زملاء

رفقاً بنا اســـــألوا فيروز

هل تقرأ فيروز السياسة ؟ بل هل لديها حدة البصر والبصيرة ؟ أم ان زياد الرحباني ( ابنها ) مثّـــل على الناس وعلى سيدة تربعت كملكة في المخيال الأبدي ؟ تباً لزياد هذا مؤكد ، وما نتج عنه فيما يخص تزلفه عبر عراضة سياسية مُستهجنة ، عراضة صفع به محبي فنه لزمن طويل ، أما فيروز … فهي فيروز … التي لا اقتنع بما استدرجت اليه تمثيلاً لا يليق بسنها وما انجزته في حديقة فنها منذ ما يزيد عن خمسون عام  ليأتينا مجنونها لسبب تهريجي استعراضي ويحشرها بما لا تتحمل عقباه من سمعة غير فنية وما لا ننتظره البتة .
ـــ اســـــألوها قبل الرحيل رفقاً بنا وكفى … أحمد سليمان

اظهر المزيد

نشــــطاء الـرأي

نشــــــــطاء الـــرأي : كيان رمزي وخط إنساني لحرية الإنتقاد الثقافي و الفكري والسياسي ، بدعم مالي مستقل Organization for peace and liberty – OPL : www.opl-now.org

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: