إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

بين موتين تعيش الثورة السورية الذبيح علاماتها الأخيرة: موت في سجون النظام، فقد أعلن في الأيام القليلة الماضية عن مقتل أكثر من سبعة آلاف سجين في زنازين النظام، من بينهم ألف شهيد المزيد

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

بعد أسابيع من استعادة النظام السوري -بدعم قوي من حلفائه الروس والإيرانيين- الجزء الأكبر من محافظة درعا مهد الثورة السورية ومنطلقها الأول جاءت هجمات السويداء الدامية لتعيد المشهد إلى نقطة أخرى وتساهم المزيد

غموض في حالتي وفاة فدوى سليمان ومي سكاف

غموض في حالتي وفاة فدوى سليمان ومي سكاف

“لن أفقد الأمل … لن أفقد الأمل .. إنها سوريا العظيمة وليست سوريا الأسد”. مي سكاف قبل أقل من عام على رحيل الفنانة السورية والثائرة فدوى سليمان (47 عاما )، يصفعنا خبر المزيد

الشاعر اللبناني سامي نيّال يكتب ” ظلالُ المنفى ”

الشاعر اللبناني سامي نيّال يكتب ” ظلالُ المنفى ”

عن (مركز الآن) في ألمانيا صدرت مجموعة شعرية بعنوان” ظلالُ المنفى ” للشّاعر سامي نيّال، الكتاب ثنائي اللغة عربي وإنكليزية . عوّدنا الشّاعر سامي نيّال في التقاطه لمشاهد الحياة اليومية بعنايةٍ مُفرطة،ومن المزيد

أحمد سليمان : دعوة للمكاشفة والبحث عن مخرج في رابطة الكتاب

أحمد سليمان : دعوة للمكاشفة والبحث عن مخرج في رابطة الكتاب

آثرت ألا أنجر إلى سجال مباشر بيني وبين زملاء أقدرهم . خصوصا في هذه الأيام ، حرصا مني على التهدئة ، ومراجعة التفاصيل التي غابت عنا في زحمة المجازر التي تطاول السوريين المزيد

 

اسلام الغزولي : عن وضع السوريين بمصر

opl now
اكتب هذا المقال تدوينا لموقفي و رأيي حيال الهجمات الاعلامية و الشعبية التي يتعرض لها السوريين بمصر.
الانسان دائما ما يثبت انه عدو ما يجهل و ان لم يجد مبررا منطقيا لسبب قناعاته دائما ما يلجأ لابتكار بدعة من وحي الخيال تبرر له صحة موقفة و نحن – في مجملنا – قد تربينا على نبذ نقد الذات و الحيلولة بيننا و بين ان نكون مخطئين, احاديين التوجة و متبلورين داخل قوقعة من الافكار المتراسبة و المخلفات التي ادخلتها النظم الاستبدادية في عقولنا ثم استقرت.
و أرى اليوم السوريين في مصر هم ضحية جديدة من ضحايا نمط تعاطينا للاخبار و التطورات السياسية بشكل سطحي و عمومي, فمعظم السوريين قصدوا مصر ليحتموا بها ووجدوا فيها الدار بعد قيام الحرب في بلدنا الغالي سوريا ولكن قلوبهم لم تقطع صلتها و لو لحظة عن البلد الام. و ان كان منهم من هو مهتم بشأن مصر فهذا لانه يعيش بها و ينصهر في حياتها اليومية, و اضيف هنا قناعتي الشخصية ان الشأن المصري شأن عام غير خاص من حق كل من هو مهتم به الانخراط فيه و المشاركة.
الازمة بدأت باعلان الرئيس السابق محمد مرسي قطع العلاقات الدبلوماسية مع سوريا, فمنذ ذلك الحين و بشهادات اصدقاء سوريين كثر اصبحت معاملتهم من جموع المصريين معاملة جافة و طردية حتى ان الكثرين من ملاك العقارات يرفضون تأجيرها للسوريين حتى سائقي الاجرة احيانا يرفضون توصيل السوريين. تدهور حالهم اكثر و اكثر بعد الاحداث السياسية الاخيرة بخلع محمد مرسي و اصبح المصريين عن جهل و افتراء يرون في وجود السوريين في مصر مصدرا لزعزعة امن و استقرار البلاد و تضاعفت الخطابات الطائفية و التحريضية ضدهم و علت نبرة تخوينهم الى ان وصلت الى ما دفعني لكتابة هذا المقال ما قالة اليوم مدعي التفتح و تقبل الاخر يوسف الحسيني حين وصف السوريين المقيمين في مصر بصفات مبتذلة رديئة لا تخرج الا من انسان طائفي عنصري غير ناضج يعجز اللسان عن وصفه.
وضع السوريين بمصر لا يتحمل وصفهم بالارهابيين او الداعمين لمحمد مرسي او اقحامهم في العبة السياسة المصرية, فهم جميعا ضحية مجتمعية هجرتهم الحرب عنوه و مصر كانت مقصد بعضهم و لا يتوقعون فيها سوى الاحتضان و الدعم. لم يحدث في التاريخ العربي ان كانت هناك اواصل تاريخية و قومية و لغوية و فكرية كما كانت بين الشعبين السوري و المصري و هذا نداء لاعمال العقل و تأمل وضع الاحباب السوريين الصعب في مصر و التحديات اليومية التي يعانونها داخل و خارج الحرة قريبا سوريا.
اسلام الغزولي
7/11/2013
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: