مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

صدر عن ” مركز الآن / Now Culture ” كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي والمناضل السوري فرج بيرقدار . ضمَّ الكتاب مقالات منتقاة من سلسلة كتبها المؤلف المزيد

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

رئيس منظمة الصحة العالمية يدعو إلى وقف “تسييس” الوباء

حث مدير منظمة الصحة العالمية،تيدروس أدهانوم، على الوحدة، غداة هجوم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على المنظمة. وفي حديث الأربعاء، دافع أدهانوم عن عمل منظمة الصحة العالمية، ودعا الى وقف تسييس فيروس كورونا. المزيد

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

لجنة التحقيق الدولية تصدر تقريرها وتعلن رسميا عن مسؤولية نظام الأسد في هجمات بالأسلحة الكيميائية

  كتب أحمد سليمان : صرح فريق دولي من المحققين في تقريره الأول “فقط الجيش السوري هو الذي يمكن أن يقف وراء استخدم غاز الكلور أو السارين في ثلاث غارات جوية في المزيد

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

يوسف بزي يكتب عن إسرائيل وكورونا والاشتراكية وما شابه

أذكر من قراءاتي منذ أواخر السبعينات، في المنشورات الحزبية أو الجرائد اليسارية العروبية، تلك المقالات الكثيرة عن “المجتمع الصهيوني” واقتصاده وأحزابه وحكوماته وجيشه. وكل مقالة منها كانت تجزم أن إسرائيل تنهار وتتفكك، المزيد

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

فرج بيرقدار يكتب عن “ذهنية التشبث والتوريث”

من غير رصد أو تتبُّع تراكمَتْ لدي، خلال سنوات وجودي في السويد، وقائع كثيرة تتحدث عن رؤساء نقابات ومؤسسات وأحزاب ووزراء وحتى رؤساء حكومات، استقالوا أو أقيلوا أو انتهت دورتهم الانتخابية، وأحياناً المزيد

 

مركز الآن / Now Culture يصدر كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي فرج بيرقدار

صدر عن ” مركز الآن / Now Culture ” كتاب ( ليس للبكاء .. ليس للضحك ) للشاعر والصحفي والمناضل السوري فرج بيرقدار . ضمَّ الكتاب مقالات منتقاة من سلسلة كتبها المؤلف خلال السنوات الأخيرة لتشكل محتوى كاشف عن مرحلة ما زلنا نعيشها .
وقد جاء في تقديم مقتضب ( يتضمن هذا الكتاب عدداً من النصوص التي لم يكن في الحسبان أنها يمكن أن تكون مشروع كتاب للنشر.
في إحدى ليالي العام الأخير من القرن العشرين، وهو العام الأخير من اعتقالي، كانت الريح في الخارج عاصفةً إلى حد لا بد لي معه من الكتابة.
مثلما يمكن للكتابة أن تثير العواصف في داخلي، يمكن لها أن تروّضها أيضاً.
لم يتبادر إلى ذهني حينها أن ما كتبته سيغدو النص الأول في هذا الكتاب، كما لم يتبادر أن النص الذي يتحدث عن خطواتي الأولى خارج الكهف، أعني السجن الذي أمضيت فيه أربعة عشر عاماً، سيكون النص الأخير.
ما بين النص الأول والأخير نصوص تتناول أموراً ما كنت لأتصور أن حياتي يمكن أن تأخذني إليها. ولكن فجأة تبدّلت أمور وتبدّدت أمور، واستحالت ركاكة السجن إلى بلاغة المنفى أو العكس، فالسجن والمنفى وجهان لميدالية واحدة من حيث المعنى، أعني من حيث هما شرطان غير عاديين، ومن حيث هما ليسا المياه التي اعتاد المرء السباحة فيها.
مع ذلك فإن فضيلة المنفى تتجلّى في عدم إغلاق الطرقات إلى الحرية.
في المنفى أتيحت لي المشاركة في ندوات ومؤتمرات ومهرجانات ومحاضرات قلت فيها ما لم يكن بوسعي قوله من قبل.
المنفى أشبه بهضبة أطلّ منها على سجني وأفكاري وقصائدي وهواجسي وأحلامي والكثير الكثير من التفاصيل التي تناولتْها نصوصُ هذا الكتاب.).

يقع الكتاب ب 296 صفحة طبعة أولى 2020 ، يذكر ان المركز نشر في العام الفائت كتاب آخر للمؤلف وهو (خيانات اللغة والصمت) الكتابان متوفران بطبعة ورقية وصيغة “كيندل” على “أمازون” ، اسوة بمنشورات ” مركز الآن ” .

ببلوغرافيا عن المؤلف:

فرج بيرقدار / شاعر وصحفي سوري من مواليد حمص 1951.
اعتُقل آخر مرة في 31/3/1987 بعد مدة من التخفِّي والملاحقة دامت حوالي أربع سنوات.
قامت حملة دولية للمطالبة بالإفراج عنه، شارك فيها مئات الكتاب والفنانين العالميين، والعديد من الشخصيات الحقوقية والسياسية، بالإضافة إلى المنظمات المعنية، إلا أن السلطات السورية لم ترضخ لضغوط الحملة إلا بعد مرور قرابة أربعة عشر عاماً من الاعتقال، قضاها ما بين فروع الأمن وسجن تدمر الصحراوي وسجن صيدنايا العسكري.

– بعد الإفراج عنه دعي للإقامة في ألمانيا ثمانية شهور في ضيافة مؤسسة هاينرش بول وذلك في عام 2001.
– دُعي من قبل مؤسسة (شعراء من كل الأمم) للإقامة في هولندا لمدة عام، اعتباراً من 24/9/2003، وقد حاضر خلال هذا العام في قسم اللغة العربية بجامعة ليدن.
– في 27/10/ 2005 سافر إلى السويد بدعوة من منظمة ICORN ونادي القلم، حيث أقام في ستوكهولم لمدة عامين ضيفاً تحت لقب “كاتب المدينة الحرة”، وقد حصل بعد انتهاء الدعوة على اللجوء السياسي في السويد.
عضو نادي القلم في السويد.
عضو شرف في نادي القلم العالمي.
عضو اتحاد الكتاب في السويد.
عضو مؤسس في رابطة الكُتَّاب السوريين 2012.

حاز الشاعر على:
– جائزة هلمان/ هامت أميركا 1998.
– جائزة نادي القلم العالمي- الفرع الأميركي لعام 1999.
– جائزة الكلمة الحرَّة- هولندا 2004.
– جائزة حرية القلم للتعبير- هولندا 2006.
– جائزة توشولسكي- السويد 2007.
– جائزة ابن بطوطة- اليوميات- الإمارات العربية المتحدة 2012.
– جائزة الشاعر حامد بدرخان لعام 2016.
– جائزة مهرجان فيرتشيلّى- إيطاليا 2017

كتبه المنشورة:

1- وما أنت وحدك، دار الحقائق، بيروت 1979
2- جلسرخي” رقصة جديدة في ساحة القلب”، دار الأفق، بيروت 1981
3- حمامة مطلقة الجناحين، دار مختارات، بيروت 1997
4- تقاسيم آسيوية، دار حوران، دمشق 2001
5- مرايا الغياب، وزارة الثقافة، دمشق 2005
6- خيانات اللغة والصمت، دار الجديد، الطبعة الأولى- بيروت 2006. الطبعة الثانية عن دار الجديد- بيروت 2011
7- أنقاض، دار الجديد، بيروت 2012
8- الخروج من الكهف.. يوميات السجن و الحرية. جائزة ابن بطوطة 2012
9- تشبه ورداً رجيماً، دار الغاوون 2012
10- قصيدة النهر، دار نون 2013.
صدرت عدة ترجمات لبعض كتبه ولجانب من شعره إلى الفرنسية والإنكليزية والهولندية والألمانية والسلوفينية والسويدية والليتوانية والإيطالية.

https://opl-now.org/2020/05/19/faraj-bayrakdar-2/

https://www.amazon.co.uk/dp/B087ZVC916

 

Product details

  • Format: Kindle Edition
  • File Size: 35556 KB
  • Print Length: 294 pages
  • Publisher: Now Culture (2 May 2020)
  • Sold by: Amazon Media EU S.à r.l.
  • ASIN: B087ZVC916

المصدر : نشطاء الرأي

error: الموقع لا يسمح بالنسخ ، من فضلك انسخ رابط المقال وارسلة لمن يرغب
%d مدونون معجبون بهذه: