلومات.

13- ضمان حق الجميع في التجمع، والتنظيم السياسي والنقابي والجمعياتي.

14- اتخاذ التدابير الكفيلة لتنقيح جميع التشريعات الوطنية التي تحد من أنشطة المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان وممارسة نشاطها بحرية، وتعديل قوانين الجمعيات بما يمكن مؤسسات المجتمع المدني من القيام بدورها بفاعلية. وإصدار قانون للأحزاب يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالمشاركة السياسية في إدارة شؤون بلدانهم.

15- تشكيل هيئات توثيق وطنية للشروع في الملاحقات القضائية والجنائية لمرتكبي الجرائم السياسية والاقتصادية. و اتخاذ الإجراءات الكفيلة بمحاربة الفساد بفعالية من خلال إعمال شعار عدم الإفلات من العقاب بشأن الجرائم الاقتصادية المرتكبة بشأن الثروات والأموال العامة، التي شكلت ومازالت تشكل إحدى الأسباب الأساسية للمديونية العالية وحرمان المواطنين والمواطنات من حقوقهم الاقتصادية والاجتماعية. وتقديم مرتكبيها للعدالة، واتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة التي تضمن استرجاع الدولة للأموال المنهوبة.

16- إجراء تحقيقات فورية بشأن المتورطين في عمليات القتل، والاعتقال، والاحتجاز والعزل عن العالم الخارجي، وإساءة المعاملة، والتعذيب، والاستخدام المفرط للقوة التي مارستها وتمارسها قوات الشرطة ضد النشطاء المسالمين وضد المتظاهرين في مختلف البلدان العربية وتعويض الضحايا وتوفير الخدمات الطبية والنفسية لهم.

الموقعون:

1. المنظمة العربية لحقوق الإنسان (تضم 22 فرعاً ومنظمة عضوة في 15 بلداً عربياً وثلاث دول أوروبية).

2. الشبكة النسائية العربية (رؤى). (تضم 17 منظمة من 17 دولة عربية).

3. منتدى المجتمع المدني الخليجي(يضم أكثر من 100 شخصية فكرية و حقوقية و اكاديمية من 6 دولة عربية).

4. البرنامج العربي لنشطاء حقوق الانسان.

5. المنظمة العربية للمحامين الشباب.

6. المنظمة العربية للإصلاح الجنائي.

7. الهيئة العربية لدعم إصلاح القضاء.

8. الجمعية العربية للحريات الاكاديمية.

9. الشبكة العربية لحماية المدافعين عن حقوق الانسان (تضم 18 منظمة من 9 بلدان عربية).

10. التحالف العربي لمناهضة عقوبة الإعدام .(يضم 9 تحالفات وطنية في 9 بلدان عربية).

11. شبكة مدربين حقوق الإنسان في العالم العربي (تضم 170 مدربا و مدربة من 12 دولة عربية).

12. المجموعة العربية لرصد الاعلام (12 منظمة – 12 دولة).

13. مركز الاعلاميات العربيات.

14. التحالف العربي من اجل دارفور (تضم 90 منظمة من مختلف البلدان العربية).

الأردن:

15. مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان/ الأردن.

16. المنظمة العربية لحقوق الإنسان في الأردن.

17. اتحاد المرأة الأردنية/ الأردن.

18. جمعية النساء العربيات/الأردن.

19. جمعية الحقوقيين الأردنيين/ الأردن.

20. منظمة العفو الدولية مجموعة الأردن.

21. الهيئة الأردنية للثقافة الديمقراطية/ الأردن

22. جمعية السيدات العاملات/ الأردن

23. مركز البديل للدراسات والابحاث / الأردن

24. جمعية نساء البقعة التعاونية/ الأردن

25. جمعية الأسر التعاونية/ الأردن

26. جمعية تأهيل سيدات الأردن/ الاردن

27. الشبكة الأردنية لمنظمات المجتمع المدني (تضم 16 منظمة)/ الأردن.

28. شبكة مساواة (تضم 87 جمعية نسائية)/ الأردن.

ليبيا:

29. منظمة التضامن لحقوق الإنسان/ ليبيا

30. الرابطة الليبية للدفاع عن حقوق الإنسان/ليبيا

البحرين:

31. الجمعية البحرينية للشفافية/ البحرين

32. الاتحاد النسائي البحريني/ البحرين

33. الجمعية البحرينية لحقوق الإنسان/البحرين

34. جمعية الاطباء البحرينية

35. اتحاد النقابات العمالية

36. الجمعية الاهلية لدعم التعليم والتدريب

37. جمعية المعلمين البحرينية

38. الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع

39. جمعية الاجتماعيين البحرينية

الجزائر:

40. الرابطة الوطنية لحقوق الإنسان/ الجزائر.

41. الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان/ الجزائر

المغرب:

42. الهيئة المغربية لحقوق الإنسان/ المغرب.

43. المركز المغربي لحقوق الإنسان/المغرب.

السودان:

44. المنتدى المدني في السودان(ائتلاف يضم 54 منظمة)/ السودان

45. مركز دراسات النوع الاجتماعي/ السودان

الكويت:

46. التحالف الكويتي للمحكمة الجنائية الدولية/ الكويت.

اليمن:

47. المنظمة اليمنية للدفاع عن الحقوق والحريات الديمقراطية/ اليمن.

48. المركز اليمني لحقوق الإنسان/ اليمن

49. منتدى الشقائق العربي لحقوق الانسان/ اليمن

50. مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان/اليمن

51. المنتدى الاجتماعي الديمقراطية/ اليمن.

52. ائتلاف منظمات المجتمع المدني (27 منظمة)/ اليمن.

53. التحالف اليمني للشفافية ومكافحة الفساد (50 منظمة)/اليمن.

54. المنظمة اليمنية للتنمية والتأهيل/ اليمن.

55. منظمة التغيير للحقوق والحريات/ اليمن.

العراق:

56. التحالف العراقي لمنظمات حقوق الإنسان.(يضم 30 منظمة)/العراق.

57. منطمة النجدة الشعبية/ العراق.

58. معهد المرأة القيادية/ العراق

59. رابطة التآخي والتضامن الايزيدية/ العراق

60. التحالف المدني للاقليات في العراق .(تضم 12 منظمة)/ العراق

61. مؤسسة حقوق الإنسان العراقيه

62. جمعية نساء بغداد/ العراق

63. منظمة المسلة لتنمية الموارد البشرية / العراق

64. جماعة لاعنف العراقية/ العراق

65. تحالف الحريات في العراق ( يضم 72 منظمة )/ العراق.

66. منظمة الحقوق المدنيه في كردستان -العراق

67. منظمة التنمية والتعايش السلمي العراقية

68. منظمة الاحرار لحقوق الانسان/ العراق

69. مركز حقوق الانسان في العراق

70. منظمة الاراده الشبابيه الاعنفيه / العراق

71. منظمة ساوه لحقوق الانسان/ العراق

سوريا:

72. لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية(ل.د.ح)

73. اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سورية – الراصد.

74. المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD)

75. المنظمة الوطنية لحقوق الانسان في سورية

76. منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

77. المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا

78. لجنة المبادرة النسائية/ سوريا

79. لجنة معا لدعم قضايا المراة/ سوريا

80. المرصد السوري لحقوق /سوريا

تونس:

81. معهد الأمم للتنمية والتعاون الدولي والبحوث والدراسات / تونس – المغرب

لبنان:

82. لجنة حقوق المرأة اللبنانية/ لبنان

83. الجمعية اللبنانية لحقوق الانسان / لبنان.

مصر:

84. مركز الارض لحقوق الانسان / مصر

85. مركز دراسات وبرامج التنمية البديلة/مصر

86. مركز النديم للعلاج والتاهيل النفسي/مصر

87. مؤسسة المراة الجديدة / مصر

88. الجمعية المصرية لمناهضة الاهمال الطبي/ مصر

89. جمعية حقوق الانسان لمساعدة السجناء/ مصر

90. مركز اكت لوسائل الاتصال والملائمة من اجل التنمية/ مصر

91. مركز الكلمة لحقوق الإنسان/ مصر

92. المؤسسة العربية لدعم المجتمع المدني وحقوق الإنسان / مصر

93. مركز المحروسة للنشر / مصر

94. مركز حابي للحقوق البيئية/ مصر

فلسطين:

95. شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية (ائتلاف يضم 132 منظمة)/ فلسطين

96. جمعية مدرسة الامهات/ فلسطين

97. لجان العمل الصحي/ فلسطين

98. منظمة معاقين بلا حدود/ فلسطين

السعودية:

99. جمعية حقوق النسائية/ السعودية

%d مدونون معجبون بهذه: