مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

صدر عن ” مركز الآن / Now Culture ” كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي والمناضل السوري فرج بيرقدار . ضمَّ الكتاب مقالات منتقاة من سلسلة كتبها المؤلف المزيد

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

حث مدير منظمة الصحة العالمية،تيدروس أدهانوم، على الوحدة، غداة هجوم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على المنظمة. وفي حديث الأربعاء، دافع أدهانوم عن عمل منظمة الصحة العالمية، ودعا الى وقف تسييس فيروس كورونا. المزيد

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

  كتب أحمد سليمان : صرح فريق دولي من المحققين في تقريره الأول “فقط الجيش السوري هو الذي يمكن أن يقف وراء استخدم غاز الكلور أو السارين في ثلاث غارات جوية في المزيد

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

أذكر من قراءاتي منذ أواخر السبعينات، في المنشورات الحزبية أو الجرائد اليسارية العروبية، تلك المقالات الكثيرة عن “المجتمع الصهيوني” واقتصاده وأحزابه وحكوماته وجيشه. وكل مقالة منها كانت تجزم أن إسرائيل تنهار وتتفكك، المزيد

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

من غير رصد أو تتبُّع تراكمَتْ لدي، خلال سنوات وجودي في السويد، وقائع كثيرة تتحدث عن رؤساء نقابات ومؤسسات وأحزاب ووزراء وحتى رؤساء حكومات، استقالوا أو أقيلوا أو انتهت دورتهم الانتخابية، وأحياناً المزيد

 

تونــــس:اعتداءات اعتداءات تطال الجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين و ذويهم

على إثر خروج الناشط الحقوقي محمد الجلاصي عضو الجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين و السجين السياسي السابق من مقر الحزب الديمقراطي التقدمي يوم 8 نوفمبر 2005 و ذلك قبل انطلاق التظاهرة المنظمة من طرف اللجنة الوطنية لمساندة المضربين و الذي هو عضو فيها انهال عليه عدد كبير من أعوان البوليس السياسي المرابطين أمام المقر ضربا و ركلا على كامل جسمه مما تسبب له في تهشيم نظاراته الطبية و هاتفه النقال و أضرارا بدنية ثم اختطف من أمام المقر بواسطة سيارة شرطة بدون وجه قانوني و حمل إلى مقر شرطة بنهج 18 جانفي أين تمت مساءلته عن نشاطه في الجمعية و تردده على مقر المضربين عن الطعام ثم أخلي سبيله بعد ساعتين ونصف. و قد خلف له هذا الاعتداء أضرارا بدنية كبيرة استوجبت نقله إلى الطبيب الذي منحه راحة بواحد و عشرين يوما.

كما علمت الجمعية أنه في نفس اليوم 8 نوفمبر 2005 و مع موعد انطلاق التظاهرة المنظمة من طرف اللجنة الوطنية لمساندة المضربين و إثر خروج الآنسة أميرة اليحياوي من مقر المضربين- أين كانت تعود أباها القاضي المختار اليحياوي المضرب عن الطعام و عضو الهيئة المديرة بالجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين و رئيس مركز تونس لاستقلال القضاء و المحاماة -هجم عليها عدد من أعوان البوليس السياسي و افتكوا منها نظاراتها الطبية و أمروها بمغادرة المكان فورا.

و الجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين:

– تندد بمثل هذه الاعتداءات الخطيرة المتمثلة في المس بالحرمة الجسدية و هر سلة أعضاء الجمعية و عائلاتهم و محاصرة مقر الجمعية ومنع اجتماعاتها في إطار سلسلة من الضغوطات المسلطة على النشطاء و المدافعين عن حقوق الإنسان.

– تطالب بالكف الفوري عن مثل هذه الاعتداءات و رفع الضغوطات و القيود المسلطة على العمل ألجمعياتي.

– و تدعو كل المنظمات في الداخل و الخارج المدافعة عن نشطاء حقوق الإنسان بالتحرك الفوري من أجل العمل على وضع حد لمثل هذه الممارسات.

عن الجمعية

الكاتبة العامة الأستاذة سعيدة العكرمي

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: