أسماء الفيصل، بنت العم وداعا… محمد علي الأتاسي

أسماء الفيصل، بنت العم وداعا… محمد علي الأتاسي

رحلت الدكتورة أسماء الفيصل، زوجة المناضل رياض الترك “ابن العم”، في كندا بعد صراع طويل مع المرض، بعيدا عن زوجها ومدينتها حمص وبلدها سورية. درست الدكتورة أسماء الطب في جامعة دمشق وتخرجت المزيد

بيان رقم (1) قيادة المظاهرات في إيران تعلن تضامنها مع الشعب السوري

بيان رقم (1) قيادة المظاهرات في إيران تعلن تضامنها مع الشعب السوري

منذ بداية الثورة الإيرانية يأتينا رسائل وتنبيهات معظمها يقول أننا مثل الثورة السورية مدعومون من اسرائيل وأمريكا أو داعش والقاعدة ولابد أن نوضح أمور وخصوصاً للمتلقي العربي أولاً : الثورة السورية ثورة المزيد

نجم الدين سمان : بين قنّاصَين

نجم الدين سمان : بين قنّاصَين

فتحتُ ديوانَهُ الشعريّ بلا تعيين؛ ربّما مِن مُنتصَفِه؛ وبدأتُ أقرأ بينما سيّارة الأجرة الصفراء تعودُ بي من بيروت إلى دمشق. حين وصلنا نقطةَ الحدود؛ كنتُ قد أنهيتُ قراءةَ النصفِ الأخير من قصائدِه؛ المزيد

حزب تودة الإيراني يدعم الإنتفاضة الشعبية ، ويشكل إحراجا لمواقف أحزاب اليسار الرسمي في سوريا ولبنان

حزب تودة الإيراني يدعم الإنتفاضة الشعبية ، ويشكل إحراجا لمواقف أحزاب اليسار الرسمي في سوريا ولبنان

يخرج حزب تودة في خطاب معاصر وداعم لإنتفاضه الشعب الإيراني . يشير الخطاب الى نضال الشعب الإيراني ” المُحبط من الاضطهاد والطغيان والغلاء والاستبداد ” ويطالب المتابعة ضد الدكتاتورية التي يهيمن عليها المزيد

أحمد سليمان : هكذا أختم عام 2017 ، كتب ثلاثة والمجد لسوريتنا

أحمد سليمان : هكذا أختم عام 2017 ، كتب ثلاثة والمجد لسوريتنا

أعترف مُسبقاً أنني احتجت إلى دقيقة واحدة كي اختار بضعَ كلمات ، ثم انصرفت لإمعان النظر فيها لأكثر من مليوني لحظة ، كنت منحازاً لما ينقص المشهد من خبطة عاطفية ، تقلب المزيد

 

تفجيرات بوسطن وكواليس سجين إرهاب اطلقت سراحه دمشق

Print pagePDF pageEmail page

سوري أطلقت دمشق سراحه “صاحب فكرة” تفجيرات بوسطن
نصح المبتدئين في الإرهارب باختيار المناسبات الرياضية لقتل جمهورها أو الترويع العام

لندن – كمال قبيسي / مصطفى بن عبدالقادر المُزَيِّكْ الجاكيري الرفاعي، الشهير إرهابياً بلقب “أبو مصعب السوري”، المولود قبل 55 سنة في حلب، حيث تخرج بالهندسة الميكانيكية، هو “أستاذ” الشقيقين الشيشاني الأصل، تامران وجوهر تسارناييف، والموحي الأكبر لهما في تفجيرات بوسطن، وأشهر من علم سواهما من المبتدئين على الإرهاب كيف يختارون أهدافاً يمكنهم فيها زهق أكبر عدد من الأرواح بكلفة رخيصة، أو دب الذعر بلقطات دموية تنقلها الكاميرات في بث مباشر عبر الشاشات الصغيرة.

أبو مصعب كان “يعلم” المجاهدين على القيام بعمليات إرهابية رخيصة، مقترحاً اختيار الساحات التي تشهد منافسات رياضية تجذب متفرجين بالآلاف وكاميرات تلفزيونية تنقل المحطات المحلية والدولية ما تلتقطه إلى الملايين في بث حي، كماراثون بوسطن الذي انتهى دموياً الاثنين الماضي، ففيها يتم القتل الجماعي أو الترويع العام، وهما الهدفان الرئيسيان من العمليات الإرهابية، بحسب ما طالعت “العربية.نت” عن نشاطه الإعلامي في حقل الترعيب والترهيب الرخيص التكاليف.
كتب “أبو مصعب السوري” دراسة مهمة في 2004 بالعربية، تناول فيها “أهم الأهداف المعادية للمجاهد” ووزعها تنظيم “القاعدة” ضمن برامجه “التعليمية” على الإرهاب، ثم ترجمتها مجلة “الملاحم” التي تصدر عن تنظيم “القاعدة” في شبه جزيرة العرب باسم Inspire بالإنجليزية، ونشرتها ملخصة في صيف 2010، وهو تاريخ أول عدد صدر منها، والدراسة متوافرة على الإنترنت باللغتين لمن يرغب بالاطلاع عليها، فهي أساس العمليات الإرهابية لمن يسيل لعابهم لتنفيذها بأقل التكاليف.

أول عدد: كيف تصنع قنبلة في مطبخ بيتك
في الدراسة جردة بأهم 9 أهداف ينصح “أبو مصعب” المجاهد الناشط على حسابه الخاص باختيارها للقيام بإرهابيات مؤثرة، كالمطارات والموانئ وقطارات الأنفاق والجسور الحيوية والمباني العامة الحكومية، كما الساحات التي تشهد منافسات رياضية شهيرة محلياً ودولياً، وصادف أن المجلة نفسها أفردت بدورها صفحات عدة العام الماضي لتحقيق يفتح شهية المبتدئين بالإرهاب، وكان بعنوان “اصنع قنبلة في مطبخ بيتك”، أشارت فيه إلى ضرورة الاستعانة بطنجرة ضغط منزلية، كالتي استخدمها الشيشانيان في بوسطن، فتكاليفها بما فيها من لوازم إرهابية 100 دولار تقريباً.
بعد السجن في دمشق لم يعد يظهر له أثر
وبسهولة يمكن الإلمام عبر الإنترنت بمعلومات عن “الأستاذ” الذي التحق في الثمانينيات بتنظيم “الطليعة المقاتلة” في سوريا، فدربوه وتخرج متخصصاً بهندسة المتفجرات وحرب عصابات المدن والعمليات الخاصة، ثم انتقل إلى أفغانستان وتعرف إلى عبد الله عزام وانضم إلى تجمع المجاهدين العرب، واضعاً خبرته في تدريب الوافدين الجدد، فاشتهر وأصبح مقرباً من أسامة بن لادن أيام حرب أفغانستان، ثم أقام مدة في لندن عاد بعدها إلى أفغانستان التي أصبح فيها أشهر إعلامي بترويج الفكر الإرهابي عبر “مركز الغرباء للدراسات الإسلامية والإعلام” الذي أسسه هناك.
بعدها انتقل إلى ممارسة ما كان يعلم الآخرين عليه، فخطط في 1995 لتفجيرات مترو باريس، ثم تلاها في 2004 بتفجير قطارات مدريد، وبعدها بعام تفجيرات الباصات ومترو لندن الشهيرة، وانتهت به الحال معتقلاً على أيدي الأميركيين في 2005 بالباكستان، فقاموا بنقله إلى سوريا ضمن برنامج الترحيل السري لوكالة المخابرات الأميركية، وهناك زجوه وراء القضبان لسنوات، ثم أطلقوا سراحه في بداية 2012 في عز ثورة السوريين على النظام، ومن وقتها اختفى له كل أثر.
نسخة من المجلة في بيت ناصر عبدو
دراسة أبو مصعب في Inspire المرفقة بجردة ضمت أهم الأهداف المعادية التي يتوجب على المجاهد التركيز عليها، ومنها الساحات التي تشهد منافسات رياضية تجذب عشرات آلاف المتفرجين ومئات الكاميرات التلفزيونية، كما والتحقيق بالإنجليزية أيضاً، والخاص بكيفية صنع قنبلة مؤذية ورخيصة من طنجرة ضغط منزلية، هما ما لفت انتباه الكثيرين من المبتدئين على الإرهاب في الولايات المتحدة ممن كانوا يطالعون المجلة “أون لاين” بلغتهم الإنجليزية، فيتأثرون بما تروّج وتقول.

العدد الأخير صدر في ربيع هذا العام
أشهر المتأثرين كان الجندي الأميركي من أصل فلسطيني، ناصر عبدو، الذي اعتقلوه في 2011 قبل تنفيذه مخططاً لمهاجمة مطعم قاعدة “فورت هود” العسكرية بالولايات المتحدة لقتل بعض رواده من الجنود، وأدانوه بالمؤبد، فقد عثروا في بيته على نسخة من أول عدد من المجلة، بحسب ما قرأت “العربية.نت” من ملف التحقيقات معه.وقبله اعتقلوا جندياً أميركياً من أصل فلسطيني أيضاً، هو نضال حسن، الطبيب العسكري النفسي الذي قتل 13 من زملائه الجنود في 2010 داخل قاعدة “فورت هود” نفسها.
أما المجلة التي صدر آخر عدد منها ربيع هذا العام، فتحولت من ورقية إلى إلكترونية بعد مقتل محرريها، القيادي الأميركي من أصل يمني أنور العولقي، والأميركي من أصل باكستاني سمير خان، ويتوقون أن تتوقف إلكترونياً أيضاً.

العربية نت

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: