تسوية الوضع .. كابوس جديد يؤرق سكان محيط دمشق

تسوية الوضع .. كابوس جديد يؤرق سكان محيط دمشق

  سلافة جبور “التسويات الأمنية هي عنوان الكابوس الجديد الذي نرزح اليوم تحت وطأته ولا ندري متى سينتهي، وهل سيكون فعلا آخر كوابيسنا المستمرة دون انقطاع منذ سبع سنوات”. كلمات اختصر بها المزيد

ميلانو : فرج بيرقدار وشعره الذي يأتي من بعيد

ميلانو : فرج بيرقدار وشعره الذي يأتي من بعيد

Emozionatissimi. In diretta Faraj Bayrakdar e la sua poesia che arriva da lontano. Con noi Francesca del Vecchio ed Elisabetta Bucciarelli. ميلانو : فرج بيرقدار وشعره الذي يأتي من بعيد مرتبط المزيد

Ivonne Fuchs singt Gedichte aus Buch Faraj Birekdar in München

Ivonne Fuchs singt Gedichte aus Buch Faraj Birekdar in München

  Singende Gedichte des Dichters Faraj Berkdar auf Deutsch in München  إيفون فوكس تغني قصائد فرج بيرقدار باللغة الألألمانية في ميونخ Max-Joseph Platz 3 Dachge-schoss des Konigshaus Bayerische Akademie der Schönen Künste المزيد

العلاقات بين الأسد واسرائيل والغرب والعالم عبر ناهد العجة ابنة مصطفى طلاس

العلاقات بين الأسد واسرائيل والغرب والعالم عبر ناهد العجة ابنة مصطفى طلاس

نشرت صحيفة صندي تايمز تقريراً لمراسليها ماثيو كامبل وأوزي ماهاماني تحت عنوان “مدام (ع) تخدع الأسد”، يتحدث عن أن المليونيرة الباريسية ناهد طلاس العجة هي الشخصية الغامضة التي كانت وراء هروب العميد المزيد

اعترافات قنّاص ونزهة في دبابة : أحمد سليمان

اعترافات قنّاص ونزهة في دبابة : أحمد سليمان

نزهة في دبابة : ذهبت إلى سوق الأدوات المستعملة ، واشتريت مقوّد ومدفع مكسور. صعدت إلى دبابة مهملة ، مع انها لا تصلح إلا كموديل أثري ، لكنني أنعشتها وجعلتها كعربة خضار المزيد

 

هنادي زحلوط :بيان شخصي جدا / لست مع الضربة .. أنا مع السوريين

  • أريد، كما جميع السوريين في الداخل، مخرجا ما من كل هذا الدم
  • أحمل بشار الأسد شخصيا، وكل من وقف بجانبه ودعمه، الدم السوري النازف
  • أريد مخرجا للطائفة العلوية من العار الذي جللها به النظام بربطها به


اليوم، وأكثر من أي وقت مضى، أنا الفتاة القادمة من ريف الساحل السوري، مرورا بمنفردات النظام وأقبيته وسجونه، أعترف أمامكم يا أهلي السوريين أنني لست مع هذه الضربة لسوريا.
أجل، لست مع هذه الضربة لبلدي سوريا..
سوريا بلدي، وفيها أهلي السوريون من كل الانتماءات، سوريا البلد العريق الذي هدم النظام بنيانه العمراني والاجتماعي والفكري والنفسي، ولا أريد ضربة تهدّم أكثر وتقتل أكثر، وإذا كان ثمة ضربة عسكرية لهذه البلاد فإني أحمل بشار الأسد شخصيا، وكل من وقف بجانبه ودعمه، الدم السوري النازف منذ سنتين ونصف، والدم السوري الذي سينزف بعد.
فلولا وجود هذا النظام لما كان العالم يواجه اليوم معضلة ايجاد رد أخلاقي أو رد قانوني، أو رد عسكري على هذا النظام المجرم.

لست مع وقوع أي صاروخ على أهلي السوريين، فما تزال ترن في أذني صرخات الأطفال الخائفين من القصف، وصلوات المعتقلين في الأقبية، وصرخات أخواتي المعتقلات في سجن عدرا، ولا أريد لهؤلاء جميعا خوفا ورعبا آخر.

أريد أن يسقط سريعا هذا النظام الذي خاض حربا ضد المجتمع السوري منذ عشرات السنين، واستطاع اقناع العالم بأنها حرب طائفية، وأنها حرب أهلية، مستخدما في حربه كل الأدوات الطائفية القذرة، وكل أهل البلاد ضد بعضهم البعض.

أريد، كما جميع السوريين في الداخل، مخرجا ما من كل هذا الدم، مخرجا لأطفالنا من الخوف، مخرجا لقلوبهم من غد مليء بالحقد، أريد لأطفالي أن يلعبوا مع أطفال أصدقائي السنة والمسيحيين والدورز والاسماعيليين والأكراد والشركس و…

أريد مخرجا للطائفة العلوية من العار الذي جللها به النظام بربطها به، أريد أن يصحو عقلاؤها ويتقدموا صوب الطوائف الأخرى، وصوب السنة بوجه خاص، نحن أبناء هذه البلاد منذ آلاف السنين، نحن أبناء هذه البلاد منذ ما قبل الطوائف، حين كان أجدادنا يعيشون معا، ويبنون حضارة ايبلا وماري وأوغاريت معا، كذلك نريد لأطفالنا أن يكونوا معا..
أريد لصوت العقل أن يعلو فوق صوت المعركة، أن يعلو فوق صوت المدافع والهاون والدوشكا والصواريخ، أين العقل من كل هذا الجنون؟
لنقف دقيقة واحدة ونتذكر: دم الأطفال في رقابنا جميعا، لنحاول أو نجد مخرجا من كل هذا الدم، أيها السوريون من كل الطوائف…
وعليه أوقع

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: