زملاء

انتخاب روحاني رئيساً لإيران يعتبر انقلاب هادئ

تمكن المرشح المدعوم من الإصلاحيين حسن روحاني من حسم السباق الانتخابي بإيران من الجولة الأولى، وحصد وفقا للأرقام التي أعلنها وزير الداخلية مصطفى محمد نجار أكثر من 16 مليون صوت في الانتخابات التي أجريت الجمعة.
وتمكن روحاني من الوصول إلى منصة الحكم باعتباره سابع رئيس لإيران، بعد أن حصل على أكثر من 16.8 مليون صوت، أي أكثر من 50% من أصوات الناخبين.

وتقدم روحاني على منافسه رئيس بلدية طهران محمد باقر قاليباف الذي حصل على 6.7 ملايين صوت، وكبير المفاوضين في الملف النووي سعيد جليلي الذي حصل على 4.1 ملايين صوت، في حين نال القائد السابق للحرس الثوري الإيراني محسن رضائي ثقة 3.8 ملايين ناخب.

ووفقا للأرقام التي قدمها وزير الداخلية الإيراني، بلغت نسبة المشاركة في الانتخابات 72.7%، وذلك عقب توافد أكثر من 35 مليون ناخب على مكاتب التصويت.

وقال مراسل الجزيرة في طهران عبد القادر فايز إن مجيء روحاني إلى الحكم من الجولة الأولى اعتبر من قبل الإصلاحيين “انقلابا” على سياسات الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد ومن خلفه معسكر المحافظين.

وأشار إلى أن الإيرانيين يتوقعون من رئيسهم الجديد تنفيذ وعوده بالانفتاح على كل الأقطاب السياسة داخليا واعتماد الحوار على المستوى الإقليمي والدولي.

وسيتسلم روحاني الرئاسة بعد موافقة مجلس صيانة الدستور على نتائج الانتخابات، ونيل التزكية من قبل مرشد الجمهورية الإيرانية.

اظهر المزيد

نشــــطاء الـرأي

نشــــــــطاء الـــرأي : كيان رمزي وخط إنساني لحرية الإنتقاد الثقافي و الفكري والسياسي ، بدعم مالي مستقل Organization for peace and liberty – OPL : www.opl-now.org

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: