تسوية الوضع .. كابوس جديد يؤرق سكان محيط دمشق

تسوية الوضع .. كابوس جديد يؤرق سكان محيط دمشق

  سلافة جبور “التسويات الأمنية هي عنوان الكابوس الجديد الذي نرزح اليوم تحت وطأته ولا ندري متى سينتهي، وهل سيكون فعلا آخر كوابيسنا المستمرة دون انقطاع منذ سبع سنوات”. كلمات اختصر بها المزيد

ميلانو : فرج بيرقدار وشعره الذي يأتي من بعيد

ميلانو : فرج بيرقدار وشعره الذي يأتي من بعيد

Emozionatissimi. In diretta Faraj Bayrakdar e la sua poesia che arriva da lontano. Con noi Francesca del Vecchio ed Elisabetta Bucciarelli. ميلانو : فرج بيرقدار وشعره الذي يأتي من بعيد مرتبط المزيد

Ivonne Fuchs singt Gedichte aus Buch Faraj Birekdar in München

Ivonne Fuchs singt Gedichte aus Buch Faraj Birekdar in München

  Singende Gedichte des Dichters Faraj Berkdar auf Deutsch in München  إيفون فوكس تغني قصائد فرج بيرقدار باللغة الألألمانية في ميونخ Max-Joseph Platz 3 Dachge-schoss des Konigshaus Bayerische Akademie der Schönen Künste المزيد

العلاقات بين الأسد واسرائيل والغرب والعالم عبر ناهد العجة ابنة مصطفى طلاس

العلاقات بين الأسد واسرائيل والغرب والعالم عبر ناهد العجة ابنة مصطفى طلاس

نشرت صحيفة صندي تايمز تقريراً لمراسليها ماثيو كامبل وأوزي ماهاماني تحت عنوان “مدام (ع) تخدع الأسد”، يتحدث عن أن المليونيرة الباريسية ناهد طلاس العجة هي الشخصية الغامضة التي كانت وراء هروب العميد المزيد

اعترافات قنّاص ونزهة في دبابة : أحمد سليمان

اعترافات قنّاص ونزهة في دبابة : أحمد سليمان

نزهة في دبابة : ذهبت إلى سوق الأدوات المستعملة ، واشتريت مقوّد ومدفع مكسور. صعدت إلى دبابة مهملة ، مع انها لا تصلح إلا كموديل أثري ، لكنني أنعشتها وجعلتها كعربة خضار المزيد

 

تقدم للثوار بدرعا والحسكة وسط قصف ومعارك


أعلنت كتائب من المعارضة المسلحة في سوريا اليوم الأربعاء أنها سيطرت على بلدة عتمان البوابة الشمالية لمدينة درعا (جنوب) وعلى قرية رميلان باشا في الحسكة (شمال شرق)، في حين تعرضت مدن وبلدات عدة للقصف من قبل قوات النظام مما رفع عدد القتلى بنيران النظام إلى 21 شخصا بأنحاء سوريا.

وبثت شبكة شام الإخبارية صورا لمقاتلين من الجيش السوري الحر داخل كتيبتي الشيلكا والعربات التابعتين لقوات النظام في بلدة عتمان بدرعا، وقالت الشبكة إن الطيران الحربي استهدف البلدة بعد سيطرة الثوار عليها.

وأضافت أن قصف المدفعية ما زال متواصلا على مدينتي إنخل ونوى، وعلى أحياء درعا البلد، وسط اشتباكات في حي المنشية.

وفي السياق نفسه، أفاد الجيش الحر أنه سيطر على قرية رميلان باشا قرب اليعربية بالحسكة، وهي منطقة معروفة بإنتاج النفط في أقصى الشمال الشرقي من سوريا.

وشهدت دير الزور قصفا براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على معظم الأحياء المحاصرة، كما تواصل القصف على مدينة موحسن المجاورة، بينما دارت اشتباكات عنيفة في محيط مطار دير الزور العسكري بين الجيش الحر وقوات النظام.

وتحدثت شبكة شام عن تجدد القصف بمناطق عدة، ومنها بلدات سراقب وكفرلاته وبزابور وجبل الأربعين في إدلب، وكفرزيتا في حماة، والرستن والدار الكبيرة في حمص، والسفيرة وبيانون ودار عزة وقبتان والقبتين والشيخ سلمان ومنطقة السفيرة في حلب.

أما المعارك فتم رصد العديد منها على جبهات متفرقة، وأهمها أحياء العامرية والأشرفية والشيخ مقصود في حلب، وحاجز أبو شفيق بريف حماة الشمالي، ومحيط الفرقة 17 شمال مدينة الرقة.

عشرات القتلى
من جهة أخرى، وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 21 شخصا اليوم على يد قوات النظام، بينهم طفلة واحدة وثلاث سيدات ومعتقل واحد قضى تحت التعذيب، إضافة إلى 12 عنصرا من الجيش الحر.

وقالت الشبكة إن ثمانية قتلى سقطوا في دمشق وريفها، حيث قصفت المدفعية الثقيلة أحياء برزة والقابون وجوبر ومخيم اليرموك في العاصمة، تزامنا مع اشتباكات على أطراف حي برزة وفي مخيم اليرموك.

أما الريف الدمشقي فتجدد فيه القصف الجوي على الرحيبة والزبداني والسبينة، كما تواصل القصف المدفعي على بلدات النشابية وداريا ومعضمية الشام والنبك وزملكا، بينما تحدث ناشطون عن سقوط صواريخ أرض أرض على معضمية الشام، مع تواصل الاشتباكات فيها.

وفي مدينة معلولا التاريخية شمال دمشق، قال مصدر أمني تابع للنظام إن النظام ما زال يحاول طرد مقاتلي المعارضة منها بعد إعلانهم استعدادهم للانسحاب يوم أمس.

وكانت “جبهة تحرير القلمون” تحدثت عن قرار الجيش الحر تحييد المدينة عن الصراع وجعلها مدينة محايدة “حقنا للدماء ولسلامة عودة أهالي معلولا” شرط عدم دخول الجيش النظامي وشبيحته إليها، متعهدا بالانسحاب من المدينة وتأمين عودة الأهالي إلى بيوتهم.

وبدأت المعارك في معلولا الأربعاء الماضي مما تسبب في نزوح معظم الأهالي ذوي الأغلبية المسيحية، واتهم النظام مقاتلي المعارضة بتخريب كنائس وأديرة البلدة التاريخية، بينما تقول المعارضة إن النظام قصف تلك المواقع بالدبابات لإلصاق التهمة بالثوار.

المصدر:الجزيرة + وكالات

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: