حوار قديم مع المفكر طيب تيزيني : علينا أن لا نغيّب سؤال الثورة بل نؤجله.

حوار قديم مع المفكر طيب تيزيني : علينا أن لا نغيّب سؤال الثورة بل نؤجله.

الذي طرح حول الثورة في السبعينات لم يكن يستند إلى حامل اجتماعي يؤسس لهذا السؤال ملفات الفساد الذي التهم سوريا وحرم 95 % من ثرواتهم الطبيعية وأدخلهم الفقر والذل. النظام السياسي الذي المزيد

مي إسكاف وفدوى سليمان وناجي الجرف في وثائقي “صرخة في وجه الرصاص”

مي إسكاف وفدوى سليمان وناجي الجرف في وثائقي “صرخة في وجه الرصاص”

“صرخة في وجه الرصاص” وثائقي يروي قصص نضالات ثلاثة شخصيات سورية وهي الفنانة مي إسكاف والفنانة فدوى سليمان والصحفي ناجي الجرف، ضد نظام الدكتاتور بشار الأسد داخل سوريا وخارجها إلى غاية وفاتهم المزيد

المحرقة السورية : من مانفيستو استقل (27 ماي 2006) إلى ثورة مارس 2011

المحرقة السورية : من مانفيستو استقل (27 ماي 2006) إلى ثورة مارس 2011

من مانفيستو استقل (27 ماي 2006) إلى ثورة مارس 2011 وصولا إلى مسلسل مؤتمرات جنيف وأستانة وسوتشي سيتم إعادة إنتاج نموذج تقسيمي ، إدارة مركزية (نظام شكلي) له مراجع وفق المحاصصات الدولية المزيد

نتائج انتخابات رابطة الكتاب السوريين وفق بيان ” لجنة المبادرة العربية – السورية “

نتائج انتخابات رابطة الكتاب السوريين وفق بيان ” لجنة المبادرة العربية – السورية “

وردنا للتو تقرير المكتب التنفيذي لرابطة الكتاب السوريين ، وكذلك بيان ” لجنة المبادرة العربية – السورية ” تبين فيهما نتائج انتخاب الأمانة العامّة الجديدة ، يُذكر بإن ” لجنة المبادرة لحل المزيد

 

Category Archives: أجنـدة

حوار قديم مع المفكر طيب تيزيني : علينا أن لا نغيّب سؤال الثورة بل نؤجله.

  • الذي طرح حول الثورة في السبعينات لم يكن يستند إلى حامل اجتماعي يؤسس لهذا السؤال
  • ملفات الفساد الذي التهم سوريا وحرم 95 % من ثرواتهم الطبيعية وأدخلهم الفقر والذل.
  • النظام السياسي الذي يعمل على أن يفسد بحيث يصبح الجميع مداناً تحت الطلب
  • الانتقال العربي إلى القرن الحادي والعشرين يمتلك استحقاقات تقوم على فكرة الهوية
  • إفقار العامة والمثقفين الفاعلين عبر تشتيتهم حيث نجدهم يبحثون عن اللقمة قبل الكتاب.

في مطلع العام 2000 قمت بإعداد سلسلة ملفات ثقافية عن ( الإختلافي و السائد واستشراف المستقبل ) تحاورت من خلاها مع عدد من المفكرين والسياسيين والحقوقيين والكتاب . من بينهم : صلاح فضل و ميشيل كيلو و أوغاريت يونان و اكثم نعيسة و عباس بيضون، وصولا الى المفكر طيب تيزيني (1934 – مايو 2019).

التقيته في مقهى دمشقي صحبة مع فنان تشكيلي . قبل بدء الحوار معه ، شعرت بقلق يسيطر عليه ، عرضت عليه أن نستبدل المكان نحو “الهافانا” لكنه أصر على البقاء في مقهى “اللاذقاني” .

استغرق حديثي معه ساعتين ونصف .وكان أبرز ما ذكره هو إنشاء تجمع فكري او ما يشبه رابطة ، كذلك اشارته حول الدولة الأمنية (الصدام الآن سيرتفع بين نظام سياسي تأسس على دولة أمنية وبين احتمالات تاريخية ) الاصطلاح الذي أراد من خلاله ان يقول: بان المجتمعات مكبلة ولا تصالح مع سلطاتها بدون ديمقراطية واسعة تتيح للفكر والحرية إمكان انقاذ المجتمع و البلاد من الجهل والفساد (الفساد الذي ألتهم سوريا طوال عقود) اما في الاستشراف للمستقبل ومع دخول الألف الثالثة أشار إلى أن (الانتقال العربي إلى القرن الحادي والعشرين يمتلك استحقاقات تقوم على فكرة الهوية.) .

في هذا الحوار نقرأ تصويبا على سؤال لي ، إجابته كانت التالية: ( كأننا هنا على حد السيف علينا أن نتقن قراءته وأن لا نغيّب سؤال الثورة بل نؤجله).

انطلاقاً من هذه الاشكالات والأسئلة التي بقيت مفتوحة ، توجهنا بها إلى المفكر السوري د. الطيب تيزيني كأحد أقطاب الفكر الفلسفي الحديث ليكون سجالنا معه بدءاً من نقده لآليات الوعي السياسي والفكري الذي تراكم مع تراجع الأحزاب العربية مروراً بتقييم معالم المرحلة المقبلة في سوريا والمنطقة العربية.

* أعيد نشر الحوار بصيغته المستلة من كتابي “جدل الآن” . أحمد سليمان

مي إسكاف وفدوى سليمان وناجي الجرف في وثائقي “صرخة في وجه الرصاص”

“صرخة في وجه الرصاص” وثائقي يروي قصص نضالات ثلاثة شخصيات سورية وهي الفنانة مي إسكاف والفنانة فدوى سليمان والصحفي ناجي الجرف، ضد نظام الدكتاتور بشار الأسد داخل سوريا وخارجها إلى غاية وفاتهم ويقدم شهاداتهم حول الثورة السورية.

المحرقة السورية : من مانفيستو استقل (27 ماي 2006) إلى ثورة مارس 2011

من مانفيستو استقل (27 ماي 2006) إلى ثورة مارس 2011 وصولا إلى مسلسل مؤتمرات جنيف وأستانة وسوتشي

  • سيتم إعادة إنتاج نموذج تقسيمي ، إدارة مركزية (نظام شكلي) له مراجع وفق المحاصصات الدولية ،هكذا ديموغرافية قاتلة ، تمثل تفخيخ للاستقرار ، ومن شأنه ان يكون ركيزة لاستمرار تجويف المنطقة وضربها من الداخل .

كتب أحمد سليمان : أما الآن ، ونحن في أواسط العام 2019 ، بعد مقتل قرابة مليون إنسان ، واختفاء وسجن عشرات الآلاف ، وتهجير نصف السوريين ، وتدمير البلاد ، اضافة الى اعادة تعويم ذات النظام ورئيسه (هذا الذي يسمونه بشار أسد ، موقعه الإجرامي ـ  يحتاج إلى محاسبة فعلية ). نسمع عن تسريبات تتجه نحو عزل سلطات المركز وجعل لكل مدينة برلمان مستقل !!

واقعيا هل توجد دولة كي يذهب هؤلاء في سرياليتهم الناشزة ؟ وهل يوجد احصاء فعلي عن الذين يشكلون القرار السوري ؟ وهل تُكتب الدساتيرمن قبل محتل يدعم ويشارك النظام منذ أعوام لليوم بقتل السوريين ؟

يقودنا الحديث عن (أول حملة دولية تطالب الرئيس السوري بالتنحي ” تحت عنوان مــانفيســـــتو إسْتَقِــــــــــــلْ من أجل دحر أعرق دكتاتورية إغتصبت المجتمــع و الدولـة “ وقد نشرنا نص الحملة إلى جانب دارة حوارية في عدد من الصحف والمواقع أبرزها ” الحوار المتمدن ” إضافة الى موقع ” نشطاء الرأي ” و الحملة كانت أول نشاط علني يطالب ( إستقالة بشار الأسد ، وتحديد صلاحية الأجهزة الأمنية ،الى جانب لا مركزية القرار على المدن الرئيسية وأن يكون لكل منها إدارة ضمن الوطن السوري ) بمعنى أدق تفكيك دولة المافيا الأسدية وإعلان قوانين عصرية تتلاءم وحداثة الإنسان .

أعلن الحملة كاتب هذه السطور في 27/ 05 من العام 2006 ، في وقت واحد مع اعتصامات شملت عواصم ومدن أوروبية ، وقد استمرت الأنشطة عبر إعداد التقارير الحقوقية التي تفضح انتهاكات تطال السوريين ، وصولا إلى ثورة مارس 2011 .

لم تكن السجالات صدفة، واغلب الذين كانوا معنا في تلك الحملة أحياء. ويعملون في المعارضة الوطنية الديمقراطية ، ضد النظام منذ أيام حافظ الأسد وصولا إلى وريثه الذي تخطى والده في الإرهاب والانحطاط والخيانة المعلنة . تمثل ذلك بحرب شاملة على الذين يطالبون بإسقاطه . نتج عن ذلك تدمير أكثر من نصف البلاد وقتل مليون إنسان ، وسجن عشرات الآلاف ، اضافة الى إنهاء حياة الآلاف تحت التعذيب . وصولا الى بيع قطاعات كبيرة من أملاك السوريين ، وإبرام صفقات تغرق سوريا بالديون لعشرات السنيين لكل من إيران وروسيا . كذلك تم الإعلان عبر الولايات المتحدة الأمريكية عن أوان ” ملكية الجولان ” المحتل لإسرائيل . صفقة خيانية يعتقد بشار أسد أنه يضمن من خلالها تملصه والجرائم واستمراره في الحكم للأبد .

مطالب حملة مــانفيســـــتو إسْتَقِــــــــــــلْ، تفرع عنها عناوين عدة ، منها إعادة رسم سياسة خارجية تحترم الشؤون الداخلية للدول المجاورة خصوصا لبنان .الى جانب استقالة بشار أسد نظرا لعدم كفاءته بإدارة شؤون البلاد .

الحديث وقتها كان يحدد مفاهيم وقيم ديمقراطية ، لم تكن هذه المجازر ، أو براميل الموت ، او نابالم .ولم يكن بيننا من يدعو إلى كفاح مسلح . كل ما في الأمر وجدنا أن رئيس الحكم ذاهب في مراهقته الى ما هو اسوأ .الاعتقالات لم تتوقف ، كذلك أكاذيب “الوعود بالإصلاح ” .

في الحالة السورية هذه ، تمثل تلك التسريبات تشريعا لتغييب أي دور (للدولة المركزية المستقبلية ، حيث الآن لا وجود فعلي للدولة ) بالتالي لا يجوز السير الى اي نمط فدرالي ، قبل العمل على تشكيل الدولة المركزية التي يفترض أن يتمخض عنها لاحقا طبيعة الإدارات للمدن والمناطق السورية . فإذا ذهب اصحاب التسريبات فيما يخطون ، سيكون ذلك قائم على إرادة خارجية ، تلك الإرادة تضع في الاعتبار مصالح غير وطنية ، تتقاسم البلاد عبر ثلاثة رؤساء ، اثنان منهما على أساس ديني / طائفي ، وثالثهما يلعب دور المكمل لاسطورة حماية الأقليات. بهذه العقلية سيحكمون سوريا .

نتائج انتخابات رابطة الكتاب السوريين وفق بيان ” لجنة المبادرة العربية – السورية “

وردنا للتو تقرير المكتب التنفيذي لرابطة الكتاب السوريين ، وكذلك بيان ” لجنة المبادرة العربية – السورية ” تبين فيهما نتائج انتخاب الأمانة العامّة الجديدة ، يُذكر بإن ” لجنة المبادرة لحل الخلاف داخل رابطة الكتاب السوريين ” التي يرأسها د. أحمد جاسم الحسين . بذلك يكون جدار ” الخلاف ” قد تم تحطيمه بهمة السوريين ، على أمل ان تتم الخطوات المستقبلية في العمل المدني الديمقراطي ، الداعمة للثورة المتجددة أبرز شروط الوطن وحرية الفكر والكُتَّاب وسورية المطالب وشكل النظام الذي يريده الجميع .

نشطاء الرأي  www.opl-now.org

بيان أخير من لجنة المبادرة العربية – السورية حول رابطة الكتاب السوريين وانتخاباتها

في الشهر السابع عام 2018 نُشرتْ مجموعة أخبار وبيانات في الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي حول خلافات ووجهات نظر متعددة بين رئيس رابطة الكتاب السوريين آنئذ، وأعضاء المكتب التنفيذي.
وقد تنادى عدد من المثقفين العرب والسوريين حول إمكانية القيام بمبادرة تضمن رأب الصدع، وتخفيف حدة الخلافات والسير بالرابطة نحو الطريق المجدي، وإعطاء مثال جيد من المثقفين السوريين حول إمكانية العمل المشترك في ظل تشتت العمل الثوري وخيبات الأمل المحيطة، خاصة أن الرابطة قد نشأت وترعرعت في مناخات الثورة السورية وعنفوانها ومناداتها بالحرية.
وبناء عليه فقد تقدم عدد من الكتاب العرب والسوريين في 12-7-2018 بمبادرة لحل الخلافات بين الفريقين المختلفين آنئذ، نشرت وقتها في الصحف ملخصها: تجميد العملية الانتخابية يوم ذاك، وإجراء انتخابات جديدة، وتقديم تقرير مالي وإداري واضح، وامتناع أعضاء المكتب التنفيذي عن الترشح مستقبلاً لإعطاء الفرصة لكتاب آخرين.
وقد وافق المكتب التنفيذي في الأول من الشهر الثامن 2018 على مقترحات المبادرة كافة، وقام بمراسلة الأعضاء المنسحبين من الرابطة لتثبيت عضويتهم أو تأكيد انسحابهم كونهم قاموا بالانسحاب عبر الصحف وليس عبر الطرق القانونية المألوفة، وقد هيَّأ المكتب التنفيذي لاحقاً المناخ المناسب لإقامة انتخابات شفافة، وأعدّ التقرير المالي والإداري وأتمّ عدداً من الأنشطة والمسابقات والإصدارات.

ميشيل كيلو يتحدث عن السجن و رياض الترك و الياس مرقص و قصة تسميم حافظ الأسد

 

 

أحزاب علمانية تعلن موقفها من المتغيرات وتساند الثورة في السودان والجزائر وفلسطين

بيان مشترك بين الحزب الشيوعي السوداني والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وحزب الطليعة الديموقراطي الاشتراكي.

عقد ممثلو الأحزاب الثلاثة، الحزب الشيوعي السوداني والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وحزب الطليعة الديموقراطي الاشتراكي بمدينة طنجة يوم ٢٧ابريل ٢٠١٩اجتماعا خصص لدراسة أوضاع المنطقة العربية وآفاق تطورهاالمحتمل. وقد تميز اللقاء بتطابق وجهات نظر الأحزاب الثلاثة لطبيعة المرحلة الراهنة وما تعرفه من تطورات ومستجدات على المستويات الوطنية والعربية والدولية، وخلص النقاش إلى تأكيد واعلان ما يلي :

1) اعتزاز وتثمين الأحزاب الثلاثة للثورة المجيدة للشعب السوداني البطل بقيادة قوى الحرية والتغيير وفي طليعتها الحزب الشيوعي السوداني، وتؤكد على ضرورة التخلص من كل نظام الطاغية المطاح به لضمان تحقيق الثورة لأهدافها كاملة في الحرية والكرامة والديموقراطية والعدالة الاجتماعية .

2) إدانتها الشديدة وتنديدها بالمخطط الأمريكي الصهيوني الرجعي الذي يستهدف الإجهاز على الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في التحرير وعودة للاجئين وبناء دولته الوطنية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف من خلال ما سمي بصفقة القرن، وتدعو كل القوى الوطنية والتقدمية العربية إلى مضاعفة دعمها ومساندتها لكفاح الشعب الفلسطيني، ومناشدة القوى الفلسطينية لإنهاء الانقسام والتمسك بوحدة الصف الفلسطيني في إطار منظمة التحرير الفلسطينية لإفشال المؤامرة التي يحاول أعداء الشعب الفلسطيني تمريرها في هذا الظرف الدقيق والمطالبة بإطلاق سراح كل المعتقلين في السجون والمعتقلات وعلى رأسهم شيخ المعتقلين المناضل الأممي جورج عبد الله.

أحمد سليمان : اجتمع أباليس العالم وأنت تتأمل

مع انني لم ادخل اي من بيوتك ، لم أتعبد أحدا من قبل .. وأنت المعبود الغفور ، سأدق الدفوف يا رب عزة .. لم اقرأ حول إعجاز بحق ، أرمني بمعجزة ، ألجأ اليك ، كي لا يشغلني صمتك .. قاهر عظيم بعزتك ..أخذت قلوب محبيك ، وامتحان ما يزيد عن خلق أكثر من كون و سماء عاشرة .

أما قبل .. وقد ضاقت بنا نداءات الغوث ورسائل التنديد … وسطاء كثر .. وهيئات الأمم ومؤتمرات ، واجتمع أيضا كل أباليس العالم .. لكن الثابت كما تعلم ، حرب باتت في شكلها ومضمونها على شعبنا .. لم تعد بوصلة أو معين وقت لهذه المجنونة الحرب . المعبودة الملهمة ، المشغولة بعناية بمختبرات العالم . فيما هي تفتك بنا ، وبكل شيء ، يا رب كون وسماوات بلا عمد او سند ..

لكن كما نرى ، وبمنتهى الدقة ، صمتك طويل يا رب عزة ، وما فهمنا العبرة من أن يُقتل كل لحظة ما يزيد عن حرب إبادة .. حتى هذه المجنونة اللغة قتلتنا . فلم نعرف بأي لغة نناشدك ، وانت العليم بكل اللغات . أعدك بأنني أفكر بكثير من العبادة .. فقط افهمني يا رب قوم .. صمتك ذبحنتا إثر مرات ، وانت كما لو أنني حين أقرأ عن الخالق القويم .

أين أبابيلك و السجيل ؟ ؟ ثمة في بلدي أكثر من كعبة ، من قدس وكنيس ، أكثر من أم وامهات وأمم ، أكبر من جحيم أحرق ملائكة ورُسل سلام ، يا أبانا الذي يترقب كل هذا الدمار ببث مباشر ، بلا أقمار رصد أو حتى شاشة تلفاز .
ها أنذا ، أكتب إسمك في غوغل ، أمعن النظر في المعاجم .. لعلني أقرأ تفسيرا يقنعني … وما فهمت يا الله … صمتك أكبر من أن يُقاس منذ بدء الكون ، زدني خبرا لمرة ، اعدك بأن أكون أكثر من قس و شيخ و ناسك في معبد .. خذني إليك إن شئت ، وسحقا لفضول يشوش وعينا ، كي لا افهم وبيقين ان الخالق لعبيده يدعم طغاة لا أكثر .

زدني كما لو انني أكثر محبيك إلحاحا ، فهذي الجموع من شعبي .. اطفال ونساء وشباب وكهلة تم قتلهم ، فيما ألحظ صمت هجير ،  يشعلني في نار ولم تمحى . انت المتأمل لعبادك ، زدني قليلا من بصيرة أو علم يا عزيز خلق .. لدي فضول أخير ، زدني قليل من خبر ، أو كثير من إثم كي اتفحص ذنوب شعبي ، إن كان بحق ذي جرم عظيم ، . اعدك في كل خبر عن مجزرة أو  ذبح بشري واحد أو موت معتقل تحت التعذيب سأبعث إليك برسالة .

أكثر من 200 قتيل بتفجير إرهابي يستهدف كنائس وفنادق في سريلانكا

هز انفجاران آخران سريلانكا اليوم الأحد بعد ساعات من ستة تفجيرات وقعت بصورة متزامنة واستهدفت كنائس وفنادق، مما تسبب في ارتفاع حصيلة الضحايا إلى ما لا يقل عن 215 قتيلا و450 جريحا، في وقت فرضت فيه السلطات حظر تجول، ووصفت التفجيرات بـ”أعمال إرهابية”.

وأعلنت الشرطة السريلانكية أن انتحاريا قتل ثلاثة شرطيين عندما فجر نفسه في مبنى في الضاحية الشمالية للعاصمة كولومبو.

وكان هذا الانفجار الذي وقع بعيد ظهر الأحد في أوروغوجداواتا، الثامن الذي يضرب الجزيرة الواقعة في جنوبي آسيا. وما زالت حصيلة قتلى الاعتداءات التي بلغت 215 قتيلا، بينهم 36 أجنبيا، مؤقتة.

وأعلنت الحكومة حظرا فوريا للتجوال، وحجب مواقع التواصل الاجتماعي الرئيسية وخدمات التراسل.

بيان تضامن ودعم للانتفاضة الشعبية في السودان

منذ ثماني سنوات، وبعد أن فوجئت القوى المعادية للنهوض والتقدم العربي، في الداخل والخارج، بانتفاضات شعبية عديدة باهرة، سلمية مطالبة بالحرية والكرامة والديمقراطية، سارعت هذه القوى لتعديل خططها. ورغم ان الانتفاضات نجحت بإسقاط الأنظمة الاستبدادية في تونس ومصر وليبيا واليمن، فإن القوى المعادية استطاعت الالتفاف على هذه الانتفاضات والانقضاض عليها، وخاصة عبر إغراق بعض بلدانها في حروب تدميرية مرعبة.
ورغم قتامة ما نعيشه وقساوة ما تعانيه بلداننا من عنف واستنزاف وتفتيت واحتلالات، ها هي جماهير الشعب السوداني وقواه الحية، وللأسبوع السابع على التوالي، تواصل انتفاضتها السلمية الشاملة ضد استبداد وفساد نظام البشير الانقلابي، المتقمص ديمقراطية العسكر المزيفة. ورغم استخدام النظام وأجهزته الأمنية للعنف والقمع والاعتقال والقتل بالرصاص الحي، تميزت قوى وجماهير الانتفاضة بحفاظها وإصرارها على سلمية حراكها واحتجاجاتها.
علمآ بأن نظام البشير الطغياني الذي يتحمل مسؤولية وصول السودان إلى الحضيض على كل المستويات، قدم مثلآ صارخآ على فشل الأنظمة التي تستغل الإسلام تارة وقضية فلسطين تارة اخرى، للتسلط والبقاء في الحكم. ومما يتميز به سجله المظلم ليس انسلاخ جنوب السودان وخطر انفصال أقاليم أخرى فحسب، إنما أيضآ نشر الجوع والفقر في بلد يمتلك ثروات طبيعية وطاقات بشرية كبيرة. ثم أليس هو أول من هرع للتطبيع مع نظام الإجرام المتوحش السوري ؟! ألا يهرع للتطبيع مع العدو الصهيوني لكسب رضا أميركا ؟!
نحن الموقعين أدناه، مثقفين ومناضلين وناشطين مهتمين بالشأن العربي العام، وتعبيرآ عن التزامنا المبدئي بقضايا الحرية والعدالة والتقدم، نعلن ونؤكد ما يلي :

حسام الدين درويش :في “امتحان اللجوء” يندمج اللاجئ أو يُهان

ينتقد الكاتب والباحث السوري حسام الدين درويش تركيز وسائل الإعلام على قصص النجاحات الكبيرة أو الاستثنائية لبعض اللاجئين في حياتهم المهنية أو الدراسية في ألمانيا، مذكراً أنه لا ينبغي تصوير اللجوء أو الاندماج في المجتمعات الجديدة على أنه أشبه بالامتحان، حيث يندمج أو ينجح اللاجئ أو يُهان. فالاندماج حقٌّ أكثر من كونه واجبًا.

تنتشر في دول اللجوء قصصٌ تتحدث عن النجاحات البارزة والكبيرة، التي يحققها بعض اللاجئين في اندماجهم في المجتمع المستضيف. ويشارك في نشر هذه القصص إعلام الدول المستضيفة، بالإضافة إلى الوسائل الإعلامية، التي يقوم اللاجئون بتأسيسها أو التي تخصص اهتمامًا خاصًّا لقضايا اللجوء.

وتتنوع قصص النجاح هذه، فهناك قصص عن النجاحات الكبيرة و/ أو الاستثنائية لبعض اللاجئين في حياتهم المهنية او الدراسية، أو في اجتياز بعض الامتحانات و/ أو الحصول على بعض الشهادات بتقديرٍ عالٍ، وربما كان بالترتيب الأول على أقرانهم.

وهناك قصصٌ عن سرعة تعلم بعض اللاجئين لللغة الألمانية أو لمهنةٍ ما، وعن تفوقهم على (معظم) أقرانهم، في هذا الخصوص. يضاف إلى ذلك وجود قصصٍ عن حصول بعض اللاجئين على دعمٍ و/ أو تكريمٍ ماليٍّ و/ أو معنويٍّ من جهاتٍ أجنبيةٍ، تقديرهًا لهم واعترافًا بمواهبهم و/ أو إنجازاتهم.

أحمد سليمان : فالنتاين سوري وحب ممرغ بالدم

فالنتاين سوري و حب ممرغ بالدم … قتلوه وهو يردد ” مرتي تاج راسي “

كتب أحمد سليمان : إزدحمت الحدائق والساحات بأغلب دول العالم ، ورود حمراء ودببة وشوكلاتة ، ثمة مشاعر تتهيأ ربما من قبل شهر فبراير ، لكن مع الرابع عشر منه ، تتلاحم نداءت العشق لترسم ملامحها ، كل على طريقته .

ولأننا في حالة حرب مفتوحة مصدرها صناع القتل ، سوف نتذكر معا فالنتاين سوري لم يقتل بمقصلة كما حصل مع قديس الحب ، إنما قتل مسحولا … بالهروات والركل … مضروبا بأخامص السلاح ، ثم طلقة أنهته .
كان يرد على سؤال قاتليه ” مرتي تاج راسي ” جملة لم تذكر في كتب أو أشعار ، ولم نسمعها في مجتمعات شرقية ، ، ترك للإنسانية حكمة نقرأ أثرها في ضمير شعوب وبلدان تعيش حالات حرب أو ثورة .

الفالنتاين السوري قُتل دفاعاً عن عالمه ، عشقه ، حكاية ربما الثورة ساهمت بإعلانها ، رجل أربعيني ينطق حبه مرة واحدة .. حبه لتاج رأسه زوجته ، حبه ايضا لعائلته وأبنائه ، لحظة فاجعة كان العالم يراقب روحه كيف كانت ترفرف .

مجلة ” اوراق ” تصدر في ذكرى صادق العظم و ملف خاص به

المفترقات الكبرى التي تعصف المنطقة والعالم جعلت من صادق العظم حاضر بيننا .
غيبه الموت في مثل هذه الأيام ، إلا ان كتاباته وفكره يستدعيان النقاش المفتوح والتأسيس لأرضية ثقافية شاملة .
وقد صدرت مجلة “اوراق ” عن رابطة الكتاب السوريين ، منفردة بملف عن صادق جلال العظم ومشاركات تحاكي فكره .
كذلك احتوى العدد على مقالات و مشاركات أدبية وفكرية وسياسية تسلسلت على النحو التالي :
أوراق البحث : عزمي بشارة / خمسون عاماً على حرب حزيران/يونيو 1967
أوراق الحوار : نعوم تشومسكي: مسؤولية المثقف ، حاوره مصعب قاسم عزاوي
أوراق الملف: صادق جلال العظم
ياسين الحاج صالح/ العظم: خمس محطات
غسان زكريا/ سجال تاريخي مجهول بين العظم وكنفاني
راتب شعبو/ صادق العظم، تراجيديا مفكر
إياد العبد الله/ صادق جلال العظم.. من التحررية إلى الحرية!
ماهر مسعود/ قراءة في >>ما بعد الحداثة والإسلام<< عند العظم
حسام الدين درويش/ في فهم فكر العظم
د. علي عبدالهادي المرهج/ النزعة التنويرية عند العظم
أحمد برقاوي/ ذكريات عن صادق العزم
ماجد كيالي/ في وداع مؤسس النقد الذاتي
إبراهيم الجبين/ العظم يعود إلى بيت جده في البزورية
سهيل كيوان/ شكّاك وناقدٌ حتى العظم
د. صالح هويدي/ المثقف النقدي: العظم نموذجاً
د. خلدون النبواني/ أطياف صادق العظم
محمد محمود/ في موقف صادق جلال العظم
فاتن حمودي/ العظم: المفكر المنتمي
سوسن جميل حسن/ سأتابع السجال معه

تنحي ميركل وفوز آنغريت

ميركل سيدة نساء ورجال اوروبا والأكثر تأثيرا في العالم . سيدة مجتمع نخبوي ، سيدة سياسة أوروبا ، سيدة المصانع والمعامل والشركات التي تعد أقوى إقتصاد حتى الآن .
تغادر ميركل رئاسة حزبها ، وتشدد على إحترام القيم ( المسيحية ) . كما ألاحظ ان هذا التصريح جاء من موقعها عارفة انها في بلد لا أحد يدخل الى الكنيسة إلا عند استصدار بيانات عقد القران او الموت . في ذات الوقت هي تدرك ان النهضة التي قفزت في سماء أوروبا منذ توليها منصب مستشارة ألمانيا كانت نتيجة وعي مدني تحرري داعم للإنسان أولا .

فوز آنغريت :
في ذات اليوم ، أعلن عن فوز آنغريت كرامب كارينباور خلفا للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، كزعيمة جديدة للحزب، البالغة من العمر 56 عاما بفارق ضئيل بانتخابات الحزب على محامي الشركات فريدريش ميرز بنسبة 51.75٪ من إجمالي الأصوات.
وكارينباور غالبا ما يتم تصويرها على أنها “ميركل صغيرة”، ومن المرجح أن تقود الحزب الديمقراطي المسيحي في الانتخابات الفيدرالية لعام 2021، ويمكن أن تصبح المستشارة القادمة لألمانيا.

رابطة الكتاب السوريين تصدر العدد التاسع من مجلة (أوراق)

صدر حديثا العدد التاسع من مجلة رابطة الكتاب السوريين (أوراق) متضمنا مشاركات لنخبة من الكتاب، وتصدر المجلة في ظروف مفصلية تمر فيها الأوضاع الأليمة في سوريا والمنطقة ، وفي ذات الوقت الذي تحاول  الرابطة فيه إعادة هيكلتها من خلال انتخابات الأمانة العامة.

وكتب افتتاحية العدد حسام الدين محمد تحت عنوان “أوديب السوري”، تلا ذلك ملف ركز على المنفى السوري وعلاقة المثقف فيه بالتحولات التي طرأت على العالم. الملف الذي أعدته هيئة التحرير تضمن مشاركات لكل من حازم صاغية، إلدين سولجيتش، راجي بطحيش، فاضل السلطاني، إياد حياتلة، زياد بركات، ابراهيم محمود، راتب شعبو، سليم البيك، ماهر مسعود، عمر قدور، محمد المطرود، سوسن جميل حسن، سوسن إسماعيل، هوشنك أوسي، رشا عباس وهيثم حسين.

في قسم أوراق الترجمة نص إشكالي مُستل من كتاب “كلاب القش: أفكار حول الإنسان وحيوانات أخرى” للكاتب البريطاني جون غراي.

وفي قسم أوراق النقد نقرأ نص “في السقوط غير الحر للتماثيل والنص الجديد الذي لم يكتب بعد” لإبراهيم اليوسف يليه مقال عن الديمقراطية السودانية كتبه محمد شاويش.

في قسم القص، نشرت المجلة قصة “قطرة مطر” لحكيم بحر. وفي قسم الشعر نشرت قصيدتي “على خفقة الناي” لفرج بيرقدار و”تيه” لأنور عمران.

قسم التراث احتوى مشاركة عن “الدرامية في التراث الكردي” لأحمد اسماعيل اسماعيل.

أما في قسم الحوار فنشرت المجلة حديثا مطول مع أحمد سليمان عن الحرب القائمة وأسئلة المستقبل والكتابة.

يختم العدد التاسع بأبرز نشاط لرابطة الكتاب السوريين ويسلط الضوء على أسماء الفائزين بجائزة القصة.

وحسب اشارة مركز “الآن” المؤسسة المتعاونة مع الرابطة والتي أشرفت على إنتاج المجلة انه بالإضافة إلى هذا العدد من مجلة “أوراق ” سيتم إعداد أرشيف يحتوي على الإصدارات السابقة، كذلك أشار المركز الى توفر طبعتين عربيتين في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وعلى عدد من الشبكات، أبرزها أمازون والمكتبات والمنصات النشرية المتعاونة معها في المنطقة العربية.

  • المصدر : نشطاء الرأي

رابطة الكتاب السوريين تدعو للتوقيع تنديدا باغتيال الصحافي جمال خاشقجي

تعيد المفارقات السياسية الكبيرة التي أثارتها قضية اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي إلى أذهان السوريين ملفات الاغتيال السياسي الفرديّ والمعمّم التي قام بها النظام السوري على مدى عقود، كما أنها تعيد تذكيرهم بأنهم جزء من منظومة شاملة للقمع تديرها أنظمة يعضد بعضها بعضا ويقوم كل طرف فيها بـ”إنجازاته” الإجرامية على أجساد الكتاب والصحافيين والسياسيين وكل من يتجرؤون على مخالفة سرديّة النظام ورؤيته للعالم.

تسجيلات مصورة وساعة ” آبل ” توثق إغتيال الصحافي جمال خاشقجي

مسؤول تركي اشار الى تسجيلات مصورة تظهر كيفية تعذيب و قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي وتقطيع جسده إلى قطع صغيرة، ويؤكد بأن الفيديو المسجل بالكاميرات التركية تبين مراحل التنقل للكادر السعودي الذي اغتال خاشقجي  ، كذلك تبين مكان جثته ، حيث أن تركيا تعرف أين دفنت بعض أجزاء الجثته في حديقة القنصلية و الأجزاء الأخرى حملت بحقائب إلى بيت السفير كما أظهرت الكاميرات التركية على طول شوارع المحيطة بالقنصلية و المزروعة داخل بيت القنصلية ، وان التسجيلات تظهر مدى ارتباك و خوف القنصل من جراء فعلته.
التسجيلات متنوعة ، بعضها مزروعة بأماكن مجاورة للقنصلية السعودية ، وبعضها التقطته ساعة ” آبل ” التي يلبسها الصحافي المغدور جمال خاشقجي .في حين شركة آبل نفت قضية تسجيل البيانات لأن تركيا تحجب هذه الخدمة ، في سياق آخر أكد خبراء التنصت بأن الحجب يتم بشكل عام . ولكن من الممكن فتحه لعدد محدد من الاشخاص اذا ارادت اجهزة الاتصالات الحكومية بالتنسيق مع الجهات المختصة.

وفق هذه الأدلة يجعل المسؤولين السعوديين جناة الى جانب الفريق الذي نفذ هذه الجريمة الشنعاء .

رياض الترك في أول حديث منذ تخفيه عن الأنظار ودعوة للمراجعة النقدية

في أول حديث له بعد خروجه متسللا من سوريا… رياض الترك: الخلل الرئيسي لم يعد بقاء “مجرم الحرب” بشار الأسد… الحلقة المفصلية هي إنهاء الاحتلال الأجنبي

دور إسرائيل خطير جدا وقد تكون هي البديل والحليف للروس في تعويم النظام وحمايته
لن تقوم قائمة لأي معارضة إذا لم تنجح في أخذ مشروعيتها من الداخل… الناس بحاجة لتوضيحات وعلينا أن نتقبل النقد
الموقف الأمريكي هو الأسوأ تجاه القضية السورية وفورد عمل على تقسيم المعارضة لخفض سقف مطالبها
تلبية الحقوق الوطنية والقومية للأكراد تأتي في سياق وطني ولا تفرض من الخارج

قد يظن البعض أن واحدا من دلائل هزيمة الثورة السورية وانكسار إرادة التغيير لدى الشعب السوري، يتمثل في خروج المعارض السياسي المخضرم رياض الترك (88 عاما) من سوريا، بعد سنوات طويلة أمضاها متخفيا في العمل السري.
لكن من يقرأ هذه اللقاء الذي أجريته معه لـ«القدس العربي» في ضواحي مدينة باريس بعد أسبوعين من وصوله إلى العاصمة الفرنسية، قادما من الداخل السوري، سيدرك أن ميراثا كاملا من مناهضة الاستبداد ومن النضال في سبيل الحرية والكرامة، صنعته أرواح ونضالات عشرات الألوف من المعارضين السوريين، لا يزال حاضرا وفاعلا الآن وهنا، وما «إبن العم» كما يلقبه السوريون، إلا واحد من أهم وأصلب رموزه.
ولا يضر الترك شيئا أن يكون السبّاق إلى نقد تجربة الثورة والدعوة إلى استخلاص النتائج والعبرّ، ومراجعة الدور الذي لعبه هو شخصيا ولعبه حزبه، وإعلان دمشق في صفوف الثورة.
في الوقت الذي لم نشهد لدى سياسيي المعارضة الذين انخرطوا في مؤسسات الائتلاف ومن قبله المجلس الوطني، القدرة لأن يحذو حذو الترك في مراجعة تجربتهم والاعتراف بأخطائهم.
سوريا كانت وستبقى ولادة، والترك ليس استثناء سوريا معارضا، وهناك الكثير من الرموز والشخصيات والجنود المجهولين الذين قدّموا الكثير وضحوا بالكثير وبقوا بعيدين عن الأضواء. واليوم بوجود مثل هؤلاء الأشخاص داخل وخارج البلد، وبوصوله إلى باريس، هناك فرصة لأن يكون للمعارضة السورية، عنوان وحضور وشخصيات ذات ثقل رمزي، متجردة من الأهواء والطموحات الشخصية، تعمل من أجل الدفاع عن القضية السورية في المحافل الدولية، وتحاول إسماع صوت الشعب السوري المغيب، وتدفع باتجاه خلق بنى مؤسساتية تفسح المجال أمام الأجيال الشابة لاستلام زمام المبادرة ومواجهة الاحتلال واستعادة سوريا الحرة والمستقلة.

مسؤول أميركي : سنرد على أي هجوم كيمياوي

يبدأ ممثل الولايات المتحدة الخاص الجديد بشأن سوريا، جيمس جيفري، اليوم السبت، جولة على دول الجوار السوري تشمل كلاً من إسرائيل والأردن وتركيا.
وأكدت الخارجية الأميركية في بيان أن جيفري سيؤكد على أن الولايات المتحدة سترد على أي هجوم بالأسلحة الكيمياوية يشنه النظام السوري.
من جانبه، قال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الجمعة، إن الولايات المتحدة تعتبر هجوم جيش النظام على محافظة إدلب، التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة تصعيداً للصراع السوري.
وكتب بومبيو في تغريدة على تويتر: “الولايات المتحدة تعتبر هذا تصعيداً لصراع خطير بالفعل”. كما وجه انتقادات لوزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، “لدفاعه عن الهجوم السوري والروسي”.
ويأتي هذا فيما قال المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة، فيليبو غراندي، إن هجمة عسكرية محتملة على آخر معقل للمعارضة في سوريا تهدد بإثارة موجة جديدة من النزوح، وتثبط همة اللاجئين من العودة إلى الوطن.
وأشار غراندي، الجمعة، إلى أن الهجوم على إدلب “سيكون صعباً للغاية”، لافتاً إلى أنه ناشد النظام السوري لإيجاد طريقة للمنطقة، المكتظة بالمدنيين والجماعات المسلحة، “تحفظ حياة المدنيين”.

حكاية إدلب.. تفاصيل “ضرب الجنون” المتوقع شمال سوريا

  • أهالي ريف إدلب غاضبون وغير مهتمين بمنشورات نظام الأسد

منذ فترة والأنظار تتجه إلى المحافظة السورية القابعة شمال البلاد”إدلب”، والسبب أن النظام السوري يتوعدها بعملية عسكرية.
بدأت القصة عندما وجه نظام بشار الأسد في كل “تسوياته” مع المعارضة بنقل كل من قاتل ضده مع عائلاتهم إلى إدلب، حتى أضحت المحافظة اليوم خليطاً من كل مناطق سوريا تقريباً.
فمن الغوطة، تلتها مناطق أخرى بالريف الدمشقي، ومخيم اليرموك إلى درعا في الجنوب، في كل مكان يبسط فيه الأسد سيطرته، ينتقل من كان فيه إلى إدلب، إلى أن وصل الأسد إلى مرحلة إلقاء منشورات تدعو سكان إدلب ومقاتليها إلى ترك السلاح والتعاون مع النظام.
وتؤكد مصادر أن بعض المنشورات كانت قد خيرّت سكان إدلب بين ترك السلاح أو الموت، ومنها ما أشار إلى أنها “فرصة أخيرة” لتسوية أوضاعهم.
ويبلغ سكان إدلب اليوم حوالي 2,5 مليون نسمة، نصفهم تقريباً من المعارضة والمدنيين الذين تم نقلهم بشكل جماعي من مناطق أخرى سيطر عليها الأسد بعد هجمات مكثفة.
الاهتمام المنصب على إدلب ليس “أسدياً” فقط، بل هناك اهتمام دولي.فأنقرة تحاول جاهدة حماية حدودها مع تلك المنطقة، وهي تفاوض الروس باستمرار، كما أنها تسعى دائماً إلى تذكير حلفاء الأسد (الروس والإيرانيين) بوعودهم حول منع النظام من ضرب المحافظة وتشريد من فيها، كما تقول.

إلياس خوري يكتب عن قمر أحمر للشام

بين موتين تعيش الثورة السورية الذبيح علاماتها الأخيرة:
موت في سجون النظام، فقد أعلن في الأيام القليلة الماضية عن مقتل أكثر من سبعة آلاف سجين في زنازين النظام، من بينهم ألف شهيد من داريا وحدها.
وموت برصاص الداعشيين الذين نقلتهم باصات النظام إلى بادية السويداء، حيث ارتكبت مجزرة وحشية جديدة في السويداء.
وبين الموتين انطفأ القمر وجاء موت الفنانة مي سكاف في منفاها الباريسي، كي تكتمل صورة الذبيحة السورية، التي تقدم قربانًا على مذبحين:
مذبح انحطاط النظام العربي، الذي تحول إلى أداة في خدمة القوى الاستعمارية التي تحتل سوريا اليوم، وتستبيح المشرق العربي، وتسهم في وأد فلسطين.

أمين محمد حبلا :هجمات السويداء.. صفحات الموت برواية “داعش”

بعد أسابيع من استعادة النظام السوري -بدعم قوي من حلفائه الروس والإيرانيين- الجزء الأكبر من محافظة درعا مهد الثورة السورية ومنطلقها الأول جاءت هجمات السويداء الدامية لتعيد المشهد إلى نقطة أخرى وتساهم من جديد في خلط الأوراق السورية المبعثرة منذ أكثر من سبع سنوات.
وأدت هجمات اليوم إلى مصرع 215 شخصا على الأقل في مدينة السويداء جنوب شرق دمشق، و ريفها، وفق مديرية صحة السويداء.

وأفاد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن بأن “ثلاثة تفجيرات بأحزمة ناسفة استهدفت مدينة السويداء وحدها، بينما وقعت التفجيرات الأخرى في قرى بريفها الشمالي الشرقي”.

وجاءت هذه الهجمات في وقت بات فيه الجيش السوري قريبا من استعادة كامل جنوب سوريا الذي يشمل محافظات درعا والقنيطرة والسويداء، بعد سيطرته على أكثر من 90% من درعا والقنيطرة عبر عمليات عسكرية واتفاقات تسوية مع الفصائل المعارضة.

غموض في حالتي وفاة فدوى سليمان ومي سكاف

  • “لن أفقد الأمل … لن أفقد الأمل .. إنها سوريا العظيمة وليست سوريا الأسد”. مي سكاف

قبل أقل من عام على رحيل الفنانة السورية والثائرة فدوى سليمان (47 عاما )، يصفعنا خبر وفاة الفنانة والثائرة مي سكاف (49 عاما ). فدوى التي قادت المظاهرات في بداية الثورة بمدينة حمص ، وعلى نفس النسق كانت مي سكاف تدعو لاعتصامات وتشارك في وقفات احتجاج في دمشق ، و قد اعتقلت مع مجموعة من الفنانين في عام 2013 إثناء تظاهرة معارضة للأسد.
توفيت فدوى في باريس وتبعتتها مي سكاف في ذات المدينة . كأن باريس غير ملائمة للعيش الطويل ، اقول مجازا ، بل كأن من قدر الفنانتين الشابتين الموت في معترك المنفى ، في ذات الوقت الذي يموت فيه السوريين بضربات من طائرات روسية وبراميل أسدية .


خبر وفاة مي سكاف اشعل الشبكات الاجتماعية ، والأوساط الفنية ، تناقله النشطاء كفاجعة مسّتْ صفحاتهم وأحاديثهم .بعض مفترقات مرت فيها الراحلة مي في بداية الثورة ، مذكّرين بأنّ أمنيتها كانت أن تموت في أرض سوريا.

درست مي سكاف الأدب الفرنسي في جامعة دمشق وشاركت في العديد من الأدوار المسرحية والتلفزيونية والسينمائية. في العام 2017 قدّمت سكاف الفيلم القصير “سراب” تم تصويره في باريس،أدّت فيه دور ريما مرشيليان، وهي سيدة سورية هاجرت خلال سنوات الثورة، وحلمت بأن تصبح أول امرأة تحكم بلداً عربياً. شاركت في أكثر من ثلاثين عملاً تلفزيونياً ، منها : “جريمة في الذاكرة ” عام 1992، و”أنا وإخوتي” عام 2009 ، اضافة الى أعمال سينمائية “صهيل الجهات” عام 1993 و”صعود المطر” عام 1995.
هذا وكان آخر ما كتبته مي سكاف على صفحتها “لن أفقد الأمل … لن أفقد الأمل .. إنها سوريا العظيمة وليست سوريا الأسد”.

بدوري ،أعلن صراحة ، و اشكك بوفاة مي سكاف أن تكون طبيعية ،ذات الشكوك التي راودتني في العام الماضي عندما أعلن عن وفاة الفنانة فدوى سليمان ، على أثر تفشي السرطان في جسدها .وبعد ذلك أُغلق الملف !.
ففي باريس الحلوة مات الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات ، وبعد سنوات تبين أنه مسموما .
من يدري ،ربما سنتعرف على تفاصيل خفية كانت تقف خلف وفاة مي سكاف  وفدوى سليمان.

عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد

أحمد سليمان
المصدر نشطاء الرأي www.opl-now.org

الشاعر اللبناني سامي نيّال يكتب ” ظلالُ المنفى ”

عن (مركز الآن) في ألمانيا صدرت مجموعة شعرية بعنوان” ظلالُ المنفى ” للشّاعر سامي نيّال، الكتاب ثنائي اللغة عربي وإنكليزية .

عوّدنا الشّاعر سامي نيّال في التقاطه لمشاهد الحياة اليومية بعنايةٍ مُفرطة،ومن ثمّ توظيفها في نصّ شعري قد لا تتعدى القصيدة أحيانا بضعة أسطر ،مختزلاً حالةً خاصّة لغُربةٍ يعيشها الشّاعر في منفى بعيد عن جذورة.إنّه الحنينُ رديف مرافق لنصوص نيّال،وكأنّ به يعاود فلفشةَ هذا الماضي في مُحاولة منه لصياغته في توليفة مُبتكرة لعلّ بالأحرف يبدّل ماهية العادي من حياته اليومية الرتيبة…عناوين ينتقيها الشّاعر بعناية،ودقّة قصائده مثل (بيانو)-(توكيد)- (هجرة)- (غريب)-(حبق) –(اعتراف) تلك العناوين ما هي سوى مفاتيح تفتح الباب على مصراعيه للقارئ والإيغال في مفردات الغربة، وتفرعاتها…

أحمد سليمان : دعوة للمكاشفة والبحث عن مخرج في رابطة الكتاب

آثرت ألا أنجر إلى سجال مباشر بيني وبين زملاء أقدرهم . خصوصا في هذه الأيام ، حرصا مني على التهدئة ، ومراجعة التفاصيل التي غابت عنا في زحمة المجازر التي تطاول السوريين عامة ، بل تهدد وجودهم الحيوي في المنطقة .

إلا أن الإختلاف نخطى وجهات النظر، لاحظت نقاط صدام واتهامات إذا استمرت قد تدفع إلى افتراق وشرخ كبيرين، و هذا ما لا أتمناه. مع حرصي هذا ، وجدت نفسي في موقع الزميل الذي يحاول توجيه نداء إلى تشكيل كبير ضم ما يزيد عن 400 كاتب وشاعر ومسرحي وفنان .

رابطة الكتّاب :

راجعت التقرير الذي أعده الزملاء في المكتب التنفيذي لرابطة الكتاب السوريين ، بل قمت بفحص الإشكال الحاصل حول انتخابات الرئاسة ومسوغاتها

في تقرير المكتب التنفيذي ، نتبين الطرح الواضح والصريح ، والانتقاد البناء ، كذلك الإعتراف بالتقصير ، ولكن في ذات الوقت نفهم بأن تعثر بعض الشؤون الداخلية ،كان نتاج عدم توفر المبادرة لدى غالبية الأعضاء المنتشرين بسبب الحرب الدامية في سوريا ، ما أدى الى غياب البعض عن صفحات الأنترنت و البعض الآخر انشغل بمحاولات البحث عن مكان آمن يكمل فيه حياته .

ما جعل الرابطة بأكملها مستمرة بجهود عدد قليل من الزملاء ، مع دوام تنشيط الموقع الرسمي لرابطة الكتاب السوريين، كذلك واظب المكتب التنفيذي على إصدار مجلة أوراق وإرسالها الى المؤسسات الزميلة والباحثين وبعض الكتاب ، على الرغم من إن الرابطة لليوم غير ممولة سوى من القائمين على أنشطتها ، بعد كل هذه المكابدات استمرت الرابطة ، وصولا الى الدور الذي كان ينتظره الجميع من الشاعر نوري الجراح !.

دعم أمريكي للمتظاهرين في إيران

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن إيران تشهد أعمال شغب منذ أن انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الموقع بين طهران والدول العظمى، مشدداً على أن الولايات المتحدة تدعم المتظاهرين.
وقال ترامب، في مقابلة مع شبكة “فوكس نيوز” الأميركية: “لديهم أعمال شغب في كل مدنهم، والتضخم متفش”.
وأضاف الرئيس الأميركي، الذي كان يتحدث بعد قمة جمعته مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين في هلسنكي، أن “هذا النظام لا يريد أن يعرف الناس أننا نقف وراءهم 100%”.

حرب متوقعة في القنيطرة

انطلقت ظهر اليوم الأحد من درعا جنوبي سوريا أول قافلة من مقاتلي المعارضة وعائلاتهم باتجاه شمال البلاد، بينما قصفت قوات النظام بلدات بمحافظة القنيطرة المجاورة، وسقط قتلى من الطرفين في المعارك.

وأفاد مراسل الجزيرة بخروج 450 من مسلحي المعارضة وعائلاتهم من مدينة درعا إلى إدلب شمالي سوريا، بينما ذكرت مصادر أنه كان برفقتهم نحو ستين طفلا وثلاثين امرأة.
وقال ناشطون إن المنطقة الواقعة بين شمال محافظتي القنيطرة ودرعا تعرضت لغارات وقصف مدفعي وصاروخي مكثف، وسط محاولة لتقدم النظام باتجاه بلدة مسحرة.

وذكرت مصادر حقوقية سورية أن 18 عنصرا من قوات النظام قتلوا، بينهم ثلاثة ضباط، مقابل 13 مقاتلا من المعارضة، محذرا من تداعيات قد تسفر عن هذه العملية التي تشكل بداية لمعركة القنيطرة.
وقال مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في بيان “رغم عودة عشرات آلاف النازحين إلى درعا، فإن 160 ألف شخص ما زالوا في القنيطرة”.

المصدر : وكالات

نحو حل عقلاني للنزاع داخل رابطة الكتاب السوريين

  • لا يمكن لأحد طرفين متنازعين تعيين مقربين له (ثلاثة منهم مستشارون للزميل الجراح في مجلة يرأسها) للبت في نزاع مع طرف آخر 
  • سيطرح ملف هذا الخلاف على القسم القانوني لجهة ثقافية أو حقوقية محايدة يحترمها الطرفان، كمنظمة القلم الدولية أو منظمة العفو الدولية

بعد اعلان الزميل نوري الجراح عضو رابطة الكتاب السوريين خلافه مع المكتب التنفيذي لرابطة الكتاب السوريين الذي ورد فيه تعيينه “هيئة مراقبة الالتزام بالنظام الداخلي” من دون موافقة المكتب التنفيذي للرابطة أو إذن مسبق من اعضاء الرابطة، ردَّ المكتب ببيان شرح فيه وقائع الخلاف مع الزميل التي تتلخص بغيابه الكامل 50 اجتماعا من أصل 52 اجتماعا أقامها المكتب التنفيذي، وكذلك عن كل فعالياتها الأخرى التي لا يعلم عنها شيئاً، ثم محاولاته الحثيثة للتحكم بمجريات عملية الانتخاب، وقد اعتذر المكتب التنفيذي لعموم أعضاء الرابطة عن حصول الخلاف الذي لم يعد قادراً على تجنبه بعد إعلان الزميل الجراح بيانه، ونشرِهِ موقعاً الكترونياً جديداً باسم الرابطة. وقدم المكتب التنفيذي اقتراحات لإجراء تسوية تحفظ وحدة الرابطة، كما قام بالتواصل مع بعض الزملاء الذين عينهم الزميل نوري الجراح، واقترح جلسة للمكتب التنفيذي يحضرها الزميل الجراح مع أحد أعضاء “الهيئة” الذين عيّنهم على أن يكون الاجتماع بحضور محكِّم من خارج النزاع ليس معينا من طرف الزميل الجراح، فجاء الرد بالرفض.

رابطة الكتاب السوريين وإصرار على ديمقراطية الإنتخابات

تبدأ رابطة الكتاب السوريين مرحلة تبين لنا إصرارها على الحالة الاختلافية ، ذلك من خلال دفع العملية الانتخابية على منصب الأمانة العامة ، إلى أقصى التقاليد الجمعياتية والنقابية عراقة . ذلك مؤشر ايجابي لم نراه حتى في مؤسسات الثورة السورية .

هذا ما لمسناه أثناء تمديد عملية الانتخاب فترة أسبوعين ، على أن تنتهي  يوم 15 تموز/يوليو الجاري. وفقا لبيانها المنشور على صفحتها الرسمية ، اشارت الرابطة إلى ان التمديد جاء على خلفية الإجراءات المتبعة و” التأكد من وصول دعوة الترشح لكل أعضاء الرابطة ” وكذلك من أجل مراجعة أي طلبات جديدة متأخرة في الترشح لأسباب تتعلق ببروتوكول إيصال الدعوات، أو أسباب أخرى ، وكذلك من أجل ” مراجعة أسباب من يريد الترشح بعد انتهاء المهلة، إضافة إلى ” بحث واستقصاء أي رسائل تعترض على أي من إجراءات الترشح التي اتخذتها الرابطة”.

هذا وقد ناشد المكتب التنفيذي كل أعضاء الرابطة دعمها في دفع العملية الانتخابية لأقصى درجات الديمقراطية عبر التفاعل بكل الطرق الممكنة.

إلى ذلك ، قال محرر نشطاء الرأي ( من خلال مراجعتي الإرهاصات التي تزامنت مع العملية الإنتخابية ، لاحظت وجود أعضاء في ” رابطة الكتاب” يصرحون على خلاف العمل الجمعياتي، بعضهم من نشر على الشبكات الإجتماعية سجالات غير مدروسة ، طابعها سلبي ، وهو مخطوط على عجالة هدامة ، ان الانتقاد حين يكون تشهيرا ، يحمل  أيضا في دوافعه دعوات الى تأليب الرأي العام ، وإشغاله في قضايا ليس مكانها ومعينها في العلن . حري بصاحب التصريح أن  يبدي ملاحظاته داخل الرابطة ،أما في الحالة العشوائية هذه تجعل من صاحب” الرأي ” في موقع مدان وبشدة . بالتالي إن ذلك حسب مفهومنا يمثل اعتداء على القيم الديمقراطية ).

المصدر: نشطاء الرأي

أحمد سليمان : من الأول إلى الأولويات … سلام مفخخ و دستور بلا مواطنين

  • في كل مؤتمرات  جنيف ، بدت مجرد فخاخ، أو مخدر ريثما يتم الإجهاز على المعارضة، بشقيها السياسي والعسكري
  • إعادة رسم سياسة خارجية تحترم الشؤون الداخلية للدول المجاورة خصوصا لبنان. الى جانب استقالة بشار أسد
  • لا يجوز السير الى اي نمط فدرالي، قبل العمل على تشكيل الدولة المركزية التي يفترض أن يتمخض عنها لاحقا طبيعة الادارات .

 استقالة بشار الأسد ، وتحديد صلاحية الأجهزة الأمنية ،الى جانب لا مركزية القرار على المدن الرئيسية وان يكون لكل منها إدارة ضمن الوطن السوري، بمعنى أدق تفكيك دولة المافيا الأسدية وإعلان قوانين عصرية تتلائم وحداثة الإنسان .

هكذا كان لسان حالنا ، قبل الثورة بسنوات، تم الإعلان عن ذلك بكل وضوح وبلا مواربة ، بوسع من يشاء مراجعة ذلك التحرك ( مانفيستو استقل ) المنشور في 27/ 05 من العام 2006 . لم تكن السجالات صدفة ، واغلب الذين كانوا معنا في تلك الحملة أحياء ومن لحم ودم .

المطالب تلك ، تفرع عنها عناوين عدة ، منها إعادة رسم سياسة خارجية تحترم الشؤون الداخلية للدول المجاورة خصوصا لبنان .الى جانب استقالة بشار أسد نظرا لعدم كفاءته بإدارة شؤون البلاد .

الحديث وقتها كان يحدد مفاهيم وقيم ديمقراطية ، لم تكن هذه المجازر ، أو براميل الموت ، او نابالم .ولم يكن بيننا من يدعو إلى كفاح مسلح . كل ما في الأمر وجدنا أن رئيس الحكم ذاهب في مراهقته الى ما هو اسوأ .الاعتقالات لم تتوقف ، كذلك أكاذيب “الوعود بالإصلاح ” .

أما الآن ، ونحن في النصف الثاني من عام 2018 ، وبعد أن قتل قرابة مليون إنسان ، واختفاء وسجن عشرات الآلاف ، وتهجير نصف السوريين ، وتدمير البلاد ، اضافة الى اعادة تعويم ذات النظام ورئيسه السفاح. نستمع الى تسريبات تتجه نحو عزل سلطات المركز وجعل لكل مدينة برلمان مستقل !!

حكاية سورية عن أب وطفلته مايا

مايا طفلة سورية .. عمرها 8 أعوام ولدت من دون أرجل ونزحت مع عائلتها إلى مخيم إدلب للنازحين هربا من المعارك ، لم يكن والدها قادرا على شراء أطراف صناعية لطفلته فصنع لها أطرافا من العلب المعدنية. www.opl-now.org

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب