الأمم المتحدة تدعو ميليشيات إيران إلى مغادرة سوريا

الأمم المتحدة تدعو ميليشيات إيران إلى مغادرة سوريا

قالت مصادر اعلامية متطابقة ، ان الجمعية العامة للأمم المتحدة وافقت على تمرير قرار ضد الخروقات الخطيرة لحقوق الإنسان في سوريا، أبرزها دعوة ميليشيات إيران للانسحاب من سوريا. وقد دان القرار الأممي المزيد

ميشيل كيلو طالب الكونغرنس بمحاكمة بشار أسد ، ويدعو لإنقاذ الثورة من  “الزعران “

ميشيل كيلو طالب الكونغرنس بمحاكمة بشار أسد ، ويدعو لإنقاذ الثورة من “الزعران “

ميشيل كيلو طالب الكونغرنس بمحاكمة بشار أسد ، ويكذّب إشاعات طالت سمعته ، وفي حديث مسجل وضح فيه كل تفاصيل زيارته للولايات المتحدة  ، وختم كلامه بجملة محددة وصريحه ( إذا لا ننقذ المزيد

بيان في شأن مصير المغيبين قسراً على يد داعش

بيان في شأن مصير المغيبين قسراً على يد داعش

خرجت مدينة الرقة من سيطرة تنظيم داعش الفاشية قبل أيام، بهمة سلاح الجو الأميركي، وقوات خاصة أميركية وبريطانية وفرنسية، وقوات سورية متنوعة. المدينة التي عمّدها إعلام دولي تبسيطي يبحث عن الإثارة باسم المزيد

منظمات مدنية سورية تطالب التحالف الدولي بعدم استهداف المدنيين

منظمات مدنية سورية تطالب التحالف الدولي بعدم استهداف المدنيين

أصدرت 17 منظمة مدنية سورية، بياناً حمل اسم “ورقة موقف حول ديرالزور” يطالبون قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية بأن تضع احترام حقوق الإنسان الأساسية على رأس أولوياتها. وذكر البيان أنه المزيد

لماذا يضحي النظام السوري بنجومه ؟

لماذا يضحي النظام السوري بنجومه ؟

المعارض السوري حبيب صالح إن كل من برز وتفوق جرت تصفيته على يد عائلة الأسد “بشكل رخيص”، مبينا أن النظام السوري من حافظ إلى بشار الأسد سعى إلى عدم السماح ببقاء من المزيد

 

برهان غليون يكتب عن ضحايا الحرب النفسية

Print pagePDF pageEmail page

في مواجهة الهجوم الواسع الذي بدأه الجيش الحر في الأشهر الماضية وأدى إلى تحرير أجزاء كبيرة من أراضي الجمهورية و…إسقاط العشرات من المواقع العسكرية والمطارات والأفواج ومحاصرة غيرها، قام نظام الأسد بدعم وتوجيه واضحين من حلفائه الروس والايرانيين، بهجوم مضاد مثلث الاضلاع، عسكري ودبلوماسي ونفسي.

فعلى الصعيد العسكري صعد النظام في مستوى العنف ورسم برنامجا مرعبا للقتل والاعدام بالجملة والقصف العشوائي على كل المواقع الثورية والمدنية من دون تمييز. وقام بموازاة ذلك بشن حرب نفسية إعلامية، بدأها بخطاب عنتري اكد فيه قدرته على الانتصار ورفضه الحوار مع المعارضة الخارجية، مفادها أن النظام يستعيد المبادرة وهو قادر على السيطرة من جديد على الوضع، وأن الثورة غير قادرة على التقدم بسبب تخلي المجتمع الدولي عنها وحرمانها من السلاح والمال. وعلى الصعيد الدبلوماسي صعد حلفاء النظام ايران وروسيا من بيانات الدعم للأسد ورفض التخلي عنه، بل إن روسيا قامت بأهم مناوراتها العسكرية منذ الحرب الباردة مقابل الشواطيء السورية. وكما نصحته موسكو، أعلن النظام، خلافا لخطاب رئيسه بدء برنامج الحوار الوطني والسماح للمعارضة بالدخول محاولا الايحاء بأنه في طريقه إلى أن يحقق ما تردد حتى الآن في تحقيقه، أي إصلاح النظام بما يمكنه من استيعاب المعارضة فيه، بما في ذلك الوعد بالحوار وتعديل الدستور والاعداد لانتخابات بمشاركة المعارضة.

كان الهدف من كل ذلك أن يتمكن النظام من ضرب معنويات الثوار ورفع معنويات أنصاره ومواليه بعد أن صاروا يشكون في بقاء النظام. لكن بعد ما يقارب الشهرين من بدئه، وبالرغم من حالة الارباك التي واجهتها الثورة بسبب عمليات إعادة تشكيل الجيش الحر من جهة وتشكيل المعارضة السياسية في إطار الائتلاف الوطني من جهة ثانية، وتخبط المبادرة الدولية من جهة ثالثة، ظهر هذا الهجوم نقبا على حجر ولم يحقق أي هدف من أهدافه. فعلى الصعيد العسكري استعاد الثوار تقدمهم في الاسبوعين الماضيين، سواء في مناطق الشمال والشرق أو في ريف دمشق ومدينة حمص التي استعادوا فيها احياء كانوا قد فقدوها من قبل. وعلى الصعيد السياسي جاء مؤتمرا باريس وبشكل خاص مؤتمر المانحين في الكويت ليؤكد الدعم المستمر للثورة والمعارضة. ولم يحرز النظام أي تقدم لا على الأرض ولا على الصعيد السياسي والدولي.

لم تؤثر الحرب النفسية التي شنها لخدمة هجومه المعاكس على الثوار الحقيقيين، لكن يبدو أنها أصابت بعض شخصيات المعارضة التي فقدت الثقة بالنفس، وهرع بعضها إلى الحديث عن الحوار كما لو كان الوسيلة لانقاذ ما يمكن انقاذه، بعد أن فقد الأمل أو شك أن الثوار لن يستطيعوا أن يحققوا أهدافهم مع قطع السلاح والمعونة عنهم. والحال غير ذلك بالتأكيد. وستثبت الأيام القادمة أن الثورة لاتزال متأججة وأن لديها مايكفي من الرجال الأبطال ومن المعنويات والايمان والثقة بالنفس وبالله وكذلك من السلاح، الخفيف والثقيل، ما يكفي من أجل اكتساح ما تبقى من أوكار نظام القتل والدمار والضغينة والحقد والتكالب على السلطة والمال.

برهان غليون

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: