كيميا علي زادة بطلة ” تايكواندو” تنشق عن نظام طهران

كيميا علي زادة بطلة ” تايكواندو” تنشق عن نظام طهران

ووجهت كيميا علي زادة (21 عاما) رسالة إلى الشعب الإيراني عبر حسابها على إنستغرام ، مؤكدة أن النظام الإيراني “منافق” ويستخدم الرياضيين لغايات سياسية ولا يقوم سوى “بإذلالهم” ، وقالت في رسالتها المزيد

مطالبة بإعادة التحقيق مع قاتل محمد موسى ونشره والإمعان بأقوال نانسي وحراسها

مطالبة بإعادة التحقيق مع قاتل محمد موسى ونشره والإمعان بأقوال نانسي وحراسها

  كتب أحمد سليمان: تمت مراجعة أغلب الفيديوهات التي انتشرت عن المواطن السوري محمد حسين موسى ( مواليد عام 1989) وما رافقها منذ البدء من حملات اعلامية تفتقر للتفاصيل، معتمدة على تصريحات المزيد

كتاب مثير عن الحل في سوريا: ثلاث مراحل.. و”كونغرس” سوري.. ولامركزية بستة أقاليم!

كتاب مثير عن الحل في سوريا: ثلاث مراحل.. و”كونغرس” سوري.. ولامركزية بستة أقاليم!

 لم يترك السوريون أي باب لم يطرقوه لتأكيد شرعية حلم التغيير الذي آمنوا به، واستحقاقات ثورتهم الباهظة الثمن التي واجهت أعتى التحالفات الطائفية والإقليمية والدولية، لدعم نظام أوليغارشي استبدادي مليشياوي، لم يترك المزيد

حازم صاغية: أطياف العالم القديم إذ تحاصر الثورة اللبنانية

حازم صاغية: أطياف العالم القديم إذ تحاصر الثورة اللبنانية

حين هاجم أفراد وُصفوا بأنهم من أنصار «حركة أمل» و«حزب الله» جسر الرينغ في بيروت، كان بعضهم يهتف: «شيعة، شيعة». بالنسبة إليهم، مجرد ذكر الطائفة صرخة حرب، وهذا امتداد لتقليد حربي قديم المزيد

أحمد سليمان: دستور .. سلم مجتمعي ..ورئيس مأجور

أحمد سليمان: دستور .. سلم مجتمعي ..ورئيس مأجور

هل يمكن الحديث عن السلم ؟ كيف ومتى أوان هذا السلم الموعود ؟؟. جنيف ودساتيرها لا توصل السوريين حول فكرة ابدا رأي مرتبط ببناء ما هدمته أحابيل التدخلات المحلية والدولية . التدخلات المزيد

 

أحمد سليمان :من الـ ســـــــان فالنتاين بمنأى عن طيـــور الظـــــلام

حاكمية العشق ستهزم الخرافات الأرضية : في الرابع عشر من شهرشباط ، جرت العادة في كل عام الإحتفال بقديس الحب سـان فالنتاين ، وفي هذه الأحوال ليعذرنا الجد الآفل في يومه لنطلب بإسمه من شيوخ الظلام لعلهم يدركوا السموم التي يبثونها في نفوس العالم . وبإعتقادنا آن الآون كي يعملوا على تعميم ثقافة التسامح بدلا عن بث الذعر وجز الرقاب ، بل عليهم أن يتقنوا صناعة الحياة والكف عن الكذب وعدم استغلال المشاعر الدينية بذريعة المقاطعات ، كما ندرك بأن التظاهراصبح موضة تدعمها حكومات متأصلة بأمراضها وتخلفها واجرامها بحق شعوبها ، وأيضا لا يخفى علينا عن مآثرهم في المجون ونومهم بأنهارالعسل وفق حاضرهم ، ونبتة زيفهم الأكيد .

رأينا بطولات أمـراء الإرهاب و زحفهم المستميت عبر وسائل الإعلام فيما ينكلون ويفتون ،على مرآى حكومات تصدر أزماتها عبرأصوليات تتمنطق بإسم الأديان كمشروع تدميري يؤسس لبث الكراهية وتفكيك العالم . الثابت لدينا بأن مصير الأمم ابعد من موجات التكفير ونفهم بأن هذا الأخير ليس سوى الوعي الجحيمي المأجور بل هو الوريث الحصري للذين يتسلحون بلحاهم وسيوفهم وعبواتهم حيثما يفتكون بالبشر … ذلك إن طموحاتهم في بناء معابد تتمثل بممالك وامارات وجمهوريات ســـاديـة. فهم ساسة على أية حال وأدعياء يستغلون الأزمات فضلا عن كونهم بالأساس كائنات جحيمية مفرطة بالدجل يستبسلون بمآثر غير موجودة إلا بأدمغتهم 
يقيننا يؤكد بأن تلك الخرافات الأرضية ستهزم أمام حاكمية العشق لأنها أقوى من طيور الظلام.
 
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: