زملاء

شوهد أحدهم يراقص فتاة وبحوزته قنبلة فكان إنفجار الموكامبو

علم مركز حلب الإعلامي من مصدر موثوق أن الإنفجار الذي وقع مساء اليوم في أحد المطاعم في حي الموكامبو، والذي اتهم التلفزيون الرسمي للنظام ( إرهابيين ) بالوقوف وراءه نتج عن انفجار قنبلة يدوية كانت بيد أحد الشبيحة خلال حفل داخل المطعم.


ونقل عاملون في ( منشأة الباسل ) التي تضم المطعم الذي وقع فيه الإنفجار لمركز حلب الإعلامي ” أن أحد الشبيحة، كان يراقص فتاة في الحفل الذي أقيم بمناسبة نجاح إحدى الطالبات بالثانوية العامة، وهو يحمل قنبلة يدوية يتباهى بها، انفجرت بطريق الخطا ما أدى لمقتل عدد من الأشخاص بينهم حامل القنبلة الذي فقد على الفور الجزء الأسفل من جسده بشكل كامل.
وكان إعلام النظام قد ادعى أن انتحارياً من حي جبل بدرو تسلل إلى الحفل وفجر نفسه بحزام ناسف.
(الصورة :للطالبة ماريا الربيع اللي صار التفجير بحفلة نجاحها ) وقد قتل مباشرة الطالبة صاحبة الحفل وحسن مهنا مراسل قناة “الإخبارية” السورية

اظهر المزيد

نشــــطاء الـرأي

نشــــــــطاء الـــرأي : كيان رمزي وخط إنساني لحرية الإنتقاد الثقافي و الفكري والسياسي ، بدعم مالي مستقل Organization for peace and liberty – OPL : www.opl-now.org

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: