مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

صدر عن ” مركز الآن / Now Culture ” كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي والمناضل السوري فرج بيرقدار . ضمَّ الكتاب مقالات منتقاة من سلسلة كتبها المؤلف المزيد

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

حث مدير منظمة الصحة العالمية،تيدروس أدهانوم، على الوحدة، غداة هجوم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على المنظمة. وفي حديث الأربعاء، دافع أدهانوم عن عمل منظمة الصحة العالمية، ودعا الى وقف تسييس فيروس كورونا. المزيد

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

  كتب أحمد سليمان : صرح فريق دولي من المحققين في تقريره الأول “فقط الجيش السوري هو الذي يمكن أن يقف وراء استخدم غاز الكلور أو السارين في ثلاث غارات جوية في المزيد

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

أذكر من قراءاتي منذ أواخر السبعينات، في المنشورات الحزبية أو الجرائد اليسارية العروبية، تلك المقالات الكثيرة عن “المجتمع الصهيوني” واقتصاده وأحزابه وحكوماته وجيشه. وكل مقالة منها كانت تجزم أن إسرائيل تنهار وتتفكك، المزيد

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

من غير رصد أو تتبُّع تراكمَتْ لدي، خلال سنوات وجودي في السويد، وقائع كثيرة تتحدث عن رؤساء نقابات ومؤسسات وأحزاب ووزراء وحتى رؤساء حكومات، استقالوا أو أقيلوا أو انتهت دورتهم الانتخابية، وأحياناً المزيد

 

عناصر من حزب الله يعدمون جرحى سوريين في القصير


كشف مقطع فيديو قيام عناصر من ميليشيات حزب الله اللبناني بإعدام جرحى سوريين عقب المعارك التي جرت في مدينة القصير السورية، وانتهت بسقوط المدينة في أيدي الجيش السوري النظامي وعناصر حزب الله.
ومن خلال الأصوات يتضح حديث بعض عناصر حزب الله باللهجة اللبنانية خلال تنفيذ الإعدامات الميدانية للجرحى.
ويحتوي الفيديو على مشاهد قاسية جداً تظهر توسل الجرحى السوريين لعناصر حزب الله بالحفاظ على حياتهم، إلا أن ذلك يقابل بوابل من الرصاص بلا رحمة.
وبثت قناة “العربية الحدث” تغطية إخبارية شاملة لهذا الفيديو الذي لم يُعرف تحديداً تاريخ وقوعه.
وشهدت مدينة القصير أول إعلان رسمي عن دخول حزب الله الحرب الدائرة في سوريا إلى جانب النظام.
وانسحب الجيش السوري الحر من المدينة بعد معارك طاحنة في الخامس من يونيو الماضي.
علي الأمين: سلبيات على الداخل اللبناني

وتعليقاً على الفيديو، قال الكاتب الصحافي، علي الأمين، من بيروت لقناة “العربية الحدث” في تغطية إخبارية موسعة، إنه يتوقع “آثاراً سلبية لهذا المقطع على الداخل اللبناني، نظراً لما تتسم به اللقطات من وضوح”.
وأشار إلى أن المقطع “سيزيد من حدة العداء في الداخل اللبناني، ويعزز فكر التكفير الذي يسمح بإلغاء الآخر، وهو خطاب تمكن من فكر الكثير من الجماعات الإسلامية، ويتيح إصدار فتاوى للقتل”.
وقال إن “هذا المقطع ظهر منذ يوم، ولم يصدر أي تعليق من جانب حزب الله حتى الآن”، مؤكداً أن “تدخل الحزب في سوريا يفتقد المقومات الأخلاقية والتبريرات السياسية”.
وحول تدخل حزب الله في سوريا، أوضح الأمين أنه لم يكن في صالح بيروت على المدى البعيد، وأثار صراعات في الداخل.
وذكر أن “مثل تلك المشاهد تفترض وجود العشرات مثلها التي لم تلتقط. كما أن حزب الله لم يصدر منه أي رد فعل على مقاطع مماثلة”.
بسام جعارة: صور تجلب التطرف

ومن جانبه، قال المعارض السوري بسام جعارة “لا تعتبوا على السوريين إذا تطرفوا بعد مشاهدة تلك الصور”.
وذكر أن عناصر حزب الله هم “أجراء ومرتزقة إيران، ويحاربون في كافة مناطق سوريا، ومنها حمص وحلب واللاذقية”.
وقال إن “المجازر التي ارتكبها حزب الله في القصير كثيرة، وكان أولها عند دخول تلك القوات إلى المدينة”.
وأشار إلى “مجازر أخرى وقعت مؤخراً من جانب مقاتلي حزب الله في حلب”.
وأكد أن “القتل في القصير تم بأوامر عليا، فقد تحدث حسن نصر الله، الأمين العام لحزب الله، علانية عن قتل من اعتبرهم عملاء أميركا وإسرائيل والتكفيريين”.
وشدد على أن “نصر الله يقود حرباً طائفية ضد الشعب السوري”، كاشفاً عن “خلاف نشب مؤخراً بين حزب الله وحركة أمل الشيعية، لدى قيام الأخيرة بسحب 200 مقاتل من عناصرها في سوريا”، بحسب ما ذكر لقناة “العربية الحدث”.

 

 

لقمان سليم: باسم إيران ومصالحها


ومن جانبه، اعتبر الكاتب الصحافي اللبناني، لقمان سليم، أن “تدخل حزب الله في سوريا، لم يكن باسم الله، بل باسم إيران ومصالحها”.
واتهم حزب الله “بزج لبنان بأكمله في قلب النزاع السوري”، مشدداً على أنه “لا براءة سياسية للحزب” في هذه الخطوة.
وذكر أنه “لم يكن هناك ما يشرف حزب الله في معركة القصير”، واستشهد “بالأسلاب التي باعها مقاتلو الحزب في الهرمل اللبنانية عقب المعركة”.
وانتقد سليم حديث نصر الله عن الحرب التي يشنها ضد من سماهم التكفيريين في سوريا، موضحاً أنه “عندما نشبت الثورة السورية في 15 مارس 2011، لم يكن هناك وجود لجبهة النصرة، ولا تنظيم دولة العراق والشام (داعش)، ورغم ذلك شاهدنا كيف انقض النظام بكل عنف على المواطنين العزل”.

دبي – العربية

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: