زملاء

نشاطات مكثفة للإفراج عن ميشيل كيلو ورموز المجتمع المدني

وقّعوا العريضة الداعمة لميشيل كيلو ضمن البرنامج الذي أعلنت عنه اللجنة الدولية لمساندة ميشيل كيلو، قامت اللجنة بإجراء عدة اتصالات بإيفيكس ولجنة حماية الصحافيين وهيومان رايتس وتش ومنظمة العفو الدولية والشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ومركز هشام مبارك ومركز النديم والمرصد الوطني لحرية الصحافة والنشر والإبداع في تونس و”هود” من اليمن والكرامة لحقوق الإنسان ومنظمة العدالة العالمية وصحافيون بلا حدود.

وفي زيارة للقاهرة، شارك الزميل هيثم مناع في اجتماع حضره المحامي أحمد سيف الإسلام مدير مركز هشام مبارك والمحامي جمال عيد مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان والصحفي كمال العبيدي مستشار إيفيكس والسيدة نزيهة رجيبة مديرة المرصد الوطني لحرية الصحافة والنشر والإبداع في تونس وأعضاء من اللجنة العربية لحقوق الإنسان في مصر وحقوقيون عرب، تقرر إيفاد وفد من المحامين العرب لحضور جلسة محاكمة ميشيل كيلو في 18 من هذا الشهر من المشرق والمغرب. وأن يجري الوفد لقاءات مع فعاليات المجتمع المدني السوري ويتقدم بتقرير يشمل رموز المجتمع المدني المعتقلين من الدكتور عارف دليلة إلى المحامي أنور البني مرورا بكل النشطاء الذين كانوا ضحية إبداء الرأي في مواقف سلمية لا تتعدى أحيانا التوقيع على عريضة، والذين يدفعون ثمنا غاليا لهيمنة العقلية الأمنية على الحوار السياسي والمدني المطلوب والضروري في عالمنا العربي ولتعزيز السلام الأهلي وحقوق المواطنة في سورية. وسوف تقوم اللجنة الدولية لمساندة ميشيل كيلو بتقديم هذا التقرير الشامل للسيدة لويز أربور المفوضة السامية لحقوق الإنسان خلال عشرين يوما من تاريخه.

كذلك تقرر إرسال وفد للمثقفين العرب للاجتماع بالمقرر الأممي لحرية التعبير والعديد من المسئولين عن الحريات وحقوق الإنسان في البرلمان الأوربي والمفوضية السامية لحقوق الإنسان. يتكون من الدكتور نادر فرجاني (مصر) والدكتور هيثم مناع (سورية) والدكتور منصف المرزوقي (تونس). وسيقوم هذا الوفد بالتعريف بملف الكاتب ميشيل كيلو والمطالبة بزيارة سورية للتدخل مباشرة من أجل الإفراج عنه.

وسيتم التنسيق بين اللجنة الدولية لمساندة ميشيل كيلو في الفترة القادمة ولجنة حماية الصحافيين وصحافيون بلا حدود والفدرالية الدولية للصحافيين من أجل اجتماعات عامة للتضامن مع ميشيل كيلو في حال عدم الإفراج عنه قبل ذكرى مرور عام على اعتقاله.

وقد أجرت اللجنة اتصالات بالاتحادات العربية المعنية بالمحاماة والصحافة وعدة اتحادات كتاب قطرية من أجل التدخل للإفراج عن ميشيل كيلو ورموز المجتمع المدني المعتقلين.

إن اللجنة الدولية لمساندة ميشيل كيلو تستنفر كل القوى الحية في أوساط المثقفين والحقوقيين والصحافيين العرب وفي العالم، من أجل تكثيف الجهود لوضع حد للاعتقال التعسفي للصديق ميشيل كيلو ورموز المجتمع المدني في سورية

عن اللجنة المنسق: ناصر الغزالي

 

اظهر المزيد

نشــــطاء الـرأي

نشــــــــطاء الـــرأي : كيان رمزي وخط إنساني لحرية الإنتقاد الثقافي و الفكري والسياسي ، بدعم مالي مستقل Organization for peace and liberty – OPL : www.opl-now.org

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: