مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

صدر عن ” مركز الآن / Now Culture ” كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي والمناضل السوري فرج بيرقدار . ضمَّ الكتاب مقالات منتقاة من سلسلة كتبها المؤلف المزيد

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

حث مدير منظمة الصحة العالمية،تيدروس أدهانوم، على الوحدة، غداة هجوم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على المنظمة. وفي حديث الأربعاء، دافع أدهانوم عن عمل منظمة الصحة العالمية، ودعا الى وقف تسييس فيروس كورونا. المزيد

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

  كتب أحمد سليمان : صرح فريق دولي من المحققين في تقريره الأول “فقط الجيش السوري هو الذي يمكن أن يقف وراء استخدم غاز الكلور أو السارين في ثلاث غارات جوية في المزيد

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

أذكر من قراءاتي منذ أواخر السبعينات، في المنشورات الحزبية أو الجرائد اليسارية العروبية، تلك المقالات الكثيرة عن “المجتمع الصهيوني” واقتصاده وأحزابه وحكوماته وجيشه. وكل مقالة منها كانت تجزم أن إسرائيل تنهار وتتفكك، المزيد

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

من غير رصد أو تتبُّع تراكمَتْ لدي، خلال سنوات وجودي في السويد، وقائع كثيرة تتحدث عن رؤساء نقابات ومؤسسات وأحزاب ووزراء وحتى رؤساء حكومات، استقالوا أو أقيلوا أو انتهت دورتهم الانتخابية، وأحياناً المزيد

 

المكتب الدولي للجمعيات الإنسانيةيطرح أسئلة حول كاترينا

 

نتقدم، بادئ ذي بدء، بخالص العزاء والمواساة للشعب الأمريكي على مصابه الجلل في ولايات الجنوب التي ضربها إعصار كاتريناإن “مأساة كاترينا” تطرح علينا جميعا أسئلة كبيرة وتستجوبنا حول العلاقة بين العمل الإنساني والسياسات الحكومية. فالعمل الإنساني ليس مجرد لحظات عطف وتعاطف، بل هو سياسة منظمة للدول والمجتمعات لاقتصاد الأوجاع والضحايا وتثبيت حقيقة تقول بأن الفلسفات والأديان الكبرى بتكريمها الجنس البشري جعلت من حقوقه الأساسية الوقاية والإسعاف في المصائب الطبيعية. وأن أفضل وسيلة لأحسن وقاية تكمن في الحؤول دون المصائب التي يتسبب بها الإنسان لأخيه الإنسان من حرب واستغلال وهيمنة.

إن الكارثة التي حلت بساحل الخليج الأمريكي لم تكن حدثاً عاديا، وحسب رأي صحيفة  نيويورك تايمز”الكارثة هذه المرة من صنع البشر”! الخبراء الأمريكيون يعتبرون  إهمال سدود مدينة نيو أورلينز وتخفيض موازنات الاستعداد للكوارث المتوقعة سببا أساسيا في فداحة أعداد الضحايا. وستكتمل المأساة عند المنسيين من حاملي المواطنة الأمريكية  مع تخفيضات الإنفاق الاجتماعي وتخريب أنظمة الضمان والإعفاءات الضريبية عن الثروات الكبيرة  وصرف مئات المليارات للحروب الخارجيةلسنا في غزة أو القائم أو الفلوجة والنجف، بل في الولايات المتحدة الأمريكية. وعلى مدى أيامٍ إعصار كاترينا، ومنذ 29 آب / أغسطس 2005، مئات آلاف العائلات الفقيرة في ولايات لويزيانا والمسيسيبي وألاباما، خاصة من السود وغيرهم من الأقليات، تتعرف على الموت دون عدوان خارجي: الماء الصالح للشرب والكهرباء والدواء والمأوى غير متوفر هذه المرة في الدولة العظمى.كتب أحد المواطنين السود موقعا باسم (بلوز): لا أفهم أن تصلنا المساعدات من السعودية وقطر والكويت وتعرض كوبا وفنزويلا وأن لا يقطع ديك شيني إجازته، أليس هناك خلل ما في مكان ما أم أنا المختل؟! “. وجد جنود للحرب ولا جنود لإسعاف المسنين والأطفال والمستضعفين. يوجد قرارات لإغلاق المنظمات الخيرية ولا قرارات لمساعدات إنسانية لائقة ببشر يعيشون في القرن الواحد والعشرين. يوجد قوانين استثنائية لتحديد الحريات ولا قوانين استثنائية لإنقاذ الضحايا. نعم هناك خلل، هذا الخلل يترك آثاره علينا جميعا. الفارق بين تسونامي وكاترينا أن الأول كان لنقص الموارد والإمكانيات، والثاني لتوظيف الموارد والإمكانيات في خدمة الحرب والهيمنة والعداء بين الشعوب إننا نعرب عن تعاطفنا وتضامننا مع ضحايا كاترينا، نستغرب خطاب من يحاسب على التضامن معهم، ونعتبر قصور من يحكمنا سببا إضافيا لتضامن كل المنظمات الخيرية والإنسانية لتكون هي السند الأساسي والدائم لكل المستضعفين

باريس وجنيف 8/9/2005 

المكتب الدولي للجمعيات الإنسانية و الخيرية
International Bureau for Humanitarian NGOs
Bureau International Des ONGs Humanitaires

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: