زملاء

بيان تضامني مع المحامية رزان زيتونة

بيان صادر عن الهيئات المدنية العاملة في الغوطة الشرقية في ريف دمشق : بتاريخ 9 أيلول 2013، تعرضت ناشطة حقوق الانسان المحامية رزان زيتونة الى التهديد والترهيب، حيث قام مجهولو الهوية عند الساعة الواحدة والنصف ليلاً بإطلاق عدة طلقات نارية أمام باب منزلها، وترك رسالة بخط اليد تضمنت التهديد بالقتل في حال عدم مغادرة السيدة رزان المدنية خلال ثلاثة أيام.
وبعد ثلاثة أيام من هذه الحادثة، قامت مجموعة من الأشخاص المعروفين والمقربين من أحد الالوية العسكرية ذات توجه عقائدي محدد بشن حملة تهدف الى تشويه سمعة المعارضة زيتونة من خلال نشر اشاعات وجملة اتهامات وصلت لدرجة العمالة للخارج والنظام المجرم.
ولم تتوقف هذه الحملة التي تؤدي إلى الإضرار بالثورة والثوار، بالرغم من الجهود المبذولة وتدخل شخصيات وطنية وفعاليات سياسية معروفة لوقفها.
اننا نحن الموقعين على هذا البيان، وإذ نرحب بوجود الناشطة رزان زيتونة بين اخوتها الثوار، فإننا نعلن تضامننا الكامل معها، ونقدر عاليا الدور الهام الذي تقوم به في خدمه الثورة، والمساهمة في تخفيف المأساة الإنسانية التي يعاني منها أهلنا في المناطق المحررة. ونستنكر هذه الحادثة والاعتداء على النشطاء المدنيين في كل مكان. ونؤكد على ما يلي:
1- ان حرية الراي والتعبير كانت من اهم الأسباب التي قامت من اجلها ثورة الشعب السوري، وعلى ذلك فان أسلوب التهديد والترهيب لفرض راي بالقوة امر مرفوض جملة وتفصيلاً، عدا عن كونه مخالفة لأبسط المبادئ الأخلاقية والقانونية والدينية والثورية التي يناضل من اجلها الثوار الاحرار. كما ان الترهيب والاعتداء على النشطاء عمل يخدم النظام المجرم ويؤخر في انتصار ثورتنا.
2- ان الناشطة الحقوقية المحامية رزان زيتونة من الشخصيات الوطنية والعالمية المشهود لها في دفاعها عن قضايا حقوق الانسان، ولايخفى معارضتها للنظام السوري منذ سنوات، وهي من اهم الرموز الوطنية التي رفضت الخروج من البلاد رغم التهديد الذي تعرضت له من قبل النظام، وهي بصمودها وتواجدها بين الثوار في المناطق المحررة تثبت وفاء وموقفا نبيلا لمبادئ ثورة الحرية والكرامة للشعب السوري العظيم.
3- كما نطالب بدورنا الهيئات المدنية العاملة في الغوطة الشرقية في ريف دمشق لاستنكار هذه الجريمة والتضامن مع السيدة رزان والوقوف معها لخدمة جهود الثوار والنشطاء المدنيين في دعم صمود أهلنا في المناطق المحررة.
4- نحمل الأشخاص القائمين والمحرضين على هذه الحملة بصفاتهم الشخصية والاعتبارية كامل المسؤولية عن سلامة حياة الناشطة رزان أو أي اعتداء قد تتعرض له، كما نطالبهم ببيان علني وصريح لتوضيح موقفهم.

اظهر المزيد

نشــــطاء الـرأي

نشــــــــطاء الـــرأي : كيان رمزي وخط إنساني لحرية الإنتقاد الثقافي و الفكري والسياسي ، بدعم مالي مستقل Organization for peace and liberty – OPL : www.opl-now.org

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: