أسماء الفيصل، بنت العم وداعا… محمد علي الأتاسي

أسماء الفيصل، بنت العم وداعا… محمد علي الأتاسي

رحلت الدكتورة أسماء الفيصل، زوجة المناضل رياض الترك “ابن العم”، في كندا بعد صراع طويل مع المرض، بعيدا عن زوجها ومدينتها حمص وبلدها سورية. درست الدكتورة أسماء الطب في جامعة دمشق وتخرجت المزيد

بيان رقم (1) قيادة المظاهرات في إيران تعلن تضامنها مع الشعب السوري

بيان رقم (1) قيادة المظاهرات في إيران تعلن تضامنها مع الشعب السوري

منذ بداية الثورة الإيرانية يأتينا رسائل وتنبيهات معظمها يقول أننا مثل الثورة السورية مدعومون من اسرائيل وأمريكا أو داعش والقاعدة ولابد أن نوضح أمور وخصوصاً للمتلقي العربي أولاً : الثورة السورية ثورة المزيد

نجم الدين سمان : بين قنّاصَين

نجم الدين سمان : بين قنّاصَين

فتحتُ ديوانَهُ الشعريّ بلا تعيين؛ ربّما مِن مُنتصَفِه؛ وبدأتُ أقرأ بينما سيّارة الأجرة الصفراء تعودُ بي من بيروت إلى دمشق. حين وصلنا نقطةَ الحدود؛ كنتُ قد أنهيتُ قراءةَ النصفِ الأخير من قصائدِه؛ المزيد

حزب تودة الإيراني يدعم الإنتفاضة الشعبية ، ويشكل إحراجا لمواقف أحزاب اليسار الرسمي في سوريا ولبنان

حزب تودة الإيراني يدعم الإنتفاضة الشعبية ، ويشكل إحراجا لمواقف أحزاب اليسار الرسمي في سوريا ولبنان

يخرج حزب تودة في خطاب معاصر وداعم لإنتفاضه الشعب الإيراني . يشير الخطاب الى نضال الشعب الإيراني ” المُحبط من الاضطهاد والطغيان والغلاء والاستبداد ” ويطالب المتابعة ضد الدكتاتورية التي يهيمن عليها المزيد

أحمد سليمان : هكذا أختم عام 2017 ، كتب ثلاثة والمجد لسوريتنا

أحمد سليمان : هكذا أختم عام 2017 ، كتب ثلاثة والمجد لسوريتنا

أعترف مُسبقاً أنني احتجت إلى دقيقة واحدة كي اختار بضعَ كلمات ، ثم انصرفت لإمعان النظر فيها لأكثر من مليوني لحظة ، كنت منحازاً لما ينقص المشهد من خبطة عاطفية ، تقلب المزيد

 

The Euro-Mediterranean Human Rights Network welcomes the release of the Egyptian opposition leader Ayman Nour

Print pagePDF pageEmail page

The Euro-Mediterranean Human Rights Network welcomes the release of the Egyptian opposition leader Ayman Nour

The Euro-Mediterranean Human Rights Network (EMHRN) welcomes the release of Egyptian opposition leader Ayman Nour, head of the liberal Al-Ghad Party, and President Mubarak’s most prominent opponent in the first presidential elections that took place in Egypt in 2005. The Euro-Mediterranean Network calls on the Egyptian authorities to see this move as a positive and practical step towards improving the country’s human rights’ situation, to the forefront of which is the issue of releasing all prisoners of conscience and political dissidents whose freedoms have been either curtailed arbitrarily or as a result of trials which lacked the minimum standards of justice.

The prosecutor’s office said Ayman Nour was released Wednesday for health reasons, after serving a total of three years, three months and 13 days in jail. He had been sentenced to five years in prison following his conviction in the case of forging signatures on petitions to register the Ghad party.

However, according to regional as well as international observers, the trial had been marred by many irregularities that called into question the impartiality and integrity of the judgement, and underpinned political motives. The impartiality of the verdict was further called into question given Nour’s ill-treatment in prison, and the fact that he was refused any form of amnesty, and this in marked contrast with various other criminal prisoners who were freed after serving only half their prison sentence.

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: