الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

شنت إسرائيل عدة ضربات جوية على أهداف سورية وإيرانية داخل الأراضي السورية، وذلك بعد إسقاط الدفاعات السورية مقاتلة إسرائيلية من طراز إف 16، وإثر اعتراض إسرائيل ما قالت إنها طائرة إيرانية مسيرة في أجوائها بعد المزيد

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

“الانتفاع بحق الثقافة شرط لتنمية متكاملة للإنسان” تشارك منظمة العفو الدولية – المغرب في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة البيضاء في الفترة من 08 إلى 18 فبراير2018، للاحتفاء بالكتاب والمبدعين المزيد

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتّاب السوريين تعلن وقوفها مع كل المدن السورية من درعا إلى القامشلي  أسّ الاستبداد والفساد والتوحّش والارهاب المنظّم هو نظام الأسد وحاشيته وحلفاؤه  رفض وإدانة كل اشكال توظيف واستثمار قيم واسم المزيد

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

سحرت الشابة السورية الفرنسية، منال، قلوب أعضاء لجنة التحكيم الـ 4، بصوتها الأخاذ، ليستديروا لها جميعًا، في حلقة يوم السبت، من برنامج “ذا فويس”، بنسخته الفرنسية. وكانت منال أول فتاة محجبة، تشارك في المزيد

حديث الحرب القائمة في سوريا وأسئلة المستقبل والكتابة في الوعي و الحرية / حوار مع أحمد سليمان

حديث الحرب القائمة في سوريا وأسئلة المستقبل والكتابة في الوعي و الحرية / حوار مع أحمد سليمان

الحل كما اراه، خروج جميع القوات والمليشيات الأجنبية المتقاتلة فوق الأرض السورية، ونشر قوات دوليَّة مُشتَرَكة لحفظ السلام روسيا وايران تديران المقتلة السورية، و تدفعان الى مؤتمرات خلبية بهدف تفريغ استحقاقات مؤتمر المزيد

 

أسامة محمد : مقتل السينمائي السوري بسام حسين

Print pagePDF pageEmail page

 الرصاص في جسد السينمائي .. بمزيدٍ من اللوعة والأسى

يا للهول .. يا للفظاعة .. يا للعار .. يا للجريمة ويا للأسى.
قٌتل بسام حسين .. المخرج السينمائي السوري .. الرجل البسّام الهائل .. 
كان وهو العملاق الضخم .. يقترح عليك طفولته مرحباً مسلماً عليك .. مسلمك إياها.


يبادر ويبادر ويبني للقاءٍ .. للقاءٍ أطول .. أكثر حميمية .. للحديث في السينما..عن السينما …
لا تتسع هذه السطور للتحليل السياسي واتّهام النظام بتشريع الجريمة …
ولا تتسع لإخفاء الجريمة في التحليل النمطي.. فال جريمة جريمة بلا لقب ولا حواشٍ ولا نسب.
تلك السطور للتحريم .. تحريم الجريمة من استطاع لتحريمها سبيلاً .. روحياً .. دينياً سياسياً و ثقافةً.
لا يمكن لأحد تغطية جريمة قتل بسام حسين ولا بكل القذائف التي يَهدُّ بها النظام سوريا.
قتل “بسَّام” تشريع مجرمٌ لها …فليخرج التحريم من التأتأة .. ولتخرج الإدانة من الحسابات الغبيّة . 
في لقائي الأخير بِهِ … في زقاق من باب توما .. خرج صوتُه من الداخِل .. كان يجلس في غرفة مستأجرة
كان بابه مشرعاً … وكان يجلس على كرسي في الداخل … رفع يده ولوحّ وحلف وعزمَ وقدّم الحبّْ
مثل جدٍ ينتظر عائلته .. أو طفل … أباه ….أو إنسان ينتظر الإنسان .. وليس القتل .
أسامة محمد : سينمائي
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: