مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

صدر عن ” مركز الآن / Now Culture ” كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي والمناضل السوري فرج بيرقدار . ضمَّ الكتاب مقالات منتقاة من سلسلة كتبها المؤلف المزيد

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

حث مدير منظمة الصحة العالمية،تيدروس أدهانوم، على الوحدة، غداة هجوم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على المنظمة. وفي حديث الأربعاء، دافع أدهانوم عن عمل منظمة الصحة العالمية، ودعا الى وقف تسييس فيروس كورونا. المزيد

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

  كتب أحمد سليمان : صرح فريق دولي من المحققين في تقريره الأول “فقط الجيش السوري هو الذي يمكن أن يقف وراء استخدم غاز الكلور أو السارين في ثلاث غارات جوية في المزيد

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

أذكر من قراءاتي منذ أواخر السبعينات، في المنشورات الحزبية أو الجرائد اليسارية العروبية، تلك المقالات الكثيرة عن “المجتمع الصهيوني” واقتصاده وأحزابه وحكوماته وجيشه. وكل مقالة منها كانت تجزم أن إسرائيل تنهار وتتفكك، المزيد

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

من غير رصد أو تتبُّع تراكمَتْ لدي، خلال سنوات وجودي في السويد، وقائع كثيرة تتحدث عن رؤساء نقابات ومؤسسات وأحزاب ووزراء وحتى رؤساء حكومات، استقالوا أو أقيلوا أو انتهت دورتهم الانتخابية، وأحياناً المزيد

 

للمشــاركة بمـــلف مفتــــوح: صــــيف عــــربــي لاهــــب وحـــزين

لبنـــــــــــــــــــان بمهـــــب إعتــــــــداءت  إســـــــرائيليـــة ومطــــــــــــامع أنظمـــة دمـوية : الحرب الوحشية التي تستهدف كلا الشعبين الفلسطيني واللبناني ، حرب تشنها الهمجية الإسرائيلية ، مستخدمة طائراتها وصواريخها وقنابلها، متذرعة بأنها تواجه جماعات مسلحة فيما هي تستنزف أهدافا مدنية وقد قتلت حتى الآن أكثر من ألف غالبيتهم من الأطفال والنساء وتجاوزعدد النازحون من بلداتهم وقراهم الجنوبية المليون

  • – 1- سنبدأ من بعض مواقف برزت أثناء ذلك ، جورج غالوي ، مثلا، ولا نكشف سرا حين نقول بأنه أكثرعروبة إزاء قضية العرب ، وثمة مفارقات جعلت الحكومة الفنزويلية أكثر صدقا من النظام العربي ، إذا أخذنا بالإعتبار وجود علاقات دبلوماسية بين دولة معادية للعرب ـ إسرائيل ـ وأنظمة مثل مصر وقطر والأردن .
  • – 2 – بهذا المعنى ألم تكن فنزويلا صوتا عربيا بإمتياز ؟. ألم تكنبلدا أمريكيا لاتينيا يشرف العرب بمواقفها التي هزأت من علاقاتها مع إسرائيل ملمحة الى قطعها كليا إذا استمر العدوان على لبنان ؟ فضلا عن سحب سفيرها من إسرائيل … تبدو كذلك بالنسبة لشرفاء العالم (اسرائيل اضحت اليوم كأنها جارة النظام العربي وشريكة فعلية في مقبل الأيام ) رغما عن أنف الشارع العربي
  • – 3 – على الرغم من استفحال الحرب وضراوتها منذ أيامها الأولى فقد عبر النظام العربي الرسمي عن تقاعسه متجاهلا واجباته إلا انه تحت تأثير الشارع العربي تدخل وفق دور ملتبس هزيل .
  • وقد دخلت الحرب شهرها الثاني ، بعدأن تجاهل مخاطرها ساسة الجوار اللبناني المتملقون( وهم كثر) في النظام العربي الرسمي وسواه. ألم يعمل هؤلاء بإطالة عمر الحرب ؟ بل ألم يكن بذلك التجاهل تواطئا من نوع ما ؟
  • – 4 – الحرب على لبنان عرف بأنها حربا بالوكالة عن أمريكا من أجل شرق أوسط يتلائم مع النظام الأمريكي المعولم ،الحرب وفقا لهذه المعادلة جاءت بأدوات اسرائيلية وإدارة أمريكية وقد مهد لأرضيتها تأخر الدبلوماسية في النظام العربي إن لم نقل تعاميها.
  • – 5 – ثمة ما يوحي بأن لبنان هوالمكان العربي لتصفية الحسابات السياسية بين أطراف اقليمية وأخرى دولية ، بمعنى أدق بأن” حزب الله” هو الجناح العسكري لكل من سورية وإيران
  •  – 6 – توقفت الحرب … ثمة فريق طويل يصف ذلك بالنصر الكبير ، في حين ان  لبنان تحت الأنقاض بسبب الهمجية الإسرائيلية ، وقد أزهقت هذه الحرب أرواحا ، فضلا عن سحق البنية التحتية للبلاد ، وجل مانخشاه أن  يكون القرار الدولي جاء بمثابة هدنة هشة سرعان ما تؤدي إلى انفجار اعنف .   أحمد سليمان
للمشــاركة يـرجــى إرســـال إستــجابتكم إلى العنوان التالي
centeralanculture@yahoo.com 
 أوإدخال موضوعاتكم مباشرة بالموقع : اضغــط هـــنا 
www.al-an-culture.com   www.opl-now.org    00497623735827 – 00491733166832
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: