زملاء

الأخضر الإبراهيمي : الطرفين متفقان على تنفيذ ما جاء في بيان “جنيف 1

944186_645625378798864_884431863_n

قال الوسيط الدولي الأخضر الإبراهيمي إنه طلب من وفدي النظام والمعارضة الكف عن التصريحات التي يمكن أن تعكر أجواء التفاوض، وكان يشير إلى تصريحات لوفد النظام رفض فيها مطلب المعارضة بتشكيل هيئة الحكم الانتقالي بمقتضى إعلان جنيف1. 

كشف أن المحادثات التي جرت اليوم بين الوفدين السوريين في مونترو (سويسرا) “لم تحرز كثيراً من التقدم لكنها مستمرة”.
و قال الإبراهيمي: “لم نتوصل بعد لاتفاق بشأن إيصال المساعدات الإنسانية لحمص”، مشيراً إلى لقاء سيعقد غداً مع محافظ حمص لبحث إدخال مواد غذائية وطبية للمدينة.

وفي المؤتمر الصحفي نفسه, كرر الإبراهيمي تصريحات سابقة بأن الوضع “معقد وصعب”, وقال إن جداول أعمال الجلسات يتم تحديدها بحسب ما يتم الاتفاق عليه, وإن العملية تتقدم بـ”أنصاف خطوات”.

وأضاف أنه لم يتم في جلستي السبت مناقشة وقف القصف بالبراميل المتفجرة وغيرها, وهو من بين ما تسعى إليه المعارضة, مؤكدا مرة أخرى أن الهدف من مؤتمر جنيف2 تنفيذ الإعلان الصادر عن مؤتمر جنيف1 في يونيو/حزيران 2012, والذي نص أساسا على تشكيل حكومة انتقالية كاملة الصلاحيات.

وأعرب عن أمله أن يتم إدخال القوافل إلى أحياء المدينة المحاصرة وأن يكون “النجاح في موضوع حمص.. بداية للحديث عن ملفات أخرى”.
وفي سياق آخر، أوضح أن “مناقشة تنفيذ بيان جنيف 1 هو الموضوع الرئيسي للمباحثات الحالية”، مؤكداً أن الطرفين متفقان على تنفيذ ما جاء في بيان “جنيف 1”.
كما كشف الإبراهيمي أن “الطرفين تحدثا مع بعضهما البعض خلال الجلسة المسائية”، في حين لم يتم أية مصافحة أو كلام بين الوفدين في الجلسة الأولى التي عقدت صباح اليوم السبت.

نشطــــــاء الــرأي

اظهر المزيد

نشــــطاء الـرأي

نشــــــــطاء الـــرأي : كيان رمزي وخط إنساني لحرية الإنتقاد الثقافي و الفكري والسياسي ، بدعم مالي مستقل Organization for peace and liberty – OPL : www.opl-now.org

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: