أحمد سليمان : ابحث عن لوحة ناطقة

أحمد سليمان : ابحث عن لوحة ناطقة

فيما أنا في زحمة الكتابة والمراجعة لعدد من كتب استعد لإصدارها ، دخلت إلى عدد من المواقع العالمية التي تعرض لوحات تشكيلية وصور ضوئية بهدف شراء ما يناسب محتوى عملي . وقع المزيد

سويسرا : يجب فتح تحقيق في قضية الكاتبة منى العاصي وطفلتها

سويسرا : يجب فتح تحقيق في قضية الكاتبة منى العاصي وطفلتها

تناقلت وسائل إعلام وشبكات اجتماعية مختلفة قضية الكاتبة الفلسطينية منى العاصي وإشكالية الصيحات العنصرية المتصاعدة في أوروبا ، نحن أمام واقع غير مقبول ، وواجب مواجهته بأدوات نقدية . المكان سويسرا : المزيد

Anwalt al-Bunni – Dieser Berliner will syrische Folterer vor Gericht bringen

Anwalt al-Bunni – Dieser Berliner will syrische Folterer vor Gericht bringen

Der Anwalt al-Bunni will von Berlin aus das ungestrafte Morden in Syrien beenden und Kriegsverbrecher vor deutsche Gerichte stellen Von Martin Nejezchleba 215, 227 und 235. Drei Zahlen ohne Bedeutung. Zumindest für die المزيد

ملكة العائد: يوميات النزوح من الرقة: أربعة أيام في حراسة سيارة مفخخة

ملكة العائد: يوميات النزوح من الرقة: أربعة أيام في حراسة سيارة مفخخة

قلت: لا بدَّ أنه قصف الطيران. كانت بعض أجزاء الدرج مكسورةً، وأمام باب البيت، تهدمت جدران بيت الدرج تماماً. على اليمين، بعض قشور البرتقال اليابسة، وفي منتصف الفسحة أطلت النظر في زهرة المزيد

المطعونة بوردة حمراء ، كتبت عن العتمة المُبهرة ورحلت . شكراً لرقتكِ فدوى سليمان

المطعونة بوردة حمراء ، كتبت عن العتمة المُبهرة ورحلت . شكراً لرقتكِ فدوى سليمان

أكاد أختنق … حين قرأت خبر يفيد بأن ( المطعونة بوردة حمراء ، كتبت عن العتمة المُبهرة رحلت ) . شكراً لرقتكِ فدوى سليمان ، عرفتك مناضلة وثائرة وإنسانة جمعت سوريتنا برهافتها المزيد

 

الإبراهيمي يؤكد إلتزام الطرفين بالهدنة والجيش الحر يضع شروطاً

أكد نائب قائد  الجيش السوري الحر العقيد مالك الكردي الإلتزام بالهدنة على النظام بمبادرة حسن نية ابرزها إطلاق سراح المعتقلين خصوصا النساء والأطفال ، كما اضاف يجب عدم استغلال الهدنة لإعادة انتشار الوحدات العسكرية وقبل قليل صرح العقيدعبدالجبارالعكيدي لقناة العربية : عندما يلتزم النظام بتنفيد شروطنا الخمسة نلتزم بالهدنة
يأتي التأكيد الرسمي من قبل الجيش الحر بعد ان صرح مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي اليوم إن الرئيس السوري بشار الأسد قبل وقف إطلاق النار أثناء عطلة عيد الأضحى، لكن المبعوث الأممي أكد أن الهدنة “خطوة صغيرة” قد لا تصمد.

وأعلن الإبراهيمي في حديث لمجلس الأمن الدولي عبر الفيديوكونفرنس أن الأسد وافق على إصدار بيان غدا بشأن تطبيق هدنة خلال أيام العيد، وقال “الرئيس قبل وسيصدر إعلان غدا”.

ونقل مراسل الجزيرة في نيويورك مراد هاشم عن الإبراهيمي قوله إن هذه الهدنة “خطوة صغيرة” يمكن أن تؤدي لفتح حوار سياسي في سوريا، ووصول المساعدة الإنسانية بشكل أفضل. لكنه حذر من خطر اتساع رقعة النزاع.

وأكد الإبراهيمي حاجته لدعم قوي من مجلس الأمن لمبادرته لأن فشل المجلس مجددا بالاتفاق حول سوريا قد يؤدي إلى توسيع النزاع وانتشاره بالمنطقة.

القرار النهائي
وكانت الخارجية السورية قالت في وقت سابق اليوم إن القرار النهائي بشأن هدنة عيد الأضحى سيتخذ غدا الخميس، وذلك بعدما أعلن الإبراهيمي أن الحكومة ومعظم مجموعات المعارضة وافقت على هدنة العيد.

وأشار بيان للوزارة أن وقف العمليات العسكرية خلال عطلة العيد مازال قيد الدراسة من قبل القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة، وأوضح “سيصدر الموقف النهائي يوم الغد بخصوص هذا الموضوع”.

وجاء ذلك بعدما قال الإبراهيمي، بمؤتمر صحفي عقده مع الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي وقادة من مجموعة الحكماء الدولية، إن الحكومة السورية أكدت موافقتها على وقف النار خلال فترة عيد الأضحى وإنها ستصدر بيانا بهذا الشأن في وقت قريب.

كما أفاد المبعوث المشترك بأن معظم المجموعات المسلحة في سوريا التي تمكن من الاتصال بها أبدت موافقتها على ذلك، معربا عن أمله بأن تصبح هذه الهدنة أطول وتكون جزءا من عملية سياسية متكاملة.

ولكن المعارض هيثم المالح قال في اتصال هاتفي مع مدير مكتب الجزيرة بالقاهرة عبد الفتاح فايد إن المعارضة لا تعول على هذه المبادرة لأن ذلك تكرر مع المبعوث السابق كوفي أنان.

وكان الإبراهيمي دعا بعد لقائه الرئيس السوري بشار الأسد يوم الأحد بدمشق طرفي النزاع إلى وقف القتال “بقرار منفرد” خلال عيد الأضحى الموافق ليوم الجمعة القادم.

وقال حينها بمؤتمر صحفي “أوجه النداء إلى الجميع لأن يتوقفوا بقرار منفرد عن استعمال السلاح أثناء العيد” مشيرا إلى أن كل طرف يمكن أن يبدأ بهذا “متى يريد اليوم أو غدا”.

وأضاف الإبراهيمي أن مبادرته لقيت ترحيبا من قبل أطراف متعددة، وأشار إلى أنه اتصل “ببعض المسؤولين من المعارضين بالخارج والداخل، من المعارضة السلمية وبعض الجماعات المسلحة بالداخل” ولقي تجاوبا “كبيرا جدا”.

%d مدونون معجبون بهذه: