زملاء

لمساندة المركز الإعلامي لثوار الرقة وضد سلوكيات داعش

تعرض المركز الإعلامي لثوار الرقة لمضايقات من قبل داعش وقد اعلن المركز ايقاف عمله احتجاجاً على جلد أحد الإعلاميين لديه وادناه بيان يخص القضية في ذات الوقت ننوه الى ضرورة التحرك من أجل لجم سلوك ممن يدعون انفسهم دولة تقرر ما تشاء من ضوابط وآلية عمل للإعلام .

 www.opl-now.org  

ــ بيان المركز كما نشر على صفحته الرسمية :

عندما أنشأنا المركز الإعلامي لثوار الرقة قبل عامين كان هدفنا إيصال أخبار الرقة وجرائم النظام الأسدي للعالم و عملنا ماعلينا على أكمل وجه مع تعرض أغلب المدراء والمراسلين بالمركز للإعتقال والتعذيب على أيدي نظام الأسد قبل تحرير الرقة وإستمرينا بالعمل بعد تحرير الرقة وقمنا بعمليات بث مباشر ونقل كل أخبار الرقة والمجازر التي حصلت بالرقة وأوصلناها للإعلام المرئي والمسموع والمقروء.
واليوم وبعد تعرض أحد مراسلينا للجلد من قبل دولة الإسلام في العراق والشام بسبب تصويره بمنطقة الساعة (مركز المدينة)وإتهامنا بالعمالة فإننا نعلن توقفنا عن العمل الإعلامي بكافة انواعه وإغلاق صفحة المركز الإعلامي لثوار الرقة والصفحة الجديدة للمركز الإعلامي بالرقة ونسأل الله السلامة لكل أخوتنا في سوريا ولكل زملائنا الإعلاميين علما أن إحدى الصفحات بالرقة روّجت وبشدة ضدنا وأتهمتنا بالعلمانية وغيرها من أجل إرغامنا على الإغلاق وها نحن نستجيب لإرادتهم ومبتغاهم .
أهلنا في الرقة أعذرونا والله أحب إلى قلوبنا أن ندخل الإطمئنان لقلوبكم ،كنا نتمنى أن نطل عليكم في البيان الختامي لحظة سقوط الطاغية بشار الأسد لكن الظروف أقوى مننا ،ونسأل الله أن يهديهم لخير ما يحب ويرضى.
“ومنه فإننا نعلن عدم مسؤوليتنا عن أي صفحة تحمل إسم شبيه لصفحاتنا”

اظهر المزيد

نشــــطاء الـرأي

نشــــــــطاء الـــرأي : كيان رمزي وخط إنساني لحرية الإنتقاد الثقافي و الفكري والسياسي ، بدعم مالي مستقل Organization for peace and liberty – OPL : www.opl-now.org

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: