المريض زهير رمضان يفصل نجوم الدراما السورية : بينهم حاتم علي وتيم حسن وباسل خياط

 
news1393

استديو الفن – أحمد حمزة الدرع : قامت نقابة الفنانين السوريين في دمشق باصدار قرار جديد بفصل العديد من الفنانين السوريين بما فيهم النجوم ، حيث بررت فصلهم بعدم قيام هؤلاء الفنانين بتسديد الرسوم المترتبة عليهم .

وضم القرار ما يزيد عن /70/ اسم بما فيهم العديد من النجوم مثل : حاتم علي – تيم حسن – باسل الخياط – رامي حنا – سامر المصري – جومانا مراد وغيرهم .

تركيا تتحرك عسكريا بالقرب من الحدود السورية

نشر الجيش التركي تعزيزات على الحدود مع محافظة حلب شمالي سوريا وسط أنباء عن تدخل عسكري لاحتواء خطر تنظيم الدولة وتقدم المقاتلين الأكراد السوريين, في حين أقام تنظيم الدولة بدوره تحصينات وزرع ألغاما تحسبا لأي تدخل.

وأفاد مراسل الجزيرة أمير العبّاد على الحدود السورية التركية بأن الجيش التركي أرسل أمس الثلاثاء تعزيزات من غازي عنتاب إلى محافظة “كيليس” جنوبي البلاد, وقال إن التعزيزات شملت نحو ثلاثين دبابة ومدرعة عسكرية, فضلا عن جنود.

وأضاف أن تعزيزات أُرسلت إلى قرية “إلبيلي” التركية المقابلة لبلدة الراعي بريف حلب الشرقي التي تخضع لتنظيم الدولة الإسلامية. كما نشرت تعزيزات في قرية “كراكامش” التركية مقابل بلدة جرابلس, وهي أحد معاقل تنظيم الدولة في ريف حلب الشمالي الشرقي.

وأوضح العبّاد أن القرى التركية المقابلة للبلدتين السوريتين الخاضعتين للتنظيم تشهد إجراءات أمن مشددة, كما وضع الجيش التركي حواجز عسكرية على الطرقات الواصلة بين البلدات والقرى الحدودية التركية.

لكنه قال إن السلطات التركية لم تخلها من السكان مثلما حدث في القرى المقابلة لمعبر مرشد بينار الحدودي شمالي مدينة

أحمد سليمان : من سوري إلى الأحزاب الكردية والأكراد السوريين

21074_100984219933133_2009307_nالسياسي ومسؤول المليشيا العسكرية الكردية صالح مسلم المتورط بإرتكاب جرائم حرب في سوريا ، يصرح بأنه ” حارب النظام ” بل يزاود بأنه ” لا يوجد أحد حارب النظام أكثر منه ” . لكنه لم يشرح لنا كيف تسلم المناطق من النظام مقابل ان يجنب الأكراد الوقوف مع الثورة ، وما هو حجمه أو دوره بمواجهة النظام كما يزعم .

كيف حارب النظام وهو الذي يتلقى الدعم العسكري من بشار أسد ؟؟ وأسس مع عصاباته القادمة من ديار بكر وقنديل لفتنة واضحة اشتعلت نيرانها بين السوريين وأكراد سوريا . ؟؟

ثم يتحدث عن رفضه لتقسيم سوريا ،كذلك رفضه إقامة كيان كردي . يأتي كلامه في الوقت الذي هو وجماعته الإجرامية يسيطرون على مناطق سورية ، ويفرضون إدارة مزاجية يرغمون من خلالها المواطنين للإنضمام الى جيش عصاباته . أليس بذلك مقدمات لمشروع مستقبلي ينتج عنه شكلا تقسيميا . ؟؟

كما يعلم السوريين ان قوات بي كي كي التي انسحبت من جبال تركيا وتلاحمت مع بيشمركا أكراد العراق ، دخلوا الى سوريا هم وعوائلهم الى الشمال السوري .
واضح ان هؤلاء يتم الترتيب لهم دور مستقبلي وسوف يعتبرونهم مستقبلا بأنهم أصحاب حقوق في سوريا ، حاليا يتم الاشاعة عنهم بأنهم موجودون منذ مئات السنين وغير مسجلون كمواطنون سوريون ، بموازاة ما تفعله ايران التي اشترطت قبل أيام تجنيس عصاباتها التي تقاتل الى جانب بشار أسد وعدم ملاحقتهم في محاكم بقضايا ارهابية .

كما يتضح للجميع ، ان ” بي كي كي ” الموضوع على قائمة الإرهاب الدولي منذ ما يزيد على عشر سنوات هو نفسه الذي يدير الحرب على السوريين بسيف النظام . وهذا الأخير نجح بجلب عصابات الجهاديين وأسس لداعش وسواها من كافة المتطرفين ودفعهم لضرب الأكراد في محاولة منه لخلط المشهد ، ودعم ذات الفتنة التي أسس لها صالح مسلم أسد .

السؤال الأبرز للأحزاب الكردية قاطبة ، ماهي الطريقة الأنسب لإقناع السوريين بأنكم مختلفون عن ” بي كي كي ” ومندمجون في نسيج الوطن الوطن السوري .

بناء عليه ، فإن المأمول من الأحزاب الكردية ، إصدار بيان ، أو توقيع برتكول وطني يؤكدون فيه على إحترام وحدة التراب السوري ، وان ما يتكلم عنه صالح مسلم ليس سوى كلام متأخر، وقد جاء بعد ان دفع الأكراد السوريين والسوريين الكثير من الدماء ، وآن للجميع ان يوقفها لمجابهة قوى الجهالة الفتاكة التي تقودها داعش وعصابات الأسد وأحزاب إيران وحراسها الطائفيين .

أحمد سليمان

نشطاء الرأي
 www.opl-now.org

جمال قارصلي: شاهد عيان على خيانة حافظ الأسد في الجولان

1-577319_255469284567025_657820563_nمن المتعارف عليه دوليا يتم رفع الحظر عن نشر الوثائق السرية بعد مرور مدة معينة من الزمن, وطول هذه المدة تحددها حساسية وأهمية تلك الوثائق. ففي الخامس من حزيران 2015, أي قبل عدة أيام, تم الكشف عن بعض الوثائق السرية في الأرشيف العسكري الإسرائيلي والتي تثبت على إبرام صفقة بين القيادتين السورية والإسرائيلية تنص على أن الطرف السوري سينأى بنفسه عن حرب حزيران 1967. هذه الإتفاقية هي التي مكّنت الجيش الإسرائيلي من سحب قواته من الجبهة السورية وتوجيهها إلى الجبهة الأردنية وبها إستطاع أن يحتل الجزء الأكبر من القسم الشمالي من الضفة الغربية. خبراء عسكريون يتوقعون بانه لو شارك الجيش السوري في الحرب ضد إسرائيل بقيادة وزير الدفاع آنذاك حافظ الأسد لوضع الجيش الإسرائيلي في حالة حرجة للغاية.

هذه الوثائق ذكرتني بالمقال الذي كتبه الصحفي والمؤرخ الإسرائيلي ” Shraga Elamشراغا إيلام” في عام 2012 تحت عنوان: هل ساعد حافظ الأسد إسرائيل في إحتلالها للجولان وفي إنتصارها في حرب حزيران؟

شراغا إيلام هو من كبار المناهضين للصهيونية والداعمين للقضية الفلسطينية ويعيش منذ سبعينيات القرن الماضي في سويسرا ومن المتابعين لتداعيات أحداث حرب حزيران وله تجربته الشخصية مع تلك الحرب, حيث عاش بنفسه بعض تفاصيلها كجندي في الجيش الإسرائيلي وكان متواجدا في معسكر لا يبعد بضعة كيلو مترات عن هضبة الجولان المحتل.

مجلس الأمن يعقد اجتماعاً حول استخدام النظام للبراميل المتفجرة في سورية

http://www.etilaf.orgعقد مجلس الأمن الدولي، اليوم، اجتماعاً مفتوحاً بشأن جرائم النظام في سورية ضد المدنيين، وخاصة الاستخدام العشوائي للقنابل البرميلية (البراميل المتفجرة).

وشارك في الجلسة، التي دعت إليها كل من فرنسا وإسبانيا، الناشطان السوريان، بسام الأحمد، مدير مركز توثيق الانتهاكات، ورائد صالح، أحد عمال الإنقاذ بمركز الدفاع المدني السوري التابع للمعارضة السورية، إضافة إلى نديم حوري، المسؤول بمنظمة “هيومن رايتس ووتش”.

وشاهد أعضاء المجلس في الجلسة المفتوحة مقاطع من مشاهد فيديو تصور وحشية الهجمات الجوية، التي يشنها نظام الأسد باستخدام القنابل البرميلية.

ياسين الحاج صالح : الثائرون والسلطان – أدوار ونماذج، واستحالات

توقيع هدنة في حمص

1

بقدر ما كان مثال الثورة، على نحو ما أخذنا بتداوله في القرن العشرين، يحيل إلى «الثورة الاجتماعية» التي تسعى لقلب «النظام الاجتماعي»، الهياكل السياسية والعلاقات الاجتماعية القائمة الموصوفة بالاستغلال والاستبداد و«التخلف»، كانت صورة الثائر المفترضة تجمع بين النضال السياسي ضد الأوضاع القائمة وبين التمرد الاجتماعي والانحياز إلى قيم متحررة، فيما يخص المرأة والعلاقة بين الجماعات الأهلية والخروج على أنماط السلوك التقليدية والمعتقدات الدينية الموروثة. الثائر يناضل من أجل التغير السياسي، ومن أجل التغير الاجتماعي والثقافي أيضاً. وهو في سلوكه وفي تفكيره وفي زيه يقدم نموذجاً متمرداً، ويوسع مساحة الممكنات الاجتماعية المغايرة. وحتى سبعينات القرن العشرين وبعض الثمانينات، كان يفترض أن النظام السياسي تعبير عن نظام اجتماعي متخلف، مع شرح التخلف بلغة الاقتصاد السياسي أساساً، وافتراض أن التخلف الثقافي والاجتماعي مضمنان فيه ومتولدان عنه.

خوان غويتسولو :أنا مناهض للقوميات ، فالقومي يعتمد على السرد التاريخي ولا يرى تعددية العالم


لا يفتح كتاب مراكش المغربية إلا ويقرأ القارئ فيها اسم الروائي الإسباني الشهير خوان غويتسولو. استقر الكاتب فيها حتى يسترد هدوءه ويقرأ من بعد بعقله وقلبه دون أن تضطهدهما الذاكرة الأليمة، وحتى يكون حرا قدر الإمكان.

لم تكن مراكش بطبيعة الحال سوى خيار حر لكاتب لم يكف عن الرحيل في البلاد، والكتابة ثم الكتابة، ولا شيء سوى ذلك يراهن عليه، ولا شيء يريد أن يفلح وينجح في إتقانه. فالكتابة تمنحه شجاعة استثنائية.

د. حسين مرهج العماش: الخيبة من الأكراد 2015 … مواطنة تامة أم نزعة انفصالية مدمرة

Unbenannt

تأكيد أهداف الثورة ومنطلقاتها:

بداية عندما نتحدث عن الأكراد أو أي أقلية أخرى في سورية فانه من الضروري إعادة التذكير بأهداف ومبادئ الثورة السورية التي انطلقت لتحرير كل السوريين من الاستبداد الاسدي ومن الدوائر الضيقة التي قسمت المجتمع السوري، كما يلي:

1- لقد قامت الثورة السورية ضد نظام الاستبداد الاسدي على مبادئ واضحة منذ اليوم الأول: أنها ثورة للحرية والكرامة والعدالة، وإقامة دولة المواطنة والمساواة في الحقوق والواجبات في إطار الممارسة الديمقراطية والدولة المدنية.

2- وهذه المبادئ التي كان ولا يزال الشعب السوري الثائر مصر على تحقيقها حتى بعد كل هذه الفواجع والكوارث ودخول الغرباء عليها خلال الأربع السنوات الماضية، يجب أن تبقى النبراس الذي يضيء طريق الحرية لكل الثوار.

3- وبوجود هذه المبادئ لماذا نبحث عن دور الأكراد في المرحلة الانتقالية إذا كانت الثورة قامت على عدم الإقصاء وعدم التهميش وضمان المشاركة الفعالة لكل السوريين على قدم المساواة في الإدارة والحكم والثروات؟

بازار داعشستان

كلام في الكواليس : ندعم تمدد قوات الحماية القــــردية ثم نفكك البلاد ونقسّم كما نريد ومن يعترض نفلت عليهم حيوانات داعش .. هكذا هو لسان حال المرجعية الفتنوية بإيران والخائن بشار أسد

أيضا يوجد إعتقاد عند مجموعات كردية ان الطريق الى إنشاء كيان مستقل يمر عبر إسرائيل ، وهنا كردي يصلي على العلم الإسرائيلي

إعداد : أحمد سليمان
المصدر : نشطاء الرأي
www.opl-now.org

برلين : يجب إطلاق سراح الصحافي أحمد منصور

21074_100984219933133_2009307_nالصحافي أحمد منصور معد برنامج بلا حدود تم احتجازه في مطار برلين ، حسب تصريحه انه ابرز لبوليس المطار وثيقة تثبت بأنه غير مطلوب للإنتربول ، إلا انهم اصروا على احتجازه . أود القول هنا : طالما لم يثبت تورطه بأي قضية ، وكونه يزاول مهنته كصحافي في الجزيرة أطالب السلطات الألمانية المختصة إطلاق سراحه فورا .

أحمد سليمان / نشطاء الرأي – ألمانيا
www.opl-now.org

ماذا يجري في تل أبيض ؟


اقتحمت وحدات حماية الشعب الكردية قرية العيساوي شرق مدينة تل أبيض، واعتقلت عددا من أبنائها وصادرت أملاكا عائدة لأهلها.
حلقة 19/6/2015 من برنامج “ما وراء الخبر” توقفت مع هذا التطور، وتساءلت حول حقيقة ارتكاب وحدات حماية الشعب الكردية مجازر وعمليات تطهير عرقي في تل أبيض، وحول مسعى الأكراد إلى إنشاء دولة كردية في سوريا على غرار إقليم كردستان العراق.
الكاتب والإعلامي السوري المعارض بسام جعارة قال في مستهل حديثه “إنه لا يمكن كشف ما يجري في تل أبيض إلا بعد معرفة ماذا فعل هذ الفصيل الكردي منذ اليوم الأول للثورة السورية”.
وأكد وقوع عمليات تطهير عرقي من قبل الأكراد ضد العرب في الجهات الغربية والشرقية للحسكة، لافتا إلى أن كل من يتحدث عن جرائم كردية يتهم بأنه مناصر لتنظيم الدولة.

حسان حيدر : لماذا سُلّمت تل أبيض إلى حلفاء الأسد ؟

صورة
أجمعت التحليلات والآراء على أن «داعش» تلقى «ضربة كبيرة» بخسارته مدينة تل ابيض عند الحدود مع تركيا، والتي قيل انها كانت تشكل طريق إمداد حيوية له بالمقاتلين والسلاح، وإن «وحدات حماية الشعب» الكردية حققت «انجازاً ضخماً» وأثبتت انها حليف للأميركيين في «محاربة الإرهاب» يعتمد عليه. لكن المحللين والمعلقين تناسوا حقائق واضحة تثير تساؤلات عديدة حول معركة تل ابيض ككل: اسبابها وتوقيتها ونتائجها.

أولاً، اعترف قادة من القوات الكردية التي دخلت المدينة بأنهم استولوا عليها من دون جهد عسكري فعلي. وقال احدهم ان «مقاتلي داعش انسحبوا من دون قتال يذكر. كان انتصاراً سهلاً». وهذا يعني ان السكان المدنيين، ومعظمهم من العرب السنّة، الذين فروا الى تركيا، انما فعلوا ذلك ليس بسبب المعارك، بل نتيجة «تجاوزات» أقر مسؤولون اكراد بحدوثها في تصريحات موثقة.

الموحدون الدروز وبقية الأقليات في سوريا .. إلى أين ؟

بينما تعيش محافظة السويداء (جنوبي سوريا) والتي تقطنها أغلبية درزية حالة من الترقب والتوتر نتيجة المعارك بين المعارضة السورية المسلحة وقوات النظام يطرح سؤال الأقليات نفسه: هل تتخلى تماما عن نظام الأسد وتنضم إلى جيرانها؟

حلقة 16/6/2015 من “الاتجاه المعاكس” تساءلت في اتجاهين: كيف يحمي النظام الأقليات إذا لم يعد قادرا على حماية نفسه؟ وفي المقابل أليس من الإجحاف اتهام النظام بتسليم الأقليات لقوى التطرف كي يتاجر بمحنتها، ومن قال إنه تركها لمصيرها؟

وقبل المناقشة بين ضيفي الحلقة المعارض المستقل والكاتب ماهر شرف الدين، والأستاذ في الجامعة اللبنانية وفيق إبراهيم عرض مقدم البرنامج فيصل القاسم نتيجة التصويت على سؤال الحلقة: أيهما أفضل للموحدين الدروز وغيرهم من الأقليات أن يكونوا مع النظام أم الأكثرية الثائرة؟ وصوت لخيار النظام 5.5% (674 صوتا) بينما صوت لخيار الأكثرية 94.5% (11425 صوتا).

مناطق المعارضة مهددة بكارثة ونظام الأسد يزيد معاناتها


تفاقم أزمة نقص الوقود التي بدأت تنذر بكارثة إنسانية قد تصل إلى حدود المجاعة تزيد من معاناة السوريين، خاصة في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.
ولم يكد السوريون في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية يتنفسون الصعداء بنجاة مدنهم من خطر قوات النظام ومتطرفي داعش حتى برز خطر آخر يهدد حياتهم، فبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان وناشطين على الأرض فإن المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة تعاني من أزمة وقود ومحروقات حادة تنذر بكارثة انسانية، قد تتسبب في مجاعات في بعض المناطق.
ويعمد نظام الأسد من جهته لقطع الكهرباء والماء عن المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة، فيما لا يتوانى تنظيم داعش عن قطع إمداد النفط الخام أو المشتقات النفطية من الآبار التي استولى عليها.

نشــــــــــــــطاء الــرأي www.opl-now.org