أحمد سليمان

غسان جواد : مهرج في قطيع خرج على السياسة بخطاب ساقط

لم أستغرب هكذا نمط من التهديد يصدر عن متدرج في مقاهي بيروت ، بيروت التي عشت فيها أرق وانبل واصدق لحظاتي في الشعر والحرية ، يكفيني ان اذكر شاعر ببلاغة عباس بيضون وروائي بأهمية الياس خوري وكثيرون احببت كتاباتهم وما زلت اعتز بلقاءاتهم : يوسف بزي ، يحيى جابر، اسكندرحبش ، جميل قاسم وكثيرون التقيتهم فور وصولي بيروت قبل عقدين ونيف الى ان غادرت بعد ثلاثة عشر عام .،

أما غسان جواد تسنى لي التعرف عليه عن قرب ، يوم كنت اصدر مجلة ثقافية شعرية وكان حينها يسمعنا بعض قصاصات يكتبها … كنا نناقشه وننصحه بقراءة الشعر الحديث ، كان يتضايق مني ويعتبرني متعال عليه ، والحقيقة كنت واضحاً بتقييمي لنصوصه ،
اليوم وصلني هذا الفيديو ، فهو كاف حقيقة ويؤكد رؤية واحدة وثابتة ، بأن السيد غسان جواد تحول من متطفل على الشعر الى مهرج في قطيع خرج على السياسة بخطاب أقل مايقال عنه ساقط ، هدد الدكتور عمارالقربي على الهواء بالقتل ، ان تهديد من هذا النوع القذر يجب فضح مفاعيله وملاحقة ناطقه  .  في الأسفل مقال مُستل من موقع العربية يشرح التفاصيل – أحمدسليمان

لم يحتمل كاتب لبناني تصور مشهد القبض على حسن نصرالله أمين عام حزب الله في إحدى مجاري المياه، فهدد محاوره المعارض السوري المعروف عمار القربي على الهواء مباشرة بالقتل.
حدث ذلك في برنامج “بانوراما” الإخباري التي تبثه قناة “العربية” يومياً، حين قال الكاتب الصحافي غسان جواد لرئيس المؤتمر الوطني السوري للتغيير، عمار القربي: “أنت الذي تقول عن السيد حسن نصرالله بأنه سيتم إيجاده في المجرور– مجاري المياه- مثل القذافي ستجد نفسك مقتولا على هذا الكلام.. هل تسمع؟”.
ورد القربي على التهديد بقتله، بالقول إن “القتل والاغتيال هو رد نظام الأسد دائما، ودماؤنا ليست أغلى من دماء الذين يقتلون في سوريا”.
وقبل ذلك، نجح رئيس المؤتمر الوطني السوري للتغيير، عمار القربي، في استفزاز الكاتب اللبناني غسان جواد، الذي أظهر دفاعا غريبا عن نظام الأسد وحزب الله، حيث قال القربي: “الأسد الذي يرفض دخول قوات دولية إلى سوريا هو الذي أدخل قطعاناً إيرانية وعراقية وميليشيات حزب الله إلى سوريا، وتركها ترعى وتعبث فيها”.

وقال القربي أيضا في سياق التأكيد على أن بشار الأسد راحل لا محالة: “الأسد سيحال إلى القضاء إلا إذا وجدناه مجرورا مثل القذافي، وهو نفس المجرور الذي سنجد فيه بشار الأسد وحسن نصرالله، الذي يوجد الآن في المجرور، يختبئ ممن يريدون الانتقام للدماء التي تسيل في سوريا”.

وفي هذا المستوى، خرج الكاتب اللبناني عن لياقته، وأظهر ولاءه التام للأمين العام لحزب الله حسن نصرالله أكثر من ولائه للأسد، وأهدر دم السيد عمار القربي على الهواء مباشرة، قبل أن تستوقفه مذيعة “العربية” منتهى الرمحي، وتؤكد أن ما تفوه به غسان جواد خارج عن آداب الحوار، ومن شأنه أن يشكل تهمة بالتهديد بالقتل في حق القربي.

وناقشت حلقة “بانوراما” ليلة البارحة، موضوع التدخل الدولي في سوريا، وفكرة إرسال قوة حفظ سلام إليها، التي نقلت عن المبعوث الأممي، الأخضر الإبراهيمي.

وفي هذا الإطار، أوضح رئيس المؤتمر الوطني السوري للتغيير، عمار القربي، المقيم باسطنبول التركية، أنه تحادث شخصيا مع أحمد فوزي الناطق باسم الابراهيمي، ونفى له أن يكون قد تحدث لصحيفة الدايلي تلغراف حول هذا الموضوع.

اظهر المزيد

نشــــطاء الـرأي

نشــــــــطاء الـــرأي : كيان رمزي وخط إنساني لحرية الإنتقاد الثقافي و الفكري والسياسي ، بدعم مالي مستقل Organization for peace and liberty – OPL : www.opl-now.org

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: