أسماء الفيصل، بنت العم وداعا… محمد علي الأتاسي

أسماء الفيصل، بنت العم وداعا… محمد علي الأتاسي

رحلت الدكتورة أسماء الفيصل، زوجة المناضل رياض الترك “ابن العم”، في كندا بعد صراع طويل مع المرض، بعيدا عن زوجها ومدينتها حمص وبلدها سورية. درست الدكتورة أسماء الطب في جامعة دمشق وتخرجت المزيد

بيان رقم (1) قيادة المظاهرات في إيران تعلن تضامنها مع الشعب السوري

بيان رقم (1) قيادة المظاهرات في إيران تعلن تضامنها مع الشعب السوري

منذ بداية الثورة الإيرانية يأتينا رسائل وتنبيهات معظمها يقول أننا مثل الثورة السورية مدعومون من اسرائيل وأمريكا أو داعش والقاعدة ولابد أن نوضح أمور وخصوصاً للمتلقي العربي أولاً : الثورة السورية ثورة المزيد

نجم الدين سمان : بين قنّاصَين

نجم الدين سمان : بين قنّاصَين

فتحتُ ديوانَهُ الشعريّ بلا تعيين؛ ربّما مِن مُنتصَفِه؛ وبدأتُ أقرأ بينما سيّارة الأجرة الصفراء تعودُ بي من بيروت إلى دمشق. حين وصلنا نقطةَ الحدود؛ كنتُ قد أنهيتُ قراءةَ النصفِ الأخير من قصائدِه؛ المزيد

حزب تودة الإيراني يدعم الإنتفاضة الشعبية ، ويشكل إحراجا لمواقف أحزاب اليسار الرسمي في سوريا ولبنان

حزب تودة الإيراني يدعم الإنتفاضة الشعبية ، ويشكل إحراجا لمواقف أحزاب اليسار الرسمي في سوريا ولبنان

يخرج حزب تودة في خطاب معاصر وداعم لإنتفاضه الشعب الإيراني . يشير الخطاب الى نضال الشعب الإيراني ” المُحبط من الاضطهاد والطغيان والغلاء والاستبداد ” ويطالب المتابعة ضد الدكتاتورية التي يهيمن عليها المزيد

أحمد سليمان : هكذا أختم عام 2017 ، كتب ثلاثة والمجد لسوريتنا

أحمد سليمان : هكذا أختم عام 2017 ، كتب ثلاثة والمجد لسوريتنا

أعترف مُسبقاً أنني احتجت إلى دقيقة واحدة كي اختار بضعَ كلمات ، ثم انصرفت لإمعان النظر فيها لأكثر من مليوني لحظة ، كنت منحازاً لما ينقص المشهد من خبطة عاطفية ، تقلب المزيد

 

غسان ياسين : عن حلب وحصارها .. بهدوء

Print pagePDF pageEmail page

1044786_549646005099945_926865310_n

بعد أن قام النظام بإغلاق طريق دمشق الدولي لم يتبقى اي منفذ لدخول البضائع والمواد الغذائية لسكان الأحياء الخاضعة لسيطرة النظام
كالعادة وخلال ساعات ظهر جشع التجار لتضاعف اسعار المواد كلها

يوجد معبر وحيد متبقي في بستان القصر .. المرور منه صعب جدا لانه في مرمى قناصة النظام ولكثرة الحواجز المحيطة به
مؤخراً خرجت دعوات لايمكن ان نسميها الا حمقاء تطالب بمنع خروج اي مواد غذائية من الاحياء المحررة الى الاحياء الخاضعة لسيطرة النظام
صحيح ان المواد الغذائية بالكاد تكفي لكن فكرة المنع بحد ذاتها جريمة لان المعبر اساسا للأفراد ..يعني شو ممكن يشيل الواحد غير شوية غراض

اليوم خرج علينا السافل فارس الشهابي(رئيس اتحاد غرف الصناعة) مطالبا رئيسه بالاسراع لإغاثة حلب واعادة فتح الطريق الدولي حتى لو كلف الأمر ازالة بعض المزابل المتطرفة حسب وصفه ..يقصد الريف الحلبي
كل مايحدث في سورية من دمار وقصف واجرام هو مسؤلية النظام اولا واخيرا لكن هذا لايعفينا من المسؤلية تجاه بعضنا البعض
يجب العمل وفوراً على الغاء قرار منع خروج البطائع عبر المعبر المتبقي
صحيح إن المعبر لن يفي بالغرض ولن يستطيع الناس اخراج بضائع تكفي كل الموجودين بالاحياء المقابلة لكنها خطوة في الاتجاه الصحيح تجاه من يعاني ظلم النظام والحصار ..هي رسالة شكر لمن دعم ومازال يدعم بصمت
وايضاً رسالة للسافل فارس الشهابي وامثاله مضمونها اننا ثوار حرية وكرامة وثوار ضد الظلم ..ولا نقبل بالظلم
حلب ياسادة بحاجة لجهودنا جميعاً سواء في المناطق المحررة او الخاضعة لسيطرة النظام ..الايام القادمة اصعب بكثير
المعارك ستشتد لاحقاً وستزداد معها أزمة المواد الغذائية ولا يجوز باي شكل من الاشكال منع لقمة الخبز وتحت اي ذريعة
…………وللحديث بقية

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: