محمد ابي سمرا : دمشق الآن / هذيان وأنين بين الأطلال

دمشق الصامتة قهراً وذلاً طوال أكثر من نصف قرن تحت أحكام طوارئ البعث والاسد، كيف يعيش اليوم من تبقى فيها من أهلها وسكانها، بعد نحو 4 سنوات على الثورة السلمية المغدورة؟ هنا شهادة عن حياتها اليومية الراهنة من شخص سوري لا يزال يقيم فيها، ويغادرها لأيام زائراً بيروت في أوقات متباعدة.

الآن، كلما ابتعدتُ من دمشق وصرتُ خارج سوريا، لا يبقى في ذاكرتي ومخيلتي أو في ذاكرتي المتخيلة، منها ومن حياتي وحياة البشر فيها، سوى صور رمادية أو رصاصية ثقيلة؛ صور تستدعي صوراً ومشاهد من أفلام عن النازية في أوروبا الحرب العالمية الثانية. أروح أفكر متسائلة: كيف تجرّعنا تدريجاً يوميات حياتنا تلك، ولماذا لا أنتبه الى أنها على هذه الصورة، إلا بعد خروجي وابتعادي من دمشق الى بلد آخر؟
دمشق اليوم معسكر اعتقال كبير، يحوطه الدمار والخراب من الجهات كلها. في داخله زحام من الجنود والعساكر والمسلحين والناس السادرين الهائمين كشحاذين في شوارع تتلاصق على أرصفتها بسطات تتراكم عليها تلال من البضائع والسلع والأشياء الغريبة العجيبة المندلقة أمام أبصار العابرين التائهين، كأنهم في يوم القيامة أو الحشر. حطام بشر في حطام مجتمع عسكري حربي يدب فيه التفسخ المادي والأخلاقي، فيعيش حياة آنية في مناخ من الفوضى العارمة.

فراس تقي : الثورة السورية تعلن عن حاجتها لإعلاميين مهنيين!

لأن نظام آل الأسد عمل لعقود على “بعثنة” الإعلام والإعلاميين، تحولت الشاشات والصحف ومحطات الراديو إلى مجرد أداة لتبرير قتل شعب قرر أن يتخلى عن دور “القطيع” وخرج ينشد بعض الحقوق.

الثورة السورية تعلن عن حاجتها لإعلاميين مهنيين !

ولكي لا تتكرر تجربة عام 1980 ، عندما تم تصفية الآلاف من المعترضين على آل الأسد بصمت ودون أن تتسرب ولو صورة، كان لا بد من تدارُك الأمر في عصر الثورة التكنولوجية وعهد الشبكات العنكبوتية، فانبرى عدد من الشباب لتغطية ما يحصل من انتهاكات ومجازر مستخدمين في الغالب عدسات الهاتف المحمول، الأمر الذي أحرج قوات الأسد ونظامه أمام الرأي العام العالمي في كثير من الأحيان وشكل عمل هؤلاء هاجسًا وهدفًا للأجهزة القمعية، حيث كان جهد الناشطين حينها منصبًّا على تسجيل أي انتهاك ولو كلف هذا التوثيق حياة من يقوم به.

عبد الرحمن مطر : تجربة الألم / الـكـتـابـة داخـل السـجن !

وجب عليّ أن أدفع ثمناً باهظاً من أجل ممارسة حقي في الكتابة، وأنا داخل السجن. كلما أمعنت في التمسك بالقلم أكثر واستخدامه سراً أو علناً، مكثت في السجن وقتاً أطول، لأن لساني أيضاً لم يكن ليدخل حلقي، فامرؤ مثلي لا أمان فيه إن أُفرج عنه، طالما أن السجن لم يكسر قلمه، ولم يخنق صوته!

لم يكن ممكناً لي أن أكتب في البدء. حصلت على دفتر وقلم بواسطة سجين قديم، أسدى إليَّ نصيحة في الليلة الأولى، لتحويلي من جهاز المخابرات الى السجن، ونحن نتهيأ للدخول الى الغرفة 3 من القسم السابع، بأن لا أحادث أحداً في السياسة، وألا أكتب هنا على الإطلاق. مع مرور الوقت خالفت النصيحة، ورميتها خلفي. كلما طالت أيامي ازدادت خبرتي بالمكان وطبيعته، فتمرست على تجاوز المحظور، بل كنتُ أسعى إلى ذلك بلا وجل.

هولاند مخاطبا أردوغان : نعلم بوجود تحالف بين داعش والنظام السوري

أردوغان دعا التحالف الدولي لتوسيع عملياته في سوريا لتشمل مناطق أخرى غير عين العرب (كوباني)

 أردوغان دعا التحالف الدولي لتوسيع عملياته في سوريا لتشمل مناطق أخرى غير عين العرب (كوباني)

 

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده مستعدة لمساعدة السنة بالعراق على مواجهةتنظيم الدولة الإسلامية, وطالب التحالف الدولي بتوسيع عملياته في سوريا لتشمل مناطق أخرى غير عين العرب (كوباني) على الحدود مع تركيا.

وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفرنسيفرانسوا هولاند عقب محادثات بينهما في باريس إن الجيش العراقي غير قادر حتى الآن على التحرك الناجع ضد تنظيم الدولة وتخلى عن الموصل وتركها بيد التنظيم.

وأكد أن بلاده مستعدة لتدريب السنة في العراق ومدهم بالمعدات لمساعدتهم على دحر تنظيم الدولة الإسلامية.

في السياق قال أردوغان إن التحالف الدولي يركز أكثر من اللازم على مدينة عين العرب السورية القريبة من الحدود التركية وطالبه بتوسيع تحركاته لتشمل مناطق أخرى.

المعارضة السورية تطلق خدمة انترنت عالية السرعة وبتكلفة مخفظة

  • انطلق مشروع «هوا نت» في أجزاء مدينة حلب الخاضعة لسيطرة المعارضة في 23 من شهر أكتوبر (تشرين الأول) الحالي على أن يتوسع ويتطور تدريجيا ليشمل كل المناطق المحررة في الداخل السوري وأبرزها في محافظة إدلب والرقة وريف حماه

منذ اليوم الأول لاندلاع الاحتجاجات ضد النظام السوري في مارس (آذار) 2011. كان الإنترنت سلاح المعارضين السوريين الأول في إيصال صورة ما يجري في بلادهم، في ظل عدم قدرة وسائل الإعلام التقليدية على نقل الصورة بدقة جراء الإجراءات الحكومية المشددة. واستطاع المعارضون السوريون منذ الأيام الأولى تخطي عقبة الإنترنت الحكومي، سواء من خلال استعمال برامج خاصة لتضليل الرقابة، أو من خلال الحصول على خدمة الإنترنت عبر الأقمار الاصطناعية.

وأوضح المهندس في وزارة الاتصالات في الحكومة المؤقتة عبو الحسو، في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن الناشطين في المناطق المحررة كانوا يلجأون طوال المرحلة الماضية إلى وسيلتين للاستفادة من الإنترنت، فإما يعتمدون على شبكات إنترنت دول الجوار وخاصة تركيا والأردن وأربيل، أو على الإنترنت الفضائي الذي كان بمعظمه بأداء ضعيف وتكلفة عالية تؤمنه شركات أجنبية من خلال موزعين ينتشرون في الدول المحيطة بسوريا. وأشار الحسو إلى أن الخدمة التي تؤمنها الوزارة حاليا مختلفة تماما عن تلك التي كان يعتمد عليها الناشطون، فهي حاليا ذات جودة عالية وتكلفة منخفضة.

رياض خالد : “قارصلي” مؤتمر “برلين” أحد مظاهر الوصاية على الشعب السوري

Desktop3-002

اعتبر المهندس “جمال قارصلي” المعارض السوري، وعضو البرلمان الألماني السابق، والناطق الرسمي عن حزب الخضر الألماني حول شؤون اللاجئين والمغتربين: أن “مؤتمر برلين للاجئين السوريين” الذي عقد يوم أمس في العاصمة الألمانية “برلين”، تفاعل مع مظاهر الأزمة السورية، وتغاضى عن جوهرها، وأسبابها والتي تتمثل في استمرار انتهاج نظام “بشار الأسد” سياسة القتل والتدمير والتشريد.

وحول أسباب انعقاد المؤتمر، قال: “أن وزير الخارجية الألماني دعا إلى المؤتمر على خلفية زيارته إلى مخيمات اللاجئين في لبنان في أيار الماضي، وبعدما لمس المآسي التي يتعرض لها اللاجئين، والضغط على كاهل الحكومة اللبنانية”، وأوضح أن المؤتمر يخدم المجتمع الدولي أمام الرأي العام، وبالتالي فإن المؤتمر بمثابة إراحة الضمير للمجتمع الدولي الذي بات يخشى من انهيار الدول المستقبلة للاجئين وتحولها إلى دول مصدرة لهم.

النظام وتنظيم الدولة يقضيان على ثقافة الرقة

المركز الثقافي كان فضاء تعقد فيه الأمسيات الشعرية والأدبية قبل أن يقصف (الجزيرة)

على الضفة اليسرى لنهر الفرات يقوم بناء أبيض جميل ومهيب، كان يعد من أكبر المراكز الثقافية في سوريا، وهو مركز بني في الثمانينيات من القرن الماضي  لتفتخر به الرقة (شمال) على باقي المدن السورية.

ولم يكن سكان الرقة يتوقعون أن يتحول مركزهم الثقافي -الذي كان فضاء تعقد فيه الأمسيات الشعرية والأدبية، إضافة لنشاطات ثقافية عديدة عالية المستوى- إلى مكان تفوح منه رائحة الموت والعدم.

الصندوق الأسود – من قتل شكري بلعيد؟

فُجع المجتمع التونسي في شهر فبراير/شباط من العام الماضي بخبر اغتيال أحد أبرز رموز المعارضة واليسار التونسي المحامي شكري بلعيد، بإطلاق الرصاص عليه أمام منزله، في حدث هز الأوساط السياسية في تونس بعد إسقاط النظام في يناير/كنون الثاني 2011.

الصندوق الأسود في فيلمه الجديد “اغتيال شكري بلعيد” تتبع تفاصيل ما حدث، وبحث ليس فقط في ملابسات حادثة الاغتيال، بل في سير عملية التحقيق، كاشفا الكثير من التفاصيل الجديدة، متتبعا في الوقت نفسه المتهمين في القضية وعلاقاتهم وخلفياتهم، وارتباط بعضهم -مثل أحمد الرويسي- برموز نظام بن علي، والخيوط التي من الممكن أن توصل إلى الجهة الحقيقية التي تقف خلف مقتل بلعيد.

خريطة الكيانات بسوريا وسيناريوهات توحيدها

عامان من النزاع المسلح على الأرض في سوريا أسقطا أكثر من مائتي ألف قتيل وأضعافها من الجرحى، وأفرزا كذلك عددا من أطراف الصراع الرئيسية على الأرض، يسيطر كل منها على مواقع محددة في الجغرافيا السورية.
صحيح أن حدود هذه الكيانات تبدو ظاهريا محكومة بالقدرة العسكرية لكل طرف، لكن أسئلة وهواجس كثيرة بدأت في الرواج بشأن الطبيعة التي قد تكتسبها هذه الكيانات، والسيناريوهات الخاصة بمستقبل العلاقة بينها في ظل استمرار المعطيات الحالية للصراع السوري.

طليعة للبشمركة بعين العرب والتحالف يستهدف مواقع داعش

دمار كبير حل بأرجاء مدنية العرب السورية جراء القتال المتواصل وغارات طائرات التحالف الدولي (الجزيرة)

أفاد مراسل الجزيرة من داخل مدينة عين العرب(كوباني) شمالي سوريا بأن مجموعة من قواتالبشمركة التابعة لإقليم كردستان العراق دخلت المدينة من الجهة الغربية مع أسلحتها وعتادها.

وأضاف مراسلنا رأفت الرفاعي أن أغلب أحياء المدينة تحولت إلى ركام نتيجة لقصف قوات التحالف الدولي وكذلك جراء قصف تنظيم الدولة الإسلامية أثناء هجومه على المدينة.

وعن الوضع الحالي في المدينة، قال الرفاعي إنها تشهد هدوءا غير مسبوق للاشتباكات بين وحدات حماية الشعب الكردية التي تساندها فصائل من المعارضة المسلحة من جهة وبين مقاتلي تنظيم الدولة من جهة أخرى.

محمد منصور : أيها الكورد الأحرار.. قاطعوا الكتابة بلغة العنصريين العرب!

من خلال متابعتي لسيل الشتائم المتظلمة (بكسر اللام) التي يغرق بها الأخوة الأكراد صفحات موقع (الأورينت نت) وصفحة تلفزيون (الأورينت) الرسمية على الفيسبوك، وبعض الصفحات الأخرى التي أحب زيارتها بين الفينة والأخرى كصفحة الدكتور فيصل القاسم، صار عندي شبه يقين أننا نحن العرب (عنصريون) فعلاً، وأننا (نحن) وليس نظام البعث، ولا عائلة الأسد، من كنا نستمتع بسلب حقوق الأخوة الأكراد، وحرمانهم من الهوية السورية، ومنعهم من تدريس لغتهم، واعتقالهم في أفرع المخابرات التي كانت تأتمر بأمرنا… ونحن وليس مخبرو الأمن، من كنا إذا وجدنا في جيب طالب جامعي ورقة كتب عليها كلمة بالكردي، أو شعاراً أو صورة تمت بصلة لرمز كردي، نسارع إلى “شحطه” إلى الفرع، مستفدين من التهمة المخابراتية الجاهزة المسماة (النزعات الانفصالية) التي كان يرفعها ويتاجر بها (الشعب)، لا السلطة ولا نظام الأسد لا سمح الله!

سوريا : أبعاد سيطرة داعش على حقل الشعر بحمص

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن تنظيم الدولة الإسلامية تمكن من السيطرة على حقل الشاعر للغاز بريف حمص الشرقي، مكبدا قوات النظام السوري أكثر من ثلاثين قتيلا.

أقصى امتداد
وعزا الخبير العسكري والإستراتيجي إلياس حنا في حديثه لحلقة الأربعاء 29/10/2014  من برنامج “ما وراء الخبر” سقوط حقل الشاعر إلى اعتماد تنظيم الدولة على الهجوم المباغت، وقال إن الحقل يتصف بأهمية إستراتيجية للنظام السوري، ولكنه أوضح أن الجيش السوري أحس بالتعب من طول فترة الحرب التي استمرت لعدة سنوات حتى الآن.

داعش والنصرة يجهضان الثورة السورية

النظام يرتكب مجزرة بإدلب … 60 شخصا قتلوا وأصيب نحو 190 آخرين

النظام يرتكب مجزرة بإدلب و"الدولة" يستعيد حقلا نفطيا
ارتكبت قوات النظام السوري مجزرة جديدة في ريف إدلب (شمال غرب البلاد) حيث سقط عشرات القتلى في قصف بالبراميل المتفجرة استهدف مخيما للنازحين في ريف إدلب الجنوبي، فيما سيطر مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية على كامل حقل شاعر للغاز بريف حمص.

وأعلنت مديرية صحة حماة التابعة لوزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة أن 60 شخصا قتلوا وأصيب نحو 190 آخرين في قصف لقوات النظام بالبراميل المتفجرة استهدف مخيما للنازحين في ريف إدلب الجنوبي.

قوات من الجيش الحر بعين العرب والبشمركة تتأهب

دخل العشرات من مقاتلي الجيش السوري الحرمدينة عين العرب (كوباني) عبر تركيا، من جهتها أفادت مصادر تركية بأن الدفعة الأولى من قواتالبشمركة تتمركز حاليا في ثكنة تابعة للجيش التركي قرب معبر مرشد بينار الحدودي تمهيدا لدخول المدينة، في غضون ذلك تواصلت الضربات الأميركية مستهدفة تنظيم الدولة الإسلامية.

وأفادت مصادر خاصة للجزيرة من داخل عين العرب بأن نحو 70 مقاتلا ينتمون للمعارضة السورية المسلحة دخلوا المدينة عبر معبر مرشد بينار الحدودي للمشاركة في قتال تنظيم الدولة الإسلامية.

نشــــــــــــــطاء الــرأي www.opl-now.org