مجازر الغوطة وسط جحود العالم والمنظمة الأممية

مجازر الغوطة وسط جحود العالم والمنظمة الأممية

أعزائي في الأمم المتحدة .. نحن السوريين ، فهمنا بأن “الغوطة الشرقية ” بل سوريا برمتها .. وفقا لصمتكم ،اصبحت كما لو انها مستعمرة مستباحة ، سكانها غير مسجلين لديكم ، كما المزيد

الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

الملالي والأسد يلعبان بذيلهما وما هي احتمالات نشوب حرب

شنت إسرائيل عدة ضربات جوية على أهداف سورية وإيرانية داخل الأراضي السورية، وذلك بعد إسقاط الدفاعات السورية مقاتلة إسرائيلية من طراز إف 16، وإثر اعتراض إسرائيل ما قالت إنها طائرة إيرانية مسيرة في أجوائها بعد المزيد

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

منظمة العفو الدولية تشارك في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء

“الانتفاع بحق الثقافة شرط لتنمية متكاملة للإنسان” تشارك منظمة العفو الدولية – المغرب في الدورة 24 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة البيضاء في الفترة من 08 إلى 18 فبراير2018، للاحتفاء بالكتاب والمبدعين المزيد

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتاب السوريين تدين كل الاحتلالات في سوريا وتندد بجرائم النظام وحلفاؤه

رابطة الكتّاب السوريين تعلن وقوفها مع كل المدن السورية من درعا إلى القامشلي  أسّ الاستبداد والفساد والتوحّش والارهاب المنظّم هو نظام الأسد وحاشيته وحلفاؤه  رفض وإدانة كل اشكال توظيف واستثمار قيم واسم المزيد

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

شابة سورية فرنسية تغني للسلام وعنصريون يهاجمونها

سحرت الشابة السورية الفرنسية، منال، قلوب أعضاء لجنة التحكيم الـ 4، بصوتها الأخاذ، ليستديروا لها جميعًا، في حلقة يوم السبت، من برنامج “ذا فويس”، بنسخته الفرنسية. وكانت منال أول فتاة محجبة، تشارك في المزيد

 

تقوية سياسة عدم الحوار مرة أخرى يمنع وفد الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان من دخول تونس

Print pagePDF pageEmail page

في ظرف ستة أشهر منعت السلطات التونسية ولمرتين الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان من القيام بمهمتها في تونس.
وتشجب الفيدرالية هذا الرفض الجديد للحوار من طرف السلطات التونسية، ذلك أنه لا يمثل حدثا فريدا، بحيث كل أربع سنوات منذ 1996 تجد الفيدرالية نفسها غير مرغوب فيها في تونس.

ويبدو أن الوضع أصبح أكثر تشددا ذلك أننا في شهر نونبر 2007 عندما كانت الفيدرالية تحضر للجنة تقصي حول أوضاع الحريات في تونس توصلنا “بدعوة” لإلغاء هذه الزيارة. حسب تصريح السيدة آمنة بوعياش، رئيسة المنظمة المغربية لحقوق الإنسان، ونائبة رئيسة الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسا ن. وبينما كانت آمنة بوعياش وميشل توبيانا، الرئيس الشرفي للرابطة الفرنسية لحقوق الإنسان يستعدان للسفر إلى تونس يوم 20 أبريل 2008 من أجل لقاء السلطات التونسية في إطار تبادل الآراء حول الإعداد للاستحقاقات الانتخابية لسنة 2009 قامت وزارة الداخلية التونسية بإخبار الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان بتاريخ 16 أبريل 2008 بأن “وفد الفيدرالية غير مرغوب فيه” وأن أعضاءه سيطردون عند بلوغهم مطار تونس”.

وخلال سنوات 1996 و 2000 و 2004 منع الأستاذ باتريك بودان، الرئيس الشرفي للفيدرالية من ولوج التراب التونسي عندما كان سيقوم بمهمة مكلفا من الفيدرالية، كما كان الحال كذلك مع الأستاذ صديقي كابا، الرئيس الشرفي حاليا، والذي كان يرافقه سنة 1996، حيث منعا من الدخول إلى تونس.

ويبدو أن الفيدرالية تعاقب لكونها تقوم بواجبها في مراقبة أوضاع حقوق الإنسان ولدعمها للمنظمات العضو ومساعدتها للمشاركة في اللقاءات الأممية، ذلك أن السلطات التونسية لم تقدم أي تبرير لهذا المنع الجديد فأثناء شهري مارس وأبريل 2008 شاركت الفيدرالية والمنظمات التونسية العضو بها في دورات لجنة حقوق الإنسان للأمم المتحدة والفحص السنوي العالمي الذي تدارس الوضع الحقوقي في تونس. ومنذ ذلك الوقت أصبح المدافعون عن حقوق الإنسان التونسيون وخصوصا المشاركون في هذه الاجتماعات ضحايا حملة عنيفة بالقذف كما هو معتاد في تونس.

“إن التزامات تونس في النهوض بحقوق الإنسان لا معنى لها إذا لم تكن مصحوبة بالاحترام والإنصات والحوار مع ممثلي المجتمع المدني المستقل. كما أن الوسائل التي تنهجها الحكومة التونسية لا تتوافق مع ما تتطلبه دولة الحق والقانون”، يصرح الأستاذ ميشيل توبان

www.fidh.org

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: